العرب في بريطانيا | طلاب الـGCSE وA-Level يتعرضون لعمليات الاحتيال ...

1445 ذو القعدة 10 | 18 مايو 2024

طلاب الـGCSE وA-Level يتعرضون لعمليات الاحتيال على مواقع التواصل الاجتماعي

طلاب الـGCSE وA-Level يتعرضون لعمليات الاحتيال على مواقع التواصل الاجتماعي
محمد علي May 8, 2024

طالبت اللجان الامتحانية في بريطانيا وسائل التواصل الاجتماعي بتكثيف جهودها؛ لمنع عمليات الاحتيال وبيع أوراق الاختبارات المزيفة لطلاب شهادة (GCSE) وطلاب المرحلة (A-Level).

وردّت إدارتا إنستغرام وتيك توك بأنهما لا تسمحان ببيع أورق الامتحانات عبر الإنترنت.

حسابات إلكترونية في بريطانيا تدعي بيع أوراق الامتحانات على الإنترنت

محتالون يحاولون بيع أوراق امتحانية مزورة لطلاب الشهادة الثانوية في بريطانيا
محتالون يحاولون بيع أوراق امتحانية مزورة لطلاب الشهادة الثانوية في بريطانيا (Unsplash)

وأكدت شبكة بي بي سي عثورها على عشرات الحسابات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، التي تدّعي زورًا أنها تبيع الأوراق الامتحانية للطلاب هذا العام، وقد تقاضى أصحاب هذه الحسابات مئات الباوندات.

وأكد بعض الطلاب لبي بي سي سهولة الوصول إلى هذه الحسابات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وأشار أحد الطلاب إلى أن أصحاب هذه الحسابات يتلاعبون نفسيًّا بالطلاب.

وبهذا الصدد قال المجلس المشترك الخاص بمؤهلات الطلبة (The Joint Council for Qualifications) (JCQ)، والذي يمثل ثمانيًا من أكبر اللجان الامتحانية في بريطانيا: “نستبعد تسريب أوراق الامتحانات الحقيقية عبر الإنترنت”.

بدورها قالت هيئة تنظيم الامتحانات في بريطانيا (Ofqual): “إذا ضُبِط الطلاب وهم يحاولون الغش، فإنهم سيُحرَمون من الشهادات العلمية، حتى لو كانت الأوراق الامتحانية التي عندهم مجرد أوراق مزيفة”.

هذا وأشار عدد من طلاب مدرسة كومنويل في سويندون إلى سهولة العثور على الحسابات الإلكترونية الخاصة ببيع أوراق الامتحانات المزيفة، وذلك عبر إجراء بحث بسيط عبر الإنترنت.

وقال أحد الطلاب: “إنهم نشطون على وسائل التواصل الاجتماعي، وقد وصلت إليهم بسهولة عبر تطبيق تيك توك”.

في حين قالت إحدى الطالبات: “إن المحتالين الذين يقفون وراء هذه الحسابات، يحاولون التلاعب بالطلاب نفسيًّا وخداعهم لشراء هذه الأوراق، ويؤكدون لهم أنها الأوراق الامتحانية الصحيحة”.

دعوات لحماية الطلاب في بريطانيا من عمليات الاحتيال على تيك توك

إدارة تطبيقي تيك توك وأنستغرام تؤكد ملاحقة الحسابات الاحتيالية
إدارة تطبيقي تيك توك وأنستغرام تؤكد ملاحقة الحسابات الاحتيالية

وأكدت الطالبة أنهم ينجحون في تضليل وخداع بعض الطلاب، وبخاصة أولئك الذين يعانون من التوتر قبل الامتحانات.

وبهذا الشأن قال تشاس درو مدير مدرسة كومنويل: “يجب على المدارس أن تتخذ إجراءات استباقية؛ لمنع وقوع الطلاب ضحية هذا السلوك المستهجن الذي يمارسه المحتالون عبر الإنترنت”.

وأضاف: “إن المعلمين يعرّفون الطلاب على الحسابات التابعة للمحتالين على وسائل التواصل الاجتماعي؛ لكي يتجنبوا محاولات الاحتيال والخداع في الفترة التي تسبق الامتحانات”.

وأردف قائلًا: “إن أهم ما يمكن أن نعلمه للطلاب هو الحفاظ على سلامتهم، سواء في العالم الافتراضي أو الحقيقي”.

ويعمل الموظفون التابعون للجان الامتحانية على البحث في مواقع التواصل الاجتماعي؛ للعثور على على هؤلاء المحتالين والإبلاغ عن نشاطهم.

لكن في العادة ينشط هؤلاء المحتالون على وسائل التواصل الاجتماعي لأيام قبل الإبلاغ عنهم.

إلغاء حسابات المحتالين على إنستغرام وتيك توك

تطبيق إنستغرام في بريطانيا
تطبيق إنستغرام في بريطانيا

وطالبت اللجان الامتحانية في بريطانيا بإتاحة فرصة الاتصال المباشر مع موظفي الرقابة التابعين لمواقع التواصل الاجتماعي؛ من أجل إغلاق الحسابات الاحتيالية، ومنع استغلال الطلاب.

وقالت مارغريت فراجر مديرة المجلس المشترك الخاص بمؤهلات الطلبة (JCQ): “لا بد من وضع حد للقائمين على هذه الحسابات، بالتعاون مع الجهات المسؤولة في وسائل التواصل الاجتماعي”.

بدوره رد متحدث باسم شركة (Meta) المالكة لتطبيق إنستغرام بالقول: “إن تطبيق إنستغرام لا يسمح لمستخدميه ببيع أوراق الاختبارات وتداولها على منصاته الإلكترونية، وتعمل إدارة التطبيق على إغلاق الحسابات المشبوهة بعد الإبلاغ عنها”.

في حين قالت إدارة تطبيق تيك توك: إنها تعمل على حذف أي محتوى يحمل طابعًا احتياليًّا. وحث التطبيق مستخدميه على الإبلاغ عن أي حسابات تدّعي بيع الأوراق الامتحانية.

ويأتي ذلك بعد أن ادّعى بعض طلاب الشهادة الثانوية في بريطانيا تسريب أوراق الامتحانات على تطبيقَي تلغرام و(Reddit).

وأكدت الهيئة المشرفة على اختبارات الشهادة الثانوية أن عددًا من الطلاب الذين أنهوا الاختبارات في مناطق معينة، حاولوا تبادل المعلومات وإيصال الأسئلة إلى الطلاب الذين يقيمون في المناطق الأخرى، ممن لم يَحِن وقت تقديم امتحانهم بعد.

لكن الهيئة أكدت أن مثل هذه الحالات نادرة الحصول، واستبعدت حصول أي محاولات غش على نطاق واسع.

المصدر: بي بي سي


اقرأ أيضاً :

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.