العرب في بريطانيا | استطلاع.. كيف ستصوت الأقليات في انتخابات بريطانيا؟

1446 محرم 9 | 16 يوليو 2024

استطلاع.. كيف ستصوت الأقليات في انتخابات بريطانيا؟

استطلاع.. كيف ستصوت الأقليات في انتخابات بريطانيا؟
محمد علي June 29, 2024

قد تشهد بريطانيا واحدةً من أكثر الدورات الانتخابية تنوعًا في تاريخ الانتخابات البرلمانية، نظرًا للدور الواسع الذي ستلعبه الأقليات في الانتخابات القادمة.

حيث سلط موقع (YouGov) الضوء على توجهات الأقليات في الانتخابات، التي تعتبر مختلفة ومتنوعة تبعًا للقضايا التي تحتل الأولوية بالنسبة لأبناء الأقليات.

بينما أظهرت استطلاعات الرأي السياسية أن طريقة تعامل الأحزاب السياسية البريطانية مع الحرب على غزة، أدت إلى تراجع شعبية أكبر حزبين في بريطانيا، ضمن شريحة الأقليات وخاصة المجتمع البريطاني من الأصول الباكستانية والبنغلادشية.

ما الأحزاب التي ستحظى بدعم الأقليات في بريطانيا؟

آلاف الناخبين في ليفربول قد يحرمون من التصويت في الانتخابات
آلاف الناخبين في ليفربول قد يحرمون من التصويت في الانتخابات

من الجدير بالذكر أن العديد من أبناء الأقليات في المجتمع البريطاني، يتجهون لمنح أصواتهم إلى حزب العمال، حيث كشفت استطلاعات الرأي أن 53 في المئة من أبناء الأقليات سيصوتون لصالح حزب العمال.

بالمقابل، يعاني حزب المحافظين من تدني شعبيته بشكل كبير خاصة بين الأقليات، إذ قد يحظى الحزب الحاكم في بريطانيا بدعم 14 في المئة فقط من أبناء الأقليات.

ووفقًا لاستطلاعات الرأي الأخيرة فإن 32 في المئة من البريطانيين ذوي الأصول الهندية سيصوتون لحزب المحافظين، كما أن نسبة هؤلاء تزيد ب 12 في المئة عن بقية أبناء الأقليات الراغبين بالتصويت لصالح حزب المحافظين، وهو ما يؤكد الاختلافات الكبيرة بين التوجهات السياسية للأقليات في بريطانيا.

أما بالنسبة لحزب الإصلاح اليميني المتطرف فقد حظي بدعم 7 في المئة من أبناء الأقليات، أي أعلى بنقطة واحدة فقط من نسبة الدعم التي يحظى بها حزب الديمقراطيين الأحرار بين مجتمعات الأقليات في بريطانيا.
الأولويات السياسية

وعند الحديث عن القضايا التي تحتل الأولوية بالنسبة لأبناء الأقليات في المجتمع البريطانية فإنها لا تختلف عن هموم ومشكلات بقية شرائح المجتمع البريطانية.

ويعتبر إيجاد حل لأزمة ارتفاع تكاليف المعيشة من أبرز القضايا التي تشغل الناخبين من الأقليات، تليها أزمة القطاع الصحي، حيث تعتبر هذه القضايا مهمة أيضًا بالنسبة لبقية شرائح المجتمع البريطاني.

تأثير الحرب على غزة

كيف أثرت حرب غزة على خيارات الناخبين في بريطانيا ؟
كيف أثرت حرب غزة على خيارات الناخبين في بريطانيا ؟

أما القضايا الخلافية التي تشكل أولوية بالنسبة لأبناء الأقليات، فتأتي قضية غزة على رأس هذه القضايا، وتحتل الأولوية لدى لـ 41 في المئة من البريطانيين ذوي الأصول الباكستانية والبنغلادشية، بالإضافة إلى أزمة السكن.

هذا ويعتقد أكثر من نصف الناخبين الذين ينتمون إلى الأقليات العرقية أن حزب العمال أساء التعامل مع ملف غزة، وهو ما يتقاطع مع رؤية 47 في المئة من عامة الشعب البريطاني.

إلا أن نسبة الساخطين على حزب العمال بسبب دعم مسؤوليه الحرب على غزة، تزداد بشكل كبير بين الأقليات وخاصة البريطانيين ذوي الأصول الباكستانية والبنغلادشية، حيث يرى 78 في المئة من هؤلاء الناخبين أن الحزب خذل أنصار غزة على الرغم من دعوته لوقف إطلاق النار.

المصدر: سكاي نيوز


اقرأ أيضاً :

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
11:20 am, Jul 16, 2024
temperature icon 18°C
broken clouds
Humidity 75 %
Pressure 1008 mb
Wind 9 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 75%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 5:02 am
Sunset Sunset: 9:10 pm