العرب في بريطانيا | وزارة العمل ترفض أكثر من 40% من طلبات معونة الع...

1445 ذو القعدة 10 | 18 مايو 2024

وزارة العمل ترفض أكثر من 40% من طلبات معونة العجز في بريطانيا

معونة العجز
شروق طه May 13, 2024

على مدار 6 أشهر، أعلنت وزارة العمل في بريطانيا عن نسبة رفض مقلقة تتجاوز 40% لطلبات معونة العجز، وهو ما يثير تساؤلات بشأن عمليات التقييم والتصنيف التي يتم تطبيقها على الطلبات.

وفقًا لتحليل أجرته صحيفة “الأوبزرفر” لبيانات الإعانات الخاصة بالاستقلال الشخصي (PIP) في إنجلترا وويلز، فإن الأرقام تشير إلى أن أكثر من 40% من الطلبات قد رُفضت.

معونة العجز في بريطانيا

معونة العجز

تشمل طلبات المعونة التي رُفضت أفرادً يعانون من أمراض مختلفة، مثل: المصابين بالتهاب المفاصل، والمصابين بمتلازمة التعب المزمن (MS)، ومن بينهم أيضًا المتضررين من التشوهات الجسدية والمشاكل النفسية.

في هذا السياق، يظهر التحليل أن هناك تفاوتًا كبيرًا في نسبة الرفض بين الحالات المختلفة، حيث بلغت نسبة الرفض لطلبات إعانات الاستقلال الشخصي (PIP) المرتبطة بـ بمتلازمة التعب المزمن (MS) ما يقرب من 45%.

في حين تجاوزت نسبة الرفض للطلبات المرتبطة بفقدان الأطراف 25%.

رفض طلبات المعونة

معونة العجز

تعليقًا على هذه الأرقام، أشارت رينسا جاونت، عضو مجموعة “إتشكج لندن” التي تهتم بقضايا المعاقين، إلى أن هذه الإحصائيات تظهر صعوبة الحصول على المعونة، وهو أمر يتعارض مع الخطاب الحكومي الحالي الذي يشير إلى الاهتمام بالمعونات.

وتضيف أن النسب المرتفعة للرفض تعكس حاجة إلى إعادة النظر في عمليات التقييم وضمان الوصول العادل للمعونة لأولئك الذين في حاجة ماسة إليها.

بالإضافة إلى ذلك، تظهر البيانات أن العديد من الطلبات التي رُفضت تنتهي بالفعل في المحاكم، وهذا يشير إلى وجود خلل في عملية التقييم الأولية التي تُطبق، ويعكس الحاجة الملحة إلى إصلاحات في النظام لضمان تقديم المعونة بشكل أكثر عدالة وشمولًا.

ومع استمرار هذا الوضع، يتوقع المجتمع أن تتزايد الضغوط على الحكومة لاتخاذ إجراءات فعالة لتحسين عملية تقديم المعونة لضمان الوصول العادل للمعونة وفقًا للاحتياجات الفعلية للأفراد ذوي الإعاقة.

المصدر: Birmingham Mail


اقرأ أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.