العرب في بريطانيا | الداخلية البريطانية تسعى لتعقب المهاجرين بعد دخ...

1445 شوال 10 | 19 أبريل 2024

الداخلية البريطانية تسعى لتعقب المهاجرين بعد دخولهم البلاد للتضييق عليهم

الداخلية البريطانية تسعى لتعقب المهاجرين بعد دخولهم البلاد للتضييق عليهم
فريق التحرير December 24, 2021
الداخلية البريطانية تسعى لتعقب المهاجرين بعد دخولهم البلاد للتضييق عليهم (المصدر/ gov.co.uk)

كشف مصدر حكومي مطلّع أن وزارة الداخلية البريطانية تخطط لتعقب المهاجرين بعد دخولهم البلاد كجزء من أجندة بريتي باتيل “لإصلاح نظام الهجرة”.

وفقا لما ورد عن إحدى الصحف البريطانية، قدّمت وزيرة الداخلية باتيل مقترحا بتعقب اللاجئين العابرين للقناة الإنجليزية، ومن المتوقع أن تعلن عنه في مطلع العام الجديد.

الوزراء رحبوا بالفكرة لاعتقادهم أن وضع أجهزة تتبع على اللاجئين البالغين أثناء معاينة طلباتهم للجوء سيمنعهم من العمل بشكل غير قانوني خلال هذه الفترة.

كما يرى الوزراء أن الأجهزة ستمنع اللاجئين من الفرار أثناء عملية تقديم الطلب. والحكومة تريد ضمان إخراج أعداد أكبر من الأشخاص الذين تم رفض طلبات لجوئهم من البلاد.

من المرجح أن يتم اختبار خطة وضع أجهزة تعقب على الأشخاص الذين يتم النظر في طلباتهم، قبل طرحها على نطاق أوسع.

“أزمة اللجوء”

شهد عام 2021 وصول أكثر من 27,000 لاجئ إلى المملكة المتحدة على متن قوارب صغيرة، وذلك بارتفاع من 8500 في عام 2020. وقد واجهت باتيل انتقادات شديدة، لا سيما من زملائها في حزب المحافظين، لعدم بذل الجهد الكافي لوضع حد لهذه الأعداد المتزايدة.

بموجب خطتها الجديدة “لإصلاح الهجرة”، تريد وزارة الداخلية أن تحدّ من عمليات الدخول غير النظامي إلى المملكة المتحدة، وتبسّط إجراءات طلب اللجوء وتسرعها، وترحّل أعدادا أكبر من الأشخاص الذين رُفضت طلباتهم.

يأتي ذلك في الوقت الذي تسعى فيه الحكومة إلى تمرير تشريع من شأنه أن يعاقب طالبي اللجوء بالسجن لمدة أربع سنوات لدخولهم البلاد عبر معبر غير نظامي.

وأشارت التقارير المحلية – نقلا عن مصدر في وزارة الداخلية – إلى أن “التعقب سيجعل عمليات ترحيل من ليس لديهم الحق في التواجد هنا أسرع وأسهل”.

مضيفا أن الخطة تنطوي على هدفين أساسيين: التخلص من العامل الذي يستقطب اللاجئين للمملكة المتحدة دون غيرها، ومنع الناس من الفرار أثناء معاينة الوزارة لطلبات لجوئهم.

لم تستجب وزارة الداخلية البريطانية لطلبات التعليق على خطط التعقب حتى الآن.

# الداخلية البريطانية تسعى لتعقب المهاجرين بعد دخولهم البلاد للتضييق عليهم


اقرأ المزيد:

لاجئون سوريون في إيرلندا الشمالية يواجهون صعوبات بالتأقلم

هذا ما تقدمه جمعيات خيرية للاجئين أول وصولهم لبريطانيا

وزارة الداخلية تتستر على نتائج دراستها حول سبب قدوم اللاجئين إلى بريطانيا

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.