العرب في بريطانيا | فلسطيني بريطاني يحمّل سوناك مسؤولية استشهاد الع...

1445 شعبان 24 | 05 مارس 2024

فلسطيني بريطاني يحمّل سوناك مسؤولية استشهاد العشرات من عائلته في غزة

سوناك يتعهد بالمضي قدمًا بخطة رواندا
فريق التحرير January 4, 2024

أرسل البروفيسور الفلسطيني البريطاني عبد الفتاح العويسي رسالة إلى ريشي سوناك يحمّله فيها مسؤولية استشهاد 25 من أفراد عائلته في غارة جوية إسرائيلية على قطاع غزة، قائلًا: إن دعم بريطانيا العلني لإسرائيل “يورطها” في “مذبحة” في غزة.

حكومة سوناك متهمة بالمشاركة في جرائم الحرب الإسرائيلية على غزة!

ريشي سوناك

وأعرب عبد الفتاح العويسي، وهو خبير في العلاقات الدولية، في الرسالة عن حزنه الكبير وغضبه العارم مما ترتكبه “إسرائيل” من جرائم حرب في قطاع غزة ودور المملكة المتحدة في هذه الجرائم.

وفي إشارة إلى الهجوم الإسرائيلي على مخيم المغازي للاجئين يوم عيد الميلاد، قال العويسي: إن غارة جوية إسرائيلية أودت بحياة 25 فردًا من عائلته، معظمهم من الأطفال والنساء.

وأضاف: “أعتقد أن دعم المملكة المتحدة الثابت لإسرائيل يورطها في هذه المذبحة. ويبدو أن بريطانيا على غرار الولايات المتحدة الأمريكية، تشارك في التطهير العرقي والإبادة الجماعية وجرائم الحرب في قطاع غزة”.

ووصف العويسي جرائم الحرب المستمرة في قطاع غزة المحاصر بأنها “مثيرة للقلق”، وأشار إلى الهجمات الإسرائيلية العشوائية التي أودت بحياة آلاف المدنيين الأبرياء منذ عملية طوفان الأقصى التي شنتها حركة المقاومة الإسلامية حماس في الـ7 من أكتوبر.

كما أشار إلى نزوح معظم سكان غزة البالغ عددهم أكثر من 2.2 مليون نسمة، في ظل ظروف إنسانية صعبة وقيود فرضتها “إسرائيل” على دخول إمدادات المياه والغذاء والوقود إلى القطاع المحاصر.

تورط مواطنين بريطانيين في جرائم ” إسرائيل”!

الجيش الإسرائيلي

وتحدث العويسي في رسالته أيضًا عن التورط المثير للقلق لبعض المواطنين البريطانيين في جرائم “إسرائيل”، وضرب مثالًا على ذلك المنشور الذي شاركه المواطن البريطاني ونائب رئيس بلدية القدس المحتلة أرييه إسحق كينغ على منصة فيسبوك، والذي دعا فيه إلى دفن الفلسطينيين المعتقلين أحياء!

وأشار أيضًا إلى المواطن البريطاني والمتحدث الرسمي باسم الحكومة الإسرائيلية إيلون ليفي، وبيتر ليرنر- من كينتون شمال لندن- الذي أصبح متحدثًا رسميًّا باسم الجيش الإسرائيلي، وريتشارد هيشت من اسكتلندا الذي يتولى رتبة عقيد في الجيش الإسرائيلي.

وفي إشارة إلى تقارير تفيد بمشاركة مواطنين بريطانيين في قوات الاحتياط الإسرائيلية، قال العويسي: إن الافتقار إلى الشفافية فيما يتعلق بعدد المواطنين البريطانيين الذين يقاتلون في صفوف الجيش الإسرائيلي أمر مثير للقلق، في الوقت الذي تحظر فيه بريطانيا مشاركة مواطنيها في الحرب في أوكرانيا.

وسأل العويسي سوناك في رسالته عن أسباب صمت بريطانيا عن مشاركة بعض مواطنيها في الحرب على غزة، وعمّا إذا كان سفر المواطنين إلى إسرائيل أو الأراضي الفلسطينية المحتلة للقتال في صفوف الجيش الإسرائيلي أو أي دولة أخرى يُعدّ جريمة جنائية بموجب القانون البريطاني.

وختم رسالته قائلًا: إن مشاركة مواطنين بريطانيين في جرائم الجيش الإسرائيلي بحق الفلسطينيين لا يشكل تحديًّا للقانون الدولي فحسب، بل يهدد أيضًا سيادة القانون داخل بريطانيا نفسها.

المصدر: وكالة الأناضول 


اقرأ أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.