العرب في بريطانيا | دراسة: 9% فقط من حوادث السكوتر الإلكتروني تُسجّ...

1445 شعبان 15 | 25 فبراير 2024

دراسة: 9% فقط من حوادث السكوتر الإلكتروني تُسجّل في بيانات حوادث الطرق في بريطانيا

دراسة: 9% فقط من حوادث السكوتر الإلكتروني تُسجّل في بيانات حوادث الطرق في بريطانيا
فريق التحرير January 15, 2024

أفادت دراسة حديثة بأن العديد من حوادث السكوتر الإلكتروني التي تسبب إصابات تتطلب علاجًا في المستشفى لا تُسجَّل في الإحصاءات الرسمية لحوادث الطرق، ما يثير مخاوف بشأن التقدير الدقيق لمدى خطورتها.

وكشف التحليل أن الإحصاءات الرسمية شملت نحو 9 في المئة فقط من الإصابات الناتجة عن حوادث السكوتر الإلكتروني، والتي سُجلت في 20 من أقسام الطوارئ خلال شهرين. وتجاوزت الإصابات الخطرة ربع ما هي عليه بقليل في إحصاءات الضحايا على الطرق.

9 في المئة فقط من حوادث السكوتر الإلكتروني تُسجّل في بيانات حوادث الطرق في بريطانيا!

دراسة: 9% فقط من حوادث السكوتر الإلكتروني تُسجّل في بيانات حوادث الطرق في بريطانيا
حوادث السكوتر الإلكتروني تُسجّل في بيانات حوادث الطرق في بريطانيا (آنسبلاش)

يُذكَر أن المجلس الاستشاري البرلماني لسلامة النقل (Pacts)، الذي أجرى الدراسة، أصدر تحذيرًا من أن بيانات المستشفيات تُظهِر معدلات مقلقة في الإصابات التي تشمل الرأس والوجه والعمود الفقري نتيجة حوادث السكوتر الإلكتروني. وأشارت الدراسة إلى أن ارتفاع استخدام الدراجات الإلكترونية قد تجاوز قدرة نظام الإبلاغ الرسمي للشرطة على تسجيل جميع الإصابات بدقة.

وبهذا الشأن قالت مارغريت وينشكومب، نائبة المدير التنفيذي في شركة (Pacts): إن المركبات الكهربائية العديمة الانبعاثات، مثل الدراجات الكهربائية، تحظى بشعبية كبيرة. وأكدت ضرورة وجود تقييم دقيق لخطورتها على الدراجين وسلامة مستخدمي الطرق الآخرين.

ويُختبر السكوتر الإلكتروني في عدة مواقع في إنجلترا، ويشمل ذلك ليفربول ونيوكاسل ونورويتش. ومع أن ركوب دراجات نارية تابعة للقطاع الخاص على الطرق العامة يُعَد غير قانوني، فإنها متاحة على نطاق واسع للبيع، وتشير التقديرات إلى وجود أكثر من 750,000 سكوتر إلكتروني يمتلكها القطاع الخاص في البلاد.

حوادث الطرق في بريطانيا

دراسة: 9% فقط من حوادث السكوتر الإلكتروني تُسجّل في بيانات حوادث الطرق في بريطانيا
حوادث الطرق في بريطانيا (أنسبلاش)

وعمد تحليل (Pacts) إلى مقارنة الإحصاءات الرسمية لحوادث الطرق في بريطانيا، المعروفة باسم (Stats19) والتي تجمعها الشرطة، مع سجلات المستشفيات خلال أكتوبر ونوفمبر 2021. وكشفت النتائج عن وجود 243 ضحية بسبب الدراجات الإلكترونية، لكن بيانات (Stats19) تشير إلى 21 حادثًا فقط (8.6 في المئة).

وفي محاولة لفهم الوضع بدقة، حلّل الباحثون بيانات المراجعة السريرية الوطنية للإصابات المؤلمة في إنجلترا وويلز للفترة نفسها، فوجدوا 54 إصابة خطيرة بسبب استخدام الدراجات الإلكترونية، ولكن (Stats19) سجلت 14 حادثًا فقط (25.9 في المئة).

هذا ويُشير الباحثون إلى أن نظام (Stats19) أُسِّس في عام 1949 ويُراجع بانتظام. ومن المتوقع أن تُدرج فئة جديدة تحت مسمى “جهاز النقل الشخصي الذي يعمل بالطاقة” ابتداء من عام 2024، وما زالت الدراجات الإلكترونية تُصنف حتى الآن على أنها “مركبات أخرى”.

المصدر: الغارديان 


إقرأ أيضًا: 

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.