العرب في بريطانيا | محامون عرب: جنة اللاجئين لم تعد كذلك والسبب الم...

1445 ذو القعدة 16 | 24 مايو 2024

محامون عرب: جنة اللاجئين لم تعد كذلك والسبب المحافظون

اعتقال موظف وزاري بتهمة بيع إقامة بريطانية لطالب لجوء مقابل ألفي باوند
صهيب جابر April 19, 2024

“الحكومة البريطانية لم تستجب لمطالب لم شمل الأسر الغزية إلا في عدد قليل من الحالات درءًا للانتقادات، بينما تمنح الحكومة تأشيرات لجنسيات كثيرة أقل تضررًا من الشعب الفلسطيني”، هكذا استنكرت المؤثرة والمترجمة رانية عمد سياسة الحكومة البريطانية فيما يتعلق بقوانين الهجرة واللجوء خلال ندوة أسبوعية لمنصة العرب في بريطانيا مساء أمس الخميس الموافق 18 أبريل / نيسان 2024.

حيث بثت الندوة بعنوان: “ألا تزال بريطانيا مغرية للهجرة؟” وهو السؤال الذي أجاب عليه ضيوف البث بسام طبلية المحامي القانوني، ولينا موسى المستشارة القانونية، ورانية عمد المؤثرة والمترجمة القانونية، وأدار الندوة الزميل صهيب جابر الذي استطلع آراء المشاركين والمتابعين بشأن أهم التحديات التي تحول دون الهجرة إلى بريطانيا من ناحية والدوافع والمرغبات التي تدفع المهاجرين للهجرة إلى المملكة المتحدة.

تحديات الهجرة إلى بريطانيا 

محامون عرب: جنة اللاجئين لم تعد كذلك والسبب المحافظون

رانية عمد وهي مؤثرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتعمل في الترجمة القانونية قالت للعرب في بريطانيا إن الحكومة البريطانية تكيل بمكيالين تجاه قضايا الهجرة المتعلقة بالفلسطينيين وخصوصًا طلبات لم الشمل للمقيمين الذين يريدون جلب أسرهم التي ترزح في قطاع غزة تحت وطأة العدوان الإسرائيلي، بينما تمنح الحكومة هذا الحق للجنسيات الأقل تضررًا.

وأضافت: “هذا لا يعني أن إشكاليات الهجرة إلى بريطانية تقتصر فقط على قضية غزة، لكن مجمل نظام الهجرة واللجوء في المملكة معقد وبيروقراطي، فحزب المحافظين الحاكم حاليًا يناهض الهجرة إلى بريطانيا رغم حاجة البلاد للمهاجرين، خصوصًا مع الحديث عن نسبة البطالة والحاجة لليد العاملة”.

محامون عرب: جنة اللاجئين لم تعد كذلك والسبب المحافظون

من ناحيته تطرق المحامي بسام طبلية إلى الصعوبات في اندماج العرب في المجتمع البريطاني بعد الوصول، ومنها اختلاف العادات والتقاليد والأهم اختلاف القوانين، فما يعتبره القانون في البلدان العربية جنحة قد يكون جريمة بنظر القانون البريطاني، خصوصًا في القوانين المتعلقة بالأمومة والطفولة، فمجرد توبيخ الطفل قد يحرم والديه من حق حضانته ويعطيه للدولة.

طبلية العائد من مرافعة أمام القضاء البريطاني في قضية تتعلق بأحد اللاجئين العرب الذي اتهم بمحاولة التواصل وإقامة علاقة جنسية مع قاصر، قال إن القاضي رفض إيقاف مدة محكومية المتهم في السجن رغم أن القضية لم يكن فيها ضحية، بل حساب وهمي استخدمته الأجهزة الأمنية للإيقاع بالمتهم، ورغم إثبات حسن سلوكه حُكم عليه بالسجن لمدة عام، وذلك “كي يردعه ويردع غيره” كما قال القاضي.

تكلفة عالية وتضييق حكومي

أما المستشارة القانونية لينا موسى فقالت إن الرسوم المفروضة من وزارة الداخلية على الراغبين بالهجرة إلى بريطانيا عن طريق الحصول على تأشيرة الدخول أو تأشيرة الزوج أو الزوجة للمقيمين، قد تصل هذه الرسوم لـ 5500 باوند للشخص الواحد، وعقبت موسى قائلة: “الهجرة إلى بريطانيا تختلف بحسب ظروف كل شخص”.

وأضافت: “من يعاني في بلده ولا يستطيع البقاء فيها بسبب الحروب فليس له إلا الهجرة، أما من يفكر بالهجرة دون حاجةٍ ملحة فعليه أن يعلم أن بريطانيا لم تعد كما السابق، فالوضع المعيشي صعب للغاية بفعل التضخم الحالي، وتشهد بريطانيا تضييقًا على المسلمين، وعلى المتضامنين مع قضايا المسلمين وأهمها القضية الفلسطينية”.

محامون عرب: جنة اللاجئين لم تعد كذلك والسبب المحافظون

يذكر أن منصة العرب في بريطانيا قد ناقشت خلال عدد من الندوات أهم العقبات التي تواجه المجتمع العربي في بريطانيا، واستضافت المنصة عددًا من المختصين في مختلف المجالات لتقديم النصيحة والإرشاد سواءً على مستوى المقيمين أو البريطانيين من أصول عربية، أو حتى القادمين الجدد إلى بريطانيا من العرب، وذلك ضمن سلسلة بثوث تهدف لرفع الوعي وتقديم المشورة.

 


اقرأ أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
2:42 pm, May 24, 2024
temperature icon 18°C
broken clouds
Humidity 53 %
Pressure 1018 mb
Wind 7 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 75%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:56 am
Sunset Sunset: 8:58 pm