العرب في بريطانيا | علماء بريطانيون يطورون اختبارا حديثا للكشف المب...

1445 شوال 10 | 19 أبريل 2024

علماء بريطانيون يطورون اختبارا حديثا للكشف المبكر عن سرطان الجلد

علماء بريطانيون يطورون اختبارا حديثا للكشف المبكر عن سرطان الجلد (آنسبلاش)
فريق التحرير January 19, 2022

قام  علماء بريطانيون بتطوير اختبار حديث للكشف المبكر عن سرطان الجلد، والذي يُطبّق الاختبار المعروف باسم AMBLor على خزعة قياسيّة من ورم الميلانوما الأوليّ عند إزالته، ويكشف و يحدّد على إثره المرضى  الذين هم في خطر أقل من معاودة السرطان أو انتشاره.

 

وقد طوّر العلماء البريطانيون فحصا جديدًا يتنبأ بشكل موثوق عن انتشار أو عودة أكثر أشكال سرطان الجلد فتكًا. ويتم تشخيص أكثر من 16,000 ألف شخص في المملكة المتحدة، و96,000 ألف شخص في الولايات المتحدة كل عام على أنهم مصابون بهذا المرض. (https://elitetrainingcenter.net/)

اختبار يكشف نمو سرطان الجلد

علماء بريطانيون يطورون اختبارا حديثا للكشف المبكر عن سرطان الجلد (آنسبلاش)
علماء بريطانيون يطورون اختبارا حديثا للكشف المبكر عن سرطان الجلد (آنسبلاش)

قال البروفيسور بيني لوفات الذي قاد العمل في الاختبار بأنه سوف يُطمئن المرضى الذين هم أقلّ عُرضة لخطر انتشار المرض. ويُطبّق الفحص المعروف باسم AMBLor على خزعة قياسيّة من ورم الميلانوما الأوليّ عند إزالته، و الذي سوف يحدّد  المرضى الذين هم أقلّ عُرضة لمعاودة ظهور السرطان أو انتشاره.

وقد تجلّى التطور التقنيّ بعد تحقيق تقدمّ كبير في فهم آليات نموّ سرطان الجلد؛ حيث يعمل هذا الفحص على تشخيص أو تحديد سرطان الجلد في مرحلته المبكّرة غير المتقرّحة بحوالي 75% من أصل كل التشخيصات بمعلومات أكثر دقة.

وقال البروفيسور لوفات من جامعة نيوكاسل: “يقدم اختبارنا تشخيصًا شخصيًّا؛ لأنه يتنبأ عما إذا كان من المرجّح أن ينتشر سرطان الجلد لديك أم لا”. “كما سيساعد هذا  الأمر الأطباء على تحديد مرضى سرطان الجلد ذوي المخاطر الأقل حقًّا؛ وذلك من خلال تشخيصه المبكر عن السرطان، مع العمل على تقليل عدد مواعيد المعاينة، والمتابعة لأولئك الذين تم تحديدهم على أنهم في خطر أقل؛ مما يوفّر الوقت والمال لهيئة الخدمات الصحيّة الوطنيّة”.

 

هذا وقد دعمت مؤسسة الجلد البريطانيّة البحث الذي أُجري بالاشتراك مع مؤسسة أملو للعلوم البيولوجيّة.

 

وقال المدير التنفيذيّ للمؤسسة فيل برادي: “إن تطوير فحص AMBLor من شأنه أن يخفّف التوتر والقلق لدى المرضى بسبب هذا السرطان الجلديّ الذي قد يكون قاتلًا، في حين يعمل على زيادة الكفاءة وخفض التكاليف التي تتحمّلها إدارة الصحة الوطنيّة”.

 

علماء بريطانيون يطورون اختبارا حديثا للكشف المبكر عن سرطان الجلد (آنسبلاش)
علماء بريطانيون يطورون اختبارا حديثا للكشف المبكر عن سرطان الجلد (آنسبلاش)

 

وقد تقدّم الفريق بطلب لإتاحة الاختبار على دائرة الصحة الوطنيّة.

وكان لدى كوري إنغليس (49 عامًا) خزعة من ورم الميلانوما، والتي سترسل من أجل تحليلها في مختبر أمبلور الجديد. وقال: إن AMBLor “يساعد بشكل كبير في تقليل القلق من حالة مرهقة للغاية بالفعل”.

وفي الوقت الحالي تتم إزالة الأورام الأوليّة عن طريق الجراحة، ويدرس مختصّو الأمراض الأنسجةَ تحت المجهر؛ لتحديد المرحلة التي وصل إليها سرطان الجلد وخطر انتشاره. كما يتم متابعة المريض في العيادة لمدة تصل إلى خمس سنوات حتى لو تم تعريفه بأنه أقل خطورة؛ فالاختبار هو من يحددهم.

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.