العرب في بريطانيا | ارتفاع حالات الإنفلونزا في مستشفيات بريطانيا لع...

1445 شوال 13 | 22 أبريل 2024

ارتفاع حالات الإنفلونزا في مستشفيات بريطانيا لعام 2022 عشرة أضعاف العام الماضي

ارتفاع حالات الإنفلونزا في مستشفيات بريطانيا لعام 2022 عشرة أضعاف العام الماضي
فريق التحرير November 25, 2022

تضاعف عدد الأشخاص المصابين بالأنفلونزا في المستشفيات عشرة أضعاف ما كان عليه في العام الماضي، ووفقًا لبيانات هيئة الخدمات الصحية فقد بلغ عدد حالات الإنفلونزا في المستشفيات الأسبوع الماضي 344 إصابة يوميًّا، مقارنة بـ31 إصابة في بداية ديسمبر من العام الماضي، وأخبر أطباء الأطفال سكاي نيوز بأنهم قلقون بسبب نقص الأسِرَّة في العناية المركزة.

 

ارتفاع حالات الإنفلونزا في بريطانيا 

حالات الإنفلونزا
تضاعف عدد حالات الإنفلونزا في بريطانيا وسط مخاوف كبيرة

ويأتي ذلك في ظل الضغوط التي أثقلت كاهل الموظفين، حيث تُظهِر الأرقام الجديدة أن نحو 360 ألفًا من موظفي هيئة الخدمات الصحية قد تغيبوا عن العمل الأسبوع الماضي؛ بسبب المرض أو العزل الذاتي بسبب كورونا.

يُذكَر أن مسؤولي هيئة الخدمات الصحية حذروا من احتمال مواجهة تهديدات جديدة من كورونا والإنفلونزا والطلب القياسي على الخدمات العاجلة والطوارئ.

 

حالة استنفار داخل هيئة الخدمات الصحية

حالات الإنفلونزا
تزايد حالات الإنفلونزا وضغط كبير تعيشه هيئة الخدمات الصحية

كما أخبر الأطباء سكاي نيوز بأن هناك مخاوف بشأن النقص في عدد الأسِرَّة في العناية المركزة الخاصة بالأطفال في بعض أجزاء البلاد.

وفي هذا السياق قالت كاميلا كينغدون رئيسة الكلية الملكية لطب الأطفال وصحة الطفل لشبكة سكاي نيوز: “نحن قلقون لسماع تقارير عن نقص الأسِرَّة في أجزاء من البلاد”.

“نحن نعلم أن الكوادر الطبية الخاصة بالأطفال مشغولة بشكل استثنائي هذا الشتاء نتيجة الطلب المتزايد باستمرار”.

وقال البروفيسور ستيفن بويس مدير هيئة الخدمات الصحية الوطنية: من المرجح أن تشهد هيئة الخدمات الصحية “أصعب شتاء لها على الإطلاق” هذا العام!

وبهذا الصدد أطلقت هيئة الخدمات الصحية حملتها السنوية (111 يومًا) تحث الناس فيها على استخدام خدمتها عبر الإنترنت؛ لتقليل الطلب “القياسي” على أقسام الحوادث والطوارئ.

وقالت: لا يزال يتعيَّن على الأشخاص الاتصال بالرقم 999، والذهاب إلى أقسام الحوادث والطوارئ إذا كان الشخص مصابًا بمرض خطير أو كانت حياته في خطر.

 

شتاء صعب 

 

وفي هذا الشأن حذر ستيف راسل مدير قسم التلقيح والمراقبة بهيئة الصحة الوطنية في بريطانيا، من أن هذا الشتاء سيكون أول شتاء يشهد ما يطلق عليه: “الوباء الثنائي”، حيث من المتوقع أن تعود موجة وباء كورونا للارتفاع مصحوبة بزيادة في حالات الإصابة بالإنفلونزا.

جدير بالذكر أن بريطانيا كانت من أكثر دول العالم تأثرًا بفيروس كورونا، إذ توفي ما يزيد على 207 آلاف شخص منذ بدء تفشي الفيروس، في حين تُقدَّر حالات الوفاة الناجمة عن الإنفلونزا بأكثر من 20 ألف حالة وفاة سنويًّا، معظمها لكبار السن.

 

 

المصدر Sky news 


اقرأ أيضا 

ارتفاع حالات الإصابة بالإنفلونزا في بريطانيا والأطفال هم الأكثر تأثرا

هل تراجعت أعداد حالات كورونا في بريطانيا أم ماذا حصل؟

انخفاض معدل إصابات كورونا في بريطانيا مع خريف 2022