العرب في بريطانيا | كيف غطى الإعلام البريطاني تأهل منتخب المغرب لدو...

1445 شوال 7 | 16 أبريل 2024

كيف غطى الإعلام البريطاني تأهل منتخب المغرب لدور الـ16 في كأس العالم 2022

تأهل منتخب المغرب
فريق التحرير December 2, 2022

تأهل منتخب المغرب إلى دور الـ16 في كأس العالم 2022 بعد فوزه على منتخب كندا أمس بهدفين مقابل هدف، محتلًّا بذلك صدارة المجموعة السادسة التي ضمت بلجيكا وكرواتيا.

وها هي أسود الأطلس تُعيد كتابة التاريخ من جديد في مسيرتها لتصبح الممثل الوحيد للعرب في بطولة كأس العالم 2022، ولكن كيف غطى الإعلام البريطاني خبر تأهل المغرب؟

 

نبذة عن التغطية البريطانية لتأهل منتخب المغرب إلى الدور الثاني من كأس العالم 2022:

 

صحيفة الغارديان

تأهل منتخب المغرب إلى دور الـ16 في كأس العالم للمرة الثانية في تاريخه بعد تسجيل هدفين مبكرين بتوقيع اللاعبين حكيم زياش ويوسف النصيري في مرمى كندا التي خرجت من البطولة بأداء هزيل رغم وعودها بإحراز الكثير قبل أسبوع.

دخلت أسود الأطلس القوية المباراة الأخيرة في دوري المجموعات واثقة بنفسها أشد الثقة، بعد تعادلها السلبي مع كرواتيا وفوزها بهدفين نظيفين على بلجيكا صاحبة المركز الثاني، وكانت تحتاج إلى نقطة واحدة فقط للانتقال إلى الدور الثاني. وقد تأهلت أخيرًا بعد نحو أربعة عقود إلى دوري الـ16 عقب تعادل كرواتيا مع بلجيكا.

 

 

احتاج المغرب إلى 4 دقائق فقط لإشعال المدرجات بهتاف الجمهور، حيث أجبرت تمريرة ستيفن فيتوريا الخلفية غير الناجحة إلى ميلان بورجان حارس المرمى على انطلاق النصيري إلى منطقة الجزاء. وبعد كرة المرمى التي سددها الحارس بورجان انطلق ظهير تشيلسي زياش من على بعد 35 ياردة، وهز الشباك الكندية من الطرف الجنوبي للملعب.

 

صحيفة بي بي سي سبورت

Image
تأهل منتخب المغرب للدور الثمن النهائي من كأس العالم 2022 (Muslim)

 

تصدر منتخب أسود الأطلس الذي انتقل سابقًا إلى دور الـ16 في عام 1986 المجموعة السادسة، متفوقًا على كرواتيا التي وصلت إلى نهائيات كأس 2018. في حين خرجت بلجيكا صاحبة المركز الثاني عالميًّا بعد احتلالها المركز الثالث في المجموعة.

وينتظر منتخبَ المغرب اختبارٌ صعب في الجولة المقبلة، حيث سيواجه منتخب إسبانيا بطل كأس العالم لعام 2010 يوم الثلاثاء (15:00 بتوقيت غرينتش).

سجل المغرب الهدف الأول بعد 4 دقائق فقط على انطلاق المباراة بسبب خطأ حارس مرمى المنتخب الكندي ميلان بورجان الذي انطلق من مرماه ومرر الكرة مباشرة إلى حكيم زياش الذي سجل هدفًا رائعًا في شباك مفتوحة من على بعد 30 ياردة.

ثم عززت أسود الأطلس النتيجة بهدف ثان بتوقيع اللاعب يوسف النصيري الذي سجله بشكل جيد، حيث سيطر على تمريرة أشرف الحكيمي الرائعة قبل أن يحولها إلى هدف.

لكن دفاع المنتخب المغربي أعطى كندا طريقًا لتحسين النتيجة عندما سجل اللاعب نايف أجورد لاعب ويست هام الهدف رقم 100 من حصيلة الأهداف التي سجلها في نهائيات كأس العالم.

 

صحيفة (Evening Standard)

Image
تأهل منتخب المغرب إلى الدور الـ16 في كأس العالم بعد فوزه على كندا

 

ضَمِن منتخب أسود الأطلس الانتقال إلى دور الـ16 لكأس العالم للمرة الأولى منذ 1986 بفوزه على كندا التي أُقصِيت من البطولة بنتيجة 2-1 يوم الخميس مستغلًّا أخطاء خصومه بلا رحمة.

واستغل المغرب -الذي احتاج إلى الفوز أو التعادل في آخر مباراة بالمجموعة السادسة من أجل بلوغ الأدوار الإقصائية- ركلة الحارس ميلان بورجان الضعيفة التي سقطت على قدم حكيم زياش.

ووسط هتاف الجماهير المغربية الصاخبة ركل لاعب الوسط زياش الكرة دون جهد، لتمر على الحارس الذي كان بعيدًا عن المرمى ليفتتح التسجيل في الدقيقة الرابعة.

ووضع المدافع ستيفن فيتوريا الحارس بورجان في موقف لا يُحسَد عليه بعد أن أجبرت تمريراته الخلفية الضعيفة الحارس على منافسة المهاجم المغربي يوسف النصيري على الكرة. وظل النصيري يضغط طوال الشوط الأول، حيث ضاعف تقدم المغرب في الدقيقة الـ23 عندما ركض بكرة طويلة من أشرف حكيمي، وسجل هدفًا في مرمى برجان من زاوية قريبة.

 

صحيفة ديلي ميل

أصبح المغرب أول فريق إفريقي يتصدر مجموعة من مجموعات كأس العالم، وبهذا الصدد يقول المدرب وليد الركراكي: إن الفريق “صنع التاريخ” بفوزه على كندا.

ضَمِن المغاربة بفوزهم على المنتخب الكندي -بعد فوزهم الأول على المنتخب البلجيكي- انتقالهم من دوري المجموعات إلى الدور ثمن النهائي بسبع نقاط، ليصبح المغرب ثاني فريق إفريقي يتأهل بعد السنغال، في حين غادرت كندا بطولة كأس العالم في قطر بتذيلها المجموعة دون نقاط.

ووصل المغرب إلى المباراة الأخيرة من المجموعة السادسة وهو يعلم أن الفوز سيوفر له تذكرة العبور إلى دور الـ16 لأول مرة منذ 36 عامًا، ولم يستغرق الأمر وقتًا طويلًا حتى اهتزت مدرجات ملعب الثمامة مع تقدم أسود الأطلس في الدقيقة الرابعة.

ومع أن كابوس كندا في كأس العالم هذه المرة تمثل في افتقارها إلى الكفاءة في الدفاع أمام المرمى، فإن المغرب لم يكن يعاني من مشكلات كهذه، وخلال 23 دقيقة عزز أسود الأطلس النتيجة بهدف آخر بعد أن استحوذ يوسف النصيري على كرة طويلة من أشرف حكيمي. وبعد شوط كبير سدد مهاجم إشبيلية تسديدة رائعة في مرمى بورجان. (Alprazolam snappywap.com)

 

 

 

المصدر: الغارديان 


 

اقرأ أيضًا:

ترند بريطانيا: إنجلترا تقضي على آمال ويلز بالتأهل بهزيمة ساحقة

ترند بريطانيا: إثارة كبيرة لنتائج المجموعة الثالثة في كأس العالم

كيف تناول الإعلام البريطاني فوز المنتخب السعودي على الأرجنتين ؟