لاجئة فلسطينية مرشحة لجائزة طلاب عالمية تتطلع لمساعدة مخيمها

(آية يوسف/ ميدل إيست مونيتور)
(آية يوسف/ ميدل إيست مونيتور)

تم ترشيح الفلسطينية آية يوسف ضمن أفضل 50 مرشحًا للتصفيات النهائية لجائزة تشيغ العالمية للطلاب لعام 2021.

من هي آية يوسف؟

ولدت آية وترعرعت في مخيم برج البراجنة للاجئين في لبنان، بحسب موقع ميدل إيست مونيتور. وهي الآن طالبة هندسة معمارية في الجامعة الأمريكية في بيروت، والتحقت بالمدارس التي تديرها الأونروا. وفي عام 2016، بدأت آية في تدريس البرمجة لحوالي 20 طالبًا.

في نهاية ذلك العام الدراسي، تم ترشيحها لجائزة السلام العالمية للأطفال وتم اختيارها كواحدة من أفضل ثلاثة طلاب من لبنان.

لاجئة فلسطينية مرشحة لجائزة طلاب عالمية تتطلع لمساعدة مخيمها
(ملكية الصورة: ميدل إيست مونيتور)

كلا والدا آية في حالة صحية سيئة، ولطالما عانت عائلتها من ضغوط مالية كبيرة. في إطار دراساتها، وجدت اللاجئة أن هناك تأثير كبير للبيئة المادية المحيطة على الفرص المتاحة للاجئين. ولذل فهي تتطلع لتحسين أوضاع المخيم الذي عاشت به.

وقالت لموقع ميدل إيست مونيتور، “نحن كلاجئين نعاني من نقص في إمكانية الوصول إلى سبل التعليم والموارد اللازمة”.

تفاصيل الجائزة

ترشح جائزة تشيغ العالمية للطلاب السنوية أكثر من 3500 طالب، ممن عمرهم 16 عامًا فما فوق، عبر 94 دولة مختلفة حول العالم. يتم اختيار الطلاب لما لهم من تأثير حقيقي على التعلم وحياة أقرانهم والمجتمع من حولهم.

ستنشر الجائزة المرشحين العشرة النهائيين لاحق هذا الشهر. ثم سيتم الإعلان عن الطالب الفائز في نوفمبر والذي سيحصل على جائزة قدرها 100 ألف دولار أمريكي.

وفقًا لملف تعريف آية على موقع الجائزة، ستستثمر الفلسطينية في حالة فوزها ما يعادل نصف أموال الجائزة في تعزيز تدريب المهارات في مخيم اللاجئين الذي ترعرعت به.

كما أنها ترغب في الاستثمار في معدات دروس البرمجيات المجانية لطلاب المدارس الثانوية والجامعات، حيث تؤمن آية بأن “الابتكار لا يأتي إلا من مشاركة المعلومات بسهولة وسلاسة بدلاً من احتكارها”.

المصدر: ميدل إيست مونيتور

(ملكية الصور: ميدل إيست مونيتور)

الرابط المختصر هنا ⬇

تابعنا على التيلجرام

يرجى مسح هذا الكود على مجموعة التيلجرام التابعة لمنصة العرب في بريطانيا AUK أو الضغط هنا

آخر الأخبار