العرب في بريطانيا | العرب في بريطانيا - غضب ناشطة لأجل أطفال رفح يش...

1445 ذو الحجة 11 | 18 يونيو 2024

غضب ناشطة لأجل أطفال رفح يشعل منصات التواصل الاجتماعي

منصات التواصل الاجتماعي
شروق طه May 28, 2024

عبرت المؤثرة المتضامنة مع فلسطين كانديس كينغ عن غضبها الشديد عبر مقطع مصور لها نشرته عبر منصات التواصل الاجتماعي، بشأن ما شاهدته من فيديوهات وصور عقب وقوع حادثة “مجزرة خيم النازحين”.

مساء يوم الأحد، أسقط طيران الاحتلال الإسرائيلي على عدد من خيم النازحين بحي تل السلطان غرب رفح، أكثر من 7 صواريخ وقنابل عملاقة تزن الواحدة أكثر من 2000 رطل.

موجات غضب بمنصات التواصل الاجتماعي

 منصات التواصل الاجتماعي

 

استشهد ما يزيد عن 40 فلسطينيًا نصفهم أطفال ونساء، إضافة لإصابة أكثر من مئتي شخص، حسبما أفادت التقارير الأممية.

أثارت مشاهد الجثث المتفحمة والأطفال مقطوعي الرأس غضب واستياء واسع النطاق بالعالم، من بينهم كينغ التي بدأت الفيديو بقولها: “طفل مقطوع الرأس.. ماذا أصابكم بحق الجحيم؟”.

واستنكرت صمت العالم عما يرتكبه جيش الاحتلال الإسرائيلي من مجازر متواصلة بقطاع غزة على مدار سبعة أشهر.

وسلطت كينغ الضوء على ازدواجية المعايير التي يتعامل بها المجتمع الدولي مع القضية الفلسطينية، مشيرة إلى أن العالم قد قُلب رأسًا على عقب حينما خرجت شائعات لم يظهر عليها أي دليل وتبين زيفها لاحقًا بشأن “الأطفال الإسرائيليين مقطوعي الرؤوس” بعد عملية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

فيما أدار العالم وجهه للفلسطينيين على الرغم من ظهور صور وفيديوهات لأشلاء أطفال وأطفال بعضهم مقطوع الرأس بفعل القصف الإسرائيلي.

فيديو كانديس كينغ

تفاعل مع فيديو كانديس كينغ مئات الآلاف، من بينهم شخصيات عامة سياسية ونشطاء حقوقيين، وجاءت معظم التعليقات مستنكرة المجازر التي يرتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطنيين في قطاع غزة.

وشارك عدد من الشخصيات العامة والسياسية الفيديو، الذي أعادت نشره منصة العرب في بريطانيا مترجمًا إلى العربية، حيث علّق السياسي المصري عمار علي حسن على الفيديو قائلًا: “هذا فضح لنفاق العالم”، وهو ما وافقته عليه المذيعة اللبنانية غادة عويس.

وأشاد الممثل اللبناني يوسف حداد بموقف كانديس كينغ وانحيازها للحق والعدالة، وعلّق قائلًا: “إلى كل الجبناء الصامتين والمشاركين بدعم الإبادة: اخجلوا من أنفسكم، التاريخ لن يُنصفكم، إلى مزبلة التاريخ، والله كنت قد فقدت الأمل من الغرب، لكن تبيّن لي أنهم أشجع وأوعى”.

في حين علّق الفنان الموسيقي المغربي رشيد غلام قائلًا: “أشرف من كثير من الصهاينة العرب!”.

وقال رجل الأعمال علي المعرفي مؤسسة (QPW Academy): “لم يتحمل العالم ما يحدث في رفح، فكيف لنا -نحن المسلمين- أن نتحمل!”.


اقرأ أيضًا:

التعليقات

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
4:43 am, Jun 18, 2024
temperature icon 12°C
overcast clouds
Humidity 88 %
Pressure 1014 mb
Wind 1 mph
Wind Gust Wind Gust: 3 mph
Clouds Clouds: 93%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:42 am
Sunset Sunset: 9:20 pm