العرب في بريطانيا | بنك إنجلترا يحذر من فقدان عملة البيتكوين الرقمي...

1445 شوال 10 | 19 أبريل 2024

بنك إنجلترا يحذر من فقدان عملة البيتكوين الرقمية قيمتها

بنك إنجلترا يحذر من فقدان عملة البتكوبن الرقمية قيمتها (المصدر: BBC(
فريق التحرير December 15, 2021
بنك إنجلترا يحذر من فقدان عملة البتكوبن الرقمية قيمتها (المصدر: BBC)

حذّر بنك إنجلترا من فقدان عملة البيتكوين الرقمية لقيمتها وأنه يجب على الأشخاص الذين يستثمرون في العملة الرقمية أن يكونوا مستعدين لخسارة كل شيء.

في تحذير بشأن المخاطر المحتملة للمستثمرين، تساءل البنك المركزي عما إذا كانت هناك أي قيمة متأصلة في العملة الرقمية الأبرز، التي ارتفعت قيمتها هذا العام لتقترب من 50 ألف دولار (37786 جنيهًا إسترلينيًا) للقطعة.

نمو العملات الرقمية في إنجلترا

بلغت العملة المشفرة بيتكوين (Bitcoin) ذروتها فوق 67000 دولار في أوائل شهر نوفمبر، لكنها عانت من عمليات بيع بعد ظهور الأخبار لأول مرة عن متحور فيروس كورونا الجديد أوميكرون، قبل أن تستقر حول مستواها الحالي في الأسبوع الماضي.

وكانت القيمة السوقية للعملة الافتراضية بيتكوين قد نمت بمقدار عشرة أضعاف منذ أوائل عام 2020 لتصل إلى حوالي 2.6 تريليون دولار، وهو ما يمثل حوالي 1٪ من الأصول المالية العالمية. وشكلت عملة البيتكوين والعملات الرقمية المماثلة مثل عملة الإيثيريوم (ethereum) وعملة بينانس (Binance) حوالي 0.1 ٪ من ثروة الأسر في المملكة المتحدة. ويمتلك ما يصل إلى 2.3 مليون شخص أصول عملات رقمية، بمتوسط ​​مبلغ يبلغ حوالي 300 جنيه إسترليني لكل منهم.

بيتكوين قد تصبح “بلا قيمة”

في تصريحه لشبكة أخبار بريطانية، قال النائب في حزب المحافظين، السير جون كونليف، إن البنك يجب أن يكون مستعدًا للمخاطر المرتبطة بصعود أصول العملة المشفرة بعد النمو السريع في شعبيتها، مضيفًا أنه من الممكن أن يختلف سعر العملة الرقمية بيتكوين بشكل كبير ويمكن أن تنخفض نظريًا أو عمليًا إلى الصفر.

من ناحيتها، قالت لجنة السياسة المالية في بنك إنجلترا، التي تم تشكيلها في أعقاب الأزمة المالية لعام 2008 لمراقبة المخاطر، يوم الاثنين 13 ديسمبر، إنه لا يوجد سوى تهديد مباشر ضئيل لاستقرار النظام المالي في المملكة المتحدة من أصول العملات الرقمية. وفي الوقت ذاته، حذرت اللجنة من أنه في ظل الوتيرة السريعة للنمو الحالي، يمكن أن تصبح هذه الأصول أكثر ارتباطًا بالخدمات المالية التقليدية ومن المرجح أن تشكل عددًا من المخاطر.

ووفقا لمتابعة البنك لتأثير الوضع الصحي العام على النظام المالي، فإن المؤسسات الكبرى يجب أن تتخذ نهجًا حذرًا في اعتماد أصول العملات الرقمية، لذلك سيولي البنك اهتمامًا وثيقًا للتطورات في السوق.

وأضاف تقرير لجنة المتابعة المالية “هناك حاجة إلى تعزيز الأطر التنظيمية والقانونية، على المستويين المحلي والعالمي، للتأثير على التطورات في هذه الأسواق سريعة النمو من أجل إدارة المخاطر، وتشجيع الابتكار المستدام، والحفاظ على ثقة ونزاهة أوسع في النظام المالي”. 

وفي مدونة منفصلة نُشرت على موقعه على الإنترنت يوم الثلاثاء 14 ديسمبر، قال أحد موظفي البنك إن عملة البيتكوين فشلت في تلبية العديد من الميزات المطلوبة للعملة وأنها تخاطر بأن تكون متقلبة بطبيعتها.

كما كتب توماس بيلشام، الذي يعمل في قسم المساهمين ووسائل الإعلام بالبنك: “المشكلة هي أنه، على عكس الأشكال التقليدية للمال، لا تستخدم عملة بيتكوين في تسعير أشياء أخرى غير نفسها.”

وقال إن ندرة أصول العملات الرقمية- التي تقتصر على 21 مليون بيتكوين- هي من بين الأسباب الرئيسية لجاذبيتها للمستثمرين، ولكن هذه الميزة المضمنة في تصميمها “قد تجعل عملة البيتكوين عديمة القيمة في النهاية”.

يتم حاليًا تداول حوالي 19 مليون بيتكوين ،مع إضافة عملات جديدة عندما يتحقق “عمال المناجم” من صحة التغييرات في دفتر الموازنة العامة التي يطلق عليها اسم (blockchain) والتي تدعم العملة الرقمية. وبحسب بيلشام فإنه في حين أنه من غير المتوقع الوصول إلى العدد النهائي لعملة البيتكوين المتداولة حتى فبراير 2140، سيكون من الصعب الحفاظ على هذا النظام بمرور الوقت.

وختم قائلا “نظرية اللعبة البسيطة تخبرنا أن عملية الاستقراء العكسي يجب أن تحفز “الأموال الذكية” للخروج. وإذا حدث ذلك، يجب أن يكون المستثمرون مستعدين حقًا لخسارة كل شيء”.

ما هي عملة بيتكوين؟

بنك إنجلترا يحذر من فقدان عملة البيتكوين الرقمية قيمتها (المصدر: Bitcoinnews)
بنك إنجلترا يحذر من فقدان عملة البيتكوين الرقمية قيمتها (المصدر: Bitcoinnews)

أصبحت العملات الرقمية، وبالأخص البيتكوين، أهم ما يشغل بال العديد من المستثمرين والاقتصاديين حول العالم خاصة بعد ارتفاع قيمتها بشكل كبير في نهاية العام الماضي. وتعتبر العملات الرقمية عبارة عن قطعة غامضة من التعليمات البرمجية، أو هي عملة افتراضية قام المبرمجين بصناعتها والبدء في التعامل بها.

إذا، البيتكوين هي عملة رقمية إلكترونية وهمية وافتراضية، أي أنه ليس لها أي وجود مادي، يتم تداولها عبر الإنترنت فقط، وهي تختلف عن باقي العملات التقليدية الورقية الملموسة الأخرى، مثل اليورو والدولار والإسترليني وغيرهم.

خرجت البيتكوين للنور لأول مرة في 3 يناير 2009، وكان وراءها شخص أطلق على نفسه اسمًا رمزيًا “Satoshi Nakamoto”، ووصف البيتكوين على أنها نظام نقدي إلكتروني يعتمد في التعاملات المالية على مبدأ الند للند (peer-to-peer)، وهو يعني التعامل المباشر بين المشتري والبائع دون وجود وسيط بينهما.

وكشف رجل الأعمال الاسترالي “كريج رايت”، في نهاية 2016، أنه هو من اخترع العملة، وتم نشر أول سعر تداول بين البيتكوين والدولار، وكان البيتكوين الواحد يساوي 0.001 دولار.

تعتبر البيتكوين عملة لامركزية ولا توجد سلطة أو هيئة تنظيمية تقوم بإصدارها، ويقوم المستخدمون بإنتاجها من خلال عملية تسمى “التعدين”. ويمكن توثيق المعاملة من خلال توقيع إلكتروني لا يمكن تغيره او تزويره، وتخزين المعلومات على الانترنت بدون أي بيانات شخصية مسجلة، كما يمكن تحويل العملة بين المستخدمين ومراقبتها عبر الانترنت.


اقرأ المزيد:

اختطاف فتى يجني الأرباح من بيتكوين للحصول على فدية

نيوزلندي يتلقى 9 جرعات لقاح بالنيابة عن الآخرين مقابل المال

طوابير طويلة في أجواء باردة للحصول على الجرعة الثالثة في مانشستر

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.