العرب في بريطانيا | مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة "ب" ت...

1445 شوال 8 | 17 أبريل 2024

مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة “ب” تهيمنان على عناوين الصحف

AA-26632882-scaled
فريق التحرير January 20, 2022
مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة “ب” تهيمنان على عناوين الصحف (وكالة الأناضول Raşid Necati Aslım 13/1/2022)

يجد رئيس الوزراء البريطانيّ بوريس جونسون نفسه في موقف ضعف إثر تمرّد نوّاب في حزبه؛ بسبب استيائهم من فضيحة الحفلات المنظمة في مقر رئاسة الحكومة، وما زالت الصحف البريطانيّة تهاجمه بالرغم من هيمنة خبر إنهاء قيود الخطة “ب” في بريطانيا.

وإليك ملخّص العناوين الأساسيّة للصحف البريطانيّة الصادرة اليوم الخميس 20 كانون الثاني/ يناير، كما صاغه موقع “بي بي سي” الإخباري. 

جونسون يحتلّ عناوين الصحف مرة أخرى

♦الديلي تلغراف

ظهر الوزير السابق لحزب المحافظين ديفيد ديفيس على الصفحات الأولى للعديد من الصحف البريطانيّة بما في ذلك صحيفة الديلي تلغراف؛ بعد أن أثار الدهشة في مجلس العموم عندما أخبر بوريس جونسون في وجهه أنه يجب أن يستقيل. وقال المتحدّث الرسمي باسم جونسون: إن رئيس الوزراء سيحارب أيّ تحدٍّ للقيادة، حسبما ذكرت الصحيفة. (onni.com) وفي حديثه للصحيفة قال ديفيس: إن جونسون يجب أن يستقيل، وإلا فإن حزبه يواجه “عامًا من العذاب”.

صحيفة الغارديان

واستخدمت صحيفة الغارديان اقتباس السيد ديفيس في عنوانها، قائلة: إنه “تسبّب في موجات صدمة” خلال يوم مثير ومسرحيّ (دراماتيكي) في وستمنستر. وأشارت إلى أن أنصار جونسون يعتقدون أن لديه متّسعًا من الوقت للردّ، على الرغم من أن التقديرات تُشير إلى أنه قد تمّ حتى الآن تقديم ما يصل إلى 30 خطابًا لسحب الثقة. وأضافت الصحيفة أن جونسون يتعرّض لضغوط من نوّاب حزب المحافظين “لشراء دعمهم”؛ عن طريق إلغاء الزيادة في التأمين الوطنيّ المخطط لها في نيسان/ أبريل.

مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة "ب" تهيمنان على عناوين الصحف( الغارديان)
مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة “ب” تهيمنان على عناوين الصحف( الغارديان)

♦ صحيفة ديلي ميرور

وقالت صحيفة ديلي ميرور: إن السيد ديفيس كان يتحدث نيابة عن الأمّة عندما هاجم رئيس الوزراء الذي يتشبّث بالسلطة، وكتبت الصحيفة بجانب صورة السيد جونسون وهو يتفقّد ساعته: “حان وقت المغادرة”!

♦ صحيفة “آي” (i)

ووصفت صحيفة “آي” (i) رئيس الوزراء بأنه “جريء”؛ حيث قالت: إنه يتمسّك بالسلطة “في الوقت الحاليّ”. وذكرت الصحيفة أن حزب العمّال يُجري محادثات مع منشقّين محتملين آخرين بعد انشقاق كريستيان ويكفورد عن حزب المحافظين. وأخبر وزير سابق من حزب المحافظين الصحيفة أنه حتّى لو فاز جونسون في تصويت على الثقة، “فسيتعيّن عليه أن يواصل السّير في الشوارع مثل هنري الثاني، ويتعرّض للجلد من قبل الجمهور”.

صحيفة التايمز

واعتبرت صحيفة التايمز أن رئيس الوزراء حصل على مهلة، مستشهدة بقول أحد الوزراء الذي اعتبر أن انشقاق كريستيان ويكفورد قد “غيّر تمامًا” الأجواء و”وحّد الحزب”. وأضافت الصحيفة أن هناك مخاوف متزايدة داخل الحكومة من أن تحقيق “سو جراي” (Sue Gray) سيكون أكثر أهمية مما كان متوقعًا.

مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة "ب" تهيمنان على عناوين الصحف( التايمز)
مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة “ب” تهيمنان على عناوين الصحف( التايمز)

♦ صحيفة فاينانشيال تايمز

وقالت صحيفة فاينانشيال تايمز: إن رئيس الوزراء قد توصّل إلى “هدنة هشّة مع حزبه” بعد عرض الأمس في مجلس العموم، وأن انضمام النائب كريستيان ويكفورد إلى أعضاء حزب العمّال بعد إعلان انشقاقه عن حزب المحافظين قد وفّر لرئيس الوزراء بعض الوقت من خلال حشد نوّاب حزب المحافظين المضطربين.

صحيفة ذا صان

وأطلقت صحيفة ذا صان على يوم أمس “يوم الدراما غير العادي”، وصمّمت مخطّطًا دائريًّا مصنوعًا من فطيرة لحم الخنزير على صفحتها الأولى في إشارة إلى مجموعة نوّاب حزب المحافظين الذين أجروا محادثات حول مستقبل رئيس الوزراء، وأطلقوا عليها اسم “مؤامرة فطيرة لحم الخنزير”. وأضافت الصحيفة: “إن إلغاء جميع قوانين كورونا أعطى رئيس الوزراء والأمة شريحة كبيرة من الأخبار السارّة”.

مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة "ب" تهيمنان على عناوين الصحف( ذا صان)
مقاومة جونسون وإنهاء قيود الخطة “ب” تهيمنان على عناوين الصحف( ذا صان)

♦ صحيفة الديلي ستار

وقالت صحيفة الديلي ستار في صفحتها الأولى لهذا اليوم: “الخروج يعني الخروج”، ووصفت جونسون بأنه “البطّة العرجاء” قائلةً: إنه يرفض أن “يفعل الشيء الصحيح ويستقيل”!

♦ صحيفة ديلي إكسبريس

وقدّمت الصفحة الأولى لصحيفة ديلي إكسبريس عرضًا لدعم رئيس الوزراء؛ حيث ذكرت أن حلفاء جونسون احتشدوا للدفاع عنه ونقلت قول الوزير السابق في حزب المحافظين السير إدوارد لي لرئيس الوزراء: “بحق الله، استمرّ”.

صحيفة ديلي ميل

كما دعمت صحيفة ديلي ميل رئيس الوزراء قائلة بأنّ نواب حزب المحافظين الذين تآمروا ضدّه “رعاع نرجسيّون”. ولكن العنوانَ الرئيسَ للصحيفة تمحور حول إصابة ابنة جونسون البالغة من العمر ستة أسابيع بفيروس كورونا.

♦ صحيفة المترو

وأخيرًا فقد ركّزت صحيفة المترو على إنهاء قيد العمل عبر المنزل في إنجلترا. وقالت: إن ملايين العمّال سيعودون إلى المكاتب اليوم، مضيفةً أنّ رئيس الوزراء أعلن عن انتهاء إلزاميّة أقنعة الوجه وتصاريح كورونا يوم الخميس المقبل.


الصحف البريطانيّة تواصل ملاحقة جونسون وخطط سحب الثقة منه تهيمن على عناوينها

الصحف تهاجم جونسون لاكتفائه بالاعتذار عن فضيحة حفلته فترة الإغلاق

بوريس جونسون يعلن إنهاء معظم قيود كورونا في إنجلترا

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.