العرب في بريطانيا | العرب في بريطانيا - وثيقة مسربة.. شركات الطاقة ...

1445 ذو الحجة 11 | 18 يونيو 2024

وثيقة مسربة.. شركات الطاقة تتطلع لكسب 170 مليار باوند من السوق البريطاني

وثيقة مسربة.. شركات الطاقة تتطلع لكسب 170 مليار باوند من السوق البريطاني
فريق التحرير September 1, 2022

ورد في إحدى الوثائق المسربة من وزارة الخزانة البريطانية أن شركات الطاقة البريطانية تسعى لتحقيق أرباح تصل إلى 170 مليار باوند خلال العامين المقبلين.

هذا وتُشدِّد السلطات البريطانية التدقيق في الأرباح التي تحققها شركات الطاقة وسط تفاقم أزمة تكاليف المعيشة التي تضرب البلاد، في حين حذر خبراء اقتصاديون من أن نسبة التضخم قد تصل إلى 22 في المئة العام المقبل.

ويواجه كِلا المرشحين لرئاسة وزراء بريطانيا ريشي سوناك وليز تروس ضغوطًا متزايدة لمنع زيادة سقف أسعار الطاقة، وتطالب العديد من القوى السياسية والاجتماعية بزيادة الدعم المالي المقدم للأسر الفقيرة للتخفيف من تبعات ارتفاع الفواتير.

رغم أزمة الطاقة العالمية شركات الطاقة البريطانية قد تحقق أرباحًا ب 170 مليار باوند

وبحسَب ما ورد عن وكالة بلومبرغ فإن الوثيقة المسربة من وزارة الخزانة البريطانية تتوقع أن تحقق شركات الطاقة في بريطانيا أرباحًا هائلة.

وذكرت الوثيقة أن 40 في المئة من الأرباح ستذهب إلى شركات الطاقة رغم الارتفاع السريع لأسعار الطاقة بعد تخفيض روسيا إمدادات الطاقة إلى أوروبا.

وأكدت وزارة الخزانة البريطانية أن هذه الأرقام غير مُعترَف بها، وقال المتحدث باسم الحكومة البريطانية: “نحن لا نعترف بالأرقام التي وردت في الوثيقة، وقد أوضحت الحكومة رغبتها في استثمار عائدات بيع النفط والغاز لدعم الاقتصاد وتأمين الوظائف والطاقة للجميع في المملكة المتحدة”.

وأضاف: “إن الضريبة التي فرضناها على قطاع الطاقة ستُمكِّن الحكومة من جمع 5 مليارات باوند في العام الأول للمساعدة في تأمين مبلغ 37 مليار باوند الذي سيُوزَّع بوصفه مساعدات للأسر المحتاجة”.

ودعا كل من حزب العمال والديموقراطيين الأحرار إلى فرض مزيد من الضرائب على شركات الطاقة من أجل المساعدة في دفع فواتير الطاقة التي ستشهد ارتفاعًا في هذا الشتاء.

وأشار زعيم حزب العمال كير ستارمر إلى ضرورة استخدام الأموال المجنية من الضرائب الموضوعة على شركات الطاقة لإيقاف ارتفاع الفواتير خلال الأشهر الستة المقبلة بدلًا من تخصيص هذه الأموال لأشكال الدعم الأخرى.

وقال ستارمر: “أعتقد أن هناك الكثير من الناس الراغبين في تجميد أسعار الطاقة ومنع ارتفاعها. بالنسبة إلي فأنا أحصل على دخل جيد، لكنني قد لا أستطيع تحمل فاتورة الطاقة التي ستصل إلى 4000 باوند”.

وأظهر استطلاع للرأي أن 82 في المئة من البريطانيين يؤيدون تجميد أسعار الطاقة عند مستوى 1.971 باوند سنويًّا.

وبحسَب الاستطلاع الذي أجراه موقع (Deltpoll) فإن شخصًا واحدًا من كل أربعة أشخاص سيكون عاجزًا عن تحمل الارتفاع القادم في فواتير الطاقة التي ستتجاوز 3500 باوند، في حين أكد 40 في المئة من المشاركين في الاستطلاع أنهم لن يستطيعوا تحمل التكاليف الأخرى.

زعيم حزب العمال يطالب بفرض المزيد من الضرائب على شركات الطاقة 

زعيم حزب العمال البريطاني كير ستارمر (فيسبوك)
زعيم حزب العمال البريطاني كير ستارمر (فيسبوك)

وحذر أصحاب المشاريع الصغيرة من أنهم سيواجهون ارتفاعًا في الطاقة بنسبة 400 في المئة، وأشار كثير من أصحاب المطاعم إلى أنهم سيضطرون إلى إغلاق أعمالهم خلال الشتاء.

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قد قال في خطابه الوداعي: إن بريطانيا لم تنكسر على الإطلاق، وكل الأمور ستسير وفق مصلحة بلاده.

وقال أيضًا: “ما الدولة التي يريد الجميع الاستثمار فيها؟! إنها المملكة المتحدة بلا ريب؛ فالجميع يريد المجيء إلى هنا، ونحن نجذب استثمارات مالية أكثر من الصين”. (Xanax)

وزعم بوريس جونسون أن خليفته في الحكم سواء أكانت ليز تروس أو ريشي سوناك سيفعل كل ما بوسعه لطرح حزمة أخرى من المساعدات التي تدعم الناس في مواجهة ارتفاع فواتير الطاقة.

هذا ولم تُظهِر ليز تروس حتى الآن أي التزام بتوزيع المزيد من المساعدات لمواجهة ارتفاع فواتير الطاقة، لكن يقال في الأوساط الدبلوماسية: إنها عازمة على مساعدة الفئات الفقيرة في المجتمع عبر تقديم مزيد من حزم الدعم.

وسيخوض كل من ريشي سوناك وليز تروس مناظرتهما الأخيرة في ويمبلي مساء يوم الأربعاء قبل إغلاق باب الاقتراع يوم الجمعة الساعة الخامسة مساء.

وحذر ريشي سوناك من فقدان الأسواق ثقتها بالاقتصاد البريطاني، وأوضح أنه يكاد لا يرى خطط مالية فعالة لدى منافسته.

وقال سوناك في مقابلة مع الفاينانشيال تايمز: “إنه بوصفه وزيرًا سابقًا للخزانة ومرشحًا لرئاسة الوزراء لا بد أن يستشعر الخطر الذي يهدد الأوضاع الاقتصادية للناس، إذ سيكون من غير المسؤول أن يتجاهل الأزمة الحاصلة”.

 

المصدر : الإندبندنت 


 

 

اقرأ أيضاً : 

زعيم حزب العمال البريطاني يطالب بمنع شركات الطاقة من رفع الأسعار

قائمة أفضل وأسوأ شركات الطاقة في بريطانيا بالنسبة لخدمة العملاء في 2022

ليز تروس تدافع عن شركات الطاقة قائلة إنّ الربح ليس شرًّا

loader-image
london
London, GB
8:01 am, Jun 18, 2024
temperature icon 15°C
overcast clouds
Humidity 80 %
Pressure 1015 mb
Wind 5 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 99%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:42 am
Sunset Sunset: 9:20 pm