العرب في بريطانيا | توثيق مصوَّر لانتهاكات الاحتلال في غزة تكشف عنه...

1445 شعبان 13 | 23 فبراير 2024

توثيق مصوَّر لانتهاكات الاحتلال في غزة تكشف عنه بي بي سي

محمد علي كنايسي February 10, 2024

كشفت شبكة بي بي سي النقاب عن مقاطع فيديو تصور انتهاك الجنود الإسرائيليين القانون الدولي، وظهر في المقاطع عدد من المعتقلين المدنيين في غزة مجردين من ملابسهم وقد عُصِبَت أعينهم وقُيِّدَت أيديهم.

ونقلت بي بي سي عن خبراء قانونيين إن ما مارسه الجنود الإسرائيليون في مقاطع الفيديو يمكن أن يرقى إلى انتهاك القانون الدولي.

حيث ينص القانون الدولي على عدم إذلال المعتقلين من دون سبب أو لمجرد التشهير بهم.

وقالت بي بي سي إنها تلقت المئات من مقاطع الفيديو التي صورها الجنود الإسرائيليون في غزة، وبحسب ما ظهر في ثمانية من مقاطع الفيديو فإن جنود الاحتلال انتهكوا القانون الدولي بسبب إساءة معاملة المعتقلين.

ورد الجيش الإسرائيلي على ذلك بالقول إن ما ورد في المقاطع لا يمثل قيمه.

بدوره قال الدكتور مارك إليس أحد كبار مستشاري الأمم المتحدة في المحاكم الجنائية الدولية، إن ممارسات الجنود الإسرائيليين التي ظهرت في مقاطع الفيديو هذه قد تشكل انتهاكًا لقوانين معاملة أسرى الحرب.

جنود إسرائيليون يتعمدون تصوير المعتقلين في غزة

مطالبات بإيقاف جمعيات خيرية في بريطانيا تعمل على تسليح الجيش الإسرائيلي
القوات الإسرائيلية تصور المعتقلين في غزة

وقالت بي بي سي إن معظم مقاطع الفيديو التي وردتها تظهر مشاهد القتال بالإضافة لمشاهد اقتحام الجنود الإسرائيليين المنازل المهجورة من السكان في قطاع غزة.

وأظهر مقطع فيديو آخر جنودًا إسرائيليين يطلقون النار وهم يضحكون متنكرين بأزياء على شكل ديناصورات، وفي مقطع آخر ظهر منزل في قطاع غزة وقد حوله الجنود إلى مطعم للبيتزا.

ووفقًا لبي بي سي فإن المقاطع الثمانية التي قد تعتبر انتهاكًا للقانون الدولي صورها ونشرت جنود إسرائيليون كانوا على رأس خدمتهم ولم يخفوا هوياتهم، حيث أظهرت أدوات البحث الإلكتروني أن بعض هذه المقاطع صوره الجندي الإسرائيلي يوسي غامزو ليتوفا.

وكان ليتوفا قد نشر عدة مقاطع فيديو من قطاع غزة منذ أوائل كانون الثاني/ ديسمبر، وقد ظهرت في بعض هذه المقاطع لقطات للكتيبة التي يقاتل في صفوفها، وهي جزء من لواء ناحال الإسرائيلي.

ويظهر في أحد مقاطع الفيديو التي صورها ليتوفا، معتقل فلسطيني وقد جُرِّدَ من ثيابه وقُيِّدت يداه وهو ينزف أثناء استجوابه من قبل الجنود.
واستطاعت بي بي سي تحديد موقع المعتقل، حيث تظهر معالم البناء أنه عبارة عن مدرسة في شمال قطاع غزة.

وقد ظهر المعتقل نفسه مرة أخرى في مقطع الفيديو نفسه وهو يسير حافي القدمين في شوارع قطاع غزة.

بدوره قال الجيش الإسرائيلي إنه التقط صور المعتقل أثناء التحقيق معه، ولم يلحق به أي أذى، وقد نشر جندي من ألوية الاحتياط صورة المعتقل ما يتعارض مع قوانين وقيم الجيش الإسرائيلي الذي قرر إنهاء خدمة الجندي.”.

حذف مقاطع الفيديو التي تصور انتهاكات القانون الدولي

الحيش الإسرائيلي يرتكب انتهاكات للقانون الدولي
الحيش الإسرائيلي يرتكب انتهاكات للقانون الدولي

وفي اليوم نفسه أعاد الجندي ليتوفا نشر مقاطع فيديو التي تظهر المعتقلين مجردين من ملابسهم، وقد عصبت أعينهم وهم جالسون تحت تهديد السلاح، ومن بينهم ثلاث معتقلات معصوبات الأعين وقد جلسن خلف ملعب كرة قدم.

وقد تكرر ظهور أحد الجنود الإسرائيليين في مقطع الفيديو، ويبدو أن الجندي كان يعلم أنه يُصوَّر.

وأشارت بي بي سي إلى أن زي الجندي وشارته تدل على أنه مقدم أو قائد كتيبة، لكن الجندي ليتوفا سرعان ما حذف مقاطع الفيديو من موقع يوتيوب بعد وقت قصير من اتصال البي بي سي بالجيش الإسرائيلي.

كما نُشر على موقع تيك توك مقطع فيديو بتاريخ 14 كانون الأول/ ديسمبر تظهر فيه لقطات لمعتقلين فلسطينيين معصوبي العيون وجنود إسرائيليين بعتادهم الكامل.

ويظهر بالمقطع عدد من المعتقلين في شاحنة صغيرة وقد عصبت أعينهم، كما أرفق مقطع الفيديو بموسيقى راب إسرائيلية، وظهر بجانب المعتقلين جندي إسرائيلي رافعًا إبهامه، وقد حددت بي بي سي حساب الجندي على مواقع التواصل الاجتماعي واسمه إيليا بلانك.

المصدرك بي بي سي


اقرأ أيضاً :

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.