العرب في بريطانيا | كيف قرأ الإعلام البريطاني اغتيال صالح العاروري؟...

1445 شعبان 19 | 29 فبراير 2024

كيف قرأ الإعلام البريطاني اغتيال صالح العاروري؟

كيف قرأ الإعلام البريطاني اغتيال صالح العاروري؟
فريق التحرير January 3, 2024

عمدت إسرائيل إلى تصعيد المعركة مع الفصائل الفلسطينية بعد اغتيالها نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس صالح العاروري في العاصمة اللبنانية بيروت، وقد غطت وسائل الإعلام البريطاني هذا الحدث، وحذر بعضها من تداعياته المتوقعة.

إسرائيل تغتال الرجل الثاني في حماس

المنتدى الفلسطيني يدعو للتضامن مع غزة أمام مكتب سوناك
ما تداعيات اغتيال صالح العاروري على الحرب في غزة؟

ونشر موقع ميدل إيست آي تفاصيلَ دقيقة عن عملية اغتيال العاروري، وتحدث عن التداعيات المحتملة التي قد يواجهها الإقليم نتيجة اغتيال العاروري.

وسلط الموقع الضوء على الدور الكبير الذي كان يؤديه العاروري في حركة حماس، ولا سيما ارتباطه بكتائب القسام التي أسهم في تأسيسها.

ونقل موقع ميدل إيست آي ردود الأفعال المحلية في بيروت على عملية الاغتيال الإسرائيلية، وبخاصة بعد أن أدان رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي الحدث واصفًا إياه بالجريمة الإسرائيلية الجديدة.

أما بشأن حياة العاروري فقد قدَّم الموقع نبذة مختصرة عن خلفيته السياسية والفترة التي قضاها في السجون الإسرائيلية، إضافة إلى أنشطته في بيروت.

تـأثير اغتيال صالح العاروري على قواعد الاشتباك

إسرائيل تستعد لرد لبناني على اغتيال صالح العاروري
إسرائيل تستعد لرد لبناني على اغتيال صالح العاروري (آنسبلاش)

ورأى موقع ميدل إيست آي أن الاغتيال الجديد قد يؤدي إلى تغير قواعد الاشتباك على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة، بالنظر إلى علاقة حماس مع حزب الله وإيران.

في حين غطت شبكة سكاي نيوز البريطانية ردود الأفعال الفورية على اغتيال العاروري، والتي وصفها بعض الناس بالفعل الإسرائيلي الجبان.

ونشرت الشبكة في تقاريرها الموقع الدقيق لمكان اغتيال العاروري في الضاحية الجنوبية لبيروت التي سُمِع الانفجار في معظم مناطقها.

ونقلت سكاي نيوز عن وكالة الأنباء الوطنية اللبنانية قولها: إن طيارة إسرائيلية مسيّرة نفذت عملية الاغتيال.

“تطور خطير في مسار الحرب”

مخاوف من اساع رقعة الصراع في الشرق الأوسط بعد اغتيال العاروري
مخاوف من اتساع رقعة الصراع في الشرق الأوسط بعد اغتيال العاروري

وسلطت شبكة سكاي نيوز الضوء على تصريحات كل من حركة حماس وحزب الله الذي وصف الاغتيال بالاعتداء الخطير على لبنان والتطور الخطير في مسار الحرب، إضافة إلى إدانة وزارة الخارجية الإيرانية لِمَا وصفته بالانتهاك الإسرائيلي لسيادة لبنان.

أما شبكة بي بي سي البريطانية فقد قدمت العديد من التحليلات السياسية بشأن التداعيات التي سيخلفها اغتيال العاروري على الإقليم.

وشرحت الشبكة الإعلامية البريطانية دور صالح العاروري في حركة حماس الفلسطينية، ونشرت إحصاء عن عدد ضحايا الانفجار.

في حين قالت صحيفة التلغراف البريطانية: إن الدولة اللبنانية قدمت شكوى في مجلس الأمن ضد الغارة الإسرائيلية التي أدت إلى اغتيال العاروري. وتحدثت الصحيفة عن أبعاد الاغتيال على المدى القصير والطويل.

أما صحيفة ديلي ميل البريطانية فقد ركزت على تفاصيل عملية اغتيال صالح العاروري وعواقبها، وغطت الصحيفة مجريات الحدث في بيروت، ناقلةً تصريحات المسؤولين الإسرائيليين وقياديي حركة حماس.

المصدر: بي بي سي سكاي نيوز التلغراف ديلي ميل ميدل إيست آي


اقرأ أيضاً :

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.