العرب في بريطانيا | تحذيرات من زيادة تكاليف تأمين المنازل في بريطانيا

1445 شعبان 19 | 29 فبراير 2024

تحذيرات من زيادة الفيضانات من تكاليف تأمين المنازل في بريطانيا

المنازل في بريطانيا
فريق التحرير January 6, 2024

من المتوقع أن تنجم الفيضانات التي ضربت مختلف أنحاء المملكة المتحدة هذا الأسبوع عن ضغوط كبيرة على تكاليف تأمين المنازل في بريطانيا.

ووفقًا لأحدث التقارير، أفاد الخبراء بارتفاع تكاليف إعادة البناء المتزايدة وتأثيرات ارتفاع درجات حرارة المناخ.

تكاليف تأمين المنازل في بريطانيا

المنازل في بريطانيا
تحذيرات من زيادة الفيضانات من تكاليف تأمين المنازل في بريطانيا (Unsplash)

أعقبت العواصف الهائلة بابيت وسياران وديبي التي ضربت المملكة المتحدة خلال شهري تشرين الأول/ أكتوبر وتشرين الثاني/ نوفمبر، العاصفة هينك في بداية عام 2024، التي غمرت المئات من المنازل والشركات والأراضي الزراعية بالمياه.

وفي هذا السياق، أشار ستيفن كينيدي، مدير مجموعة بيرسون هام المتخصصة في التسعير، إلى توقعات بارتفاع أقساط التأمين بشكل ملحوظ، خاصة في المناطق الأكثر تأثرًا بالكوارث.

وقال كينيدي: “هناك ترقب لتداعيات العاصفة هينك المحتملة على تكاليف تأمين المنازل في المملكة المتحدة، ونتوقع أن تشهد شركات التأمين تأثيرًا على هوامشها نتيجة لأضرار العاصفة”.

وأوضح بول ديث، استشاري في شركة (Oxbow Partners)، أن هذا الوضع قد يؤدي إلى زيادة في تكاليف التأمين لعام 2024.

وفي سياق آخر، تشير البيانات إلى أن متوسط تكلفة سياسات تأمين المنازل في المملكة المتحدة بلغ 350 باوند في الربع الثالث من عام 2023، بزيادة 15 في المئة عن السنة السابقة، ويتوقع خبراء القطاع ارتفاعًا أكبر في وتيرة الأقساط.

وفي ضوء الفيضانات الأخيرة التي أدت إلى مطالبات تأمين تصل إلى 352 مليون باوند، دعت رابطة شركات التأمين البريطانية (ABI) إلى دعم المجتمعات وزيادة مرونتها تجاه الظروف الجوية.

تأثير الفيضانات

المنازل في بريطانيا
تحذيرات من زيادة الفيضانات من تكاليف تأمين المنازل في بريطانيا (Unsplash)

وفي هذا السياق، طالبت لورا هيوز، مديرة بوليصة التأمين العامة، الحكومة بالنظر في تدابير الوقاية من الفيضانات وتعزيز القدرة على مواجهتها في قرارات التخطيط ومعايير البناء، بالإضافة إلى توفير التمويل الكافي لصيانة المنازل المتأثرة.

وفي محاولة لدعم الأسر المتضررة، قد تكون بعضها مؤهلة للاستفادة من مخطط إعادة البناء بشكل أفضل الذي يقدمه (Flood Re)، والذي يوفر تمويلًا يصل إلى 10 آلاف باوند لتمويل تدابير المرونة أثناء إصلاح الممتلكات.

وفيما يتعلق بالمناطق السياحية، أشارت كارين ستايسي، العضو المنتدب في شركة (Compass)، إلى أن تغير المناخ يؤثر بشكل كبير على تكلفة بوليصة التأمين خاصة في المناطق المعرضة بالفعل للفيضانات.

وأكدت على أن تكاليف إصلاح المنازل المتضررة ترتفع بوتيرة أسرع من معدل التضخم العام، ما يجبر شركات التأمين على تحميل هذه التكاليف الإضافية على أصحاب المنازل المتضررة.

وفي ذات السياق، تنصح ستايسي أصحاب المنازل بالتحقق من سياسات التأمين الخاصة بهم للتأكد من عدم وجود متطلبات تتعلق بالفيضانات، مثل ضرورة تركيب جهاز تعويم للقوافل.

وفي نهاية التقرير، يُشير المسؤولون التنفيذيون في شركات التأمين إلى أن التضخم المتزايد يعتبر السبب الرئيس وراء ارتفاع تكاليف بوليصة التأمين.

حيث أظهرت بيانات (ABI) أن قيمة التأمين على المنزل قد ارتفعت بنسبة 64 في المئة خلال عام واحد.

المصدر: فاينانشال تايمز


اقرأ أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.