العرب في بريطانيا | العرب في بريطانيا - منظمو مظاهرات فلسطين في بري...

1445 ذو الحجة 10 | 17 يونيو 2024

منظمو مظاهرات فلسطين في بريطانيا يطالبون باجتماع مع الشرطة لتكثيف الحماية

مظاهرات فلسطين
شروق طه May 22, 2024

طالب منظمو الاحتجاجات المؤيدة لفلسطين في لندن بعقد اجتماع عاجل مع قائد شرطة العاصمة، مارك رولي، عقب الانتهاكات والتهديدات التي تعرض لها المتظاهرون من مؤيدين لإسرائيل خلال مسيرة السبت الماضي.

وجاء هذا الطلب بعد انتقادات وجّهها ناشطون للشرطة، على خلفية إخفاقها في حماية المتظاهرين، أثناء مرورهم بمنطقة سيرك بيكاديللي وسط المدينة، حيث تجمع المتظاهرون المؤيدون لإسرائيل على الرغم من وعودهم السابقة بأنهم سيبقون بعيدًا عن المسار المتفق عليه.

انتقادات حادة للشرطة

مظاهرات فلسطين

وفي رسالة وُجِّهت إلى قائد الشرطة، أعرب المنظمون عن استيائهم من سماح الشرطة للمتظاهرين المناهضين بالتجمع على الطريق المتفق عليه، ما اضطر المشرفين -ومن بينهم العديد من النساء- إلى تشكيل حاجز بشري لمنع وقوع حوادث لساعات.

وأشار المنظمون إلى أن هذا الوضع أدى إلى تعرضهم للتهديد من المؤيدين لإسرائيل، الذين كانوا يتدافعون ويُسقِطون هواتف المؤيدين لفلسطين أثناء تصويرهم للمسيرات.

ووقّع على الرسالة ست منظمات تشكل الائتلاف الذي نظم هذه المظاهرات، ويشمل ذلك: حملة التضامن مع فلسطين، وتحالف أوقفوا الحرب، والمنتدى الفلسطيني في بريطانيا، ومؤسسة أصدقاء الأقصى، وحملة نزع السلاح النووي، والرابطة الإسلامية في بريطانيا.

واتهم المنظمون الشرطة باتباع نهج مختلف تمامًا في التعامل مع الاحتجاجات المؤيدة لإسرائيل، مقارنة بالاحتجاجات المؤيدة لفلسطين.

وأوضحوا في رسالتهم إلى رولي أن المظاهرة بأسرها تعرضت لسيل من الإساءة والإهانة والاستفزاز بهدف حدوث اشتباكات، مطالبين بتفسير لأسباب حدوث ذلك، وضمان مراقبة الاحتجاجات المضادة بطريقة صحيحة في المستقبل.

تأمين مظاهرات فلسطين

مظاهرات فلسطين

وفي بيان نُشِر على وسائل التواصل الاجتماعي، أكدت شرطة العاصمة أن مساعد المفوض، مات تويست، قائد شرطة النظام العام في شرطة العاصمة، سيكتب للمنظمين؛ ليعرض عليهم عقد اجتماع بشأن ما جرى.

وأشارت الشرطة إلى أنها تدرك أن المجموعات كانت قريبة جدًّا من بعضها يوم السبت، معربة عن أسفها للأجواء العدائية التي نشأت، ومثمنة جهود المسؤولين الذين عملوا مع الضباط للحفاظ على سلامة الجميع.

وأكدت الشرطة أنها ستحقق في أي مزاعم محددة بسوء المعاملة أو الترهيب.

وجاءت هذه التحركات في اليوم نفسه الذي واجه فيه المنظمون انتقادات من جون وودكوك، المعروف أيضًا باسم اللورد والني، مستشار الحكومة البريطانية بشأن العنف السياسي والتطرف.

وفي تقرير جديد، اقترح وودكوك منح الشرطة سلطات جديدة؛ لوقف المسيرات، واتهم المنظمين بـ”معاداة السامية والتطرف”.

هجمات متكررة من الحكومة

مظاهرات فلسطين

يُذكَر أن منظمي المظاهرات المؤيدة لفلسطين تعرّضوا لهجمات متكررة من أعضاء كبار في الحكومة، ومنهم رئيس الوزراء ريشي سوناك، الذي وصف في آذار/مارس الماضي الاحتجاجات المناهضة للحرب على غزة بأنها مثال على “المتطرفين”، الذين يقوضون الديمقراطية البريطانية، داعيًا الشرطة إلى اتخاذ إجراءات أكثر حزمًا.

هذا وأكد المنظمون أن الشرطة وصفت الاحتجاجات بأنها سلمية، ولم تعتقل إلا عددًا قليلًا من المشاركين، مشيرين إلى الوجود المنتظم لكتلة يهودية كبيرة مناهضة للحرب على غزة داخل المسيرة.

المصدر: ميدل إيست آي


اقرأ أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
1:57 am, Jun 17, 2024
temperature icon 12°C
overcast clouds
Humidity 85 %
Pressure 1008 mb
Wind 6 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 98%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:42 am
Sunset Sunset: 9:20 pm