العرب في بريطانيا | الشرطة في اسكتلندا تستخدم نظاما مزيفا لإدارة ال...

1445 شعبان 13 | 23 فبراير 2024

الشرطة في اسكتلندا تستخدم نظاما مزيفا لإدارة المكالمات لثماني سنوات

الشرطة في اسكتلندا تستخدم نظاما مزيفا لإدارة المكالمات لثماني سنوات
فريق التحرير March 31, 2023

وفقًا لوثائق اطلعت عليها بي بي سي، استخدمت الشرطة في اسكتلندا إحدى غرف التحكم الرئيسة لبدء نظامًا مزيفًا لإدارة المكالمات الطارئة. ويعمل النظام على الإيهام بتسجيل المكالمات أو إرسالها إلى الضباط المعنيين ولكن الحقيقة خلاف ذلك، ما يعني أن ضباط الشرطة لم يأتوا للاطلاع على أسباب المكالمة ولو كانت طارئة!

واستمر ذلك ثماني سنوات عن طريق نظام وهمي يسمى بـ”DUMY”، وكشفت الوثائق أن هذا النظام استُخدِم في مركز شرطة (Bilston Glen) في (Loanhead) من عام 2007 حتى اكتشافه وإيقاف العمل به في عام 2015.

وأظهرت وثائق الشرطة أنها استخدمت هذا النظام لرفع مستوى كفاءة عمل نظام إدارة الحوادث. ولكن شرطة اسكتلندا قالت: يجب عدم استخدام هذا النظام، وقد أوقفنا العمل به بصفة دائمة في مارس 2015.

الشرطة في اسكتلندا ومأساة طريق M9

الشرطة في اسكتلندا تستخدم نظاما مزيفا لإدارة المكالمات لثماني سنوات
تفادت الشرطة المكالمات الطارئة وذلك بنظام مزيف (unsplash)

ويبدو أن هذا النظام توقف عن العمل قبل أربعة أشهر من مأساة M9 في يوليو 2015، عندما توفي لامارا بيل وجون يويل في سيارتهما التي اكتُشِفت بعد 3 أيام من وقوع الحادث مع أن الشرطة تلقت تنبيهًا في لحظة وقوعه!

وقاضت السلطات المختصة شرطة اسكتلندا جنائيًّا على خلفية الحادث، واعترفت الأخيرة بأن الإخفاق في التعامل مع المكالمات في (Bilston Glen) تسبب في وفاتهما. وكشف التقرير الصادر عن الهيئة المستقلة، التي حققت في مسألة النظام المزيف الذي اتبعته شرطة اسكتلندا، أن نقص الموظفين في غرفة إدارة المكالمات أسهم أيضًا في مأساة M9.

وقد أُوقِف هذا النظام عن العمل مدة وجيزة في يناير 2015، عندما رُقِّي نظام التحكم إلى نظام جديد يُعرَف باسم (Storm Unity)، ولم يَعُد “DUMY” موجودًا، لكن الموظفين في (Bilston Glen) طالبوا بإعادة إدخال النظام، وقد وافق على ذلك مسؤول أُخفِي اسمه وطُمِس في الوثائق!

محاسبة دائرة الشرطة

شرطة بريطانية

وطلبت بي بي سي من شرطة اسكتلندا بموجب قانون حرية المعلومات تقديم نسخة من التقرير، ولكن الشرطة أجابت: إنها “لا تملك نسخة من التقرير المطلوب”. ومع ذلك، أكد أندرسون، وهو نائب رئيس شرطة هامبرسايد، لبي بي سي أنه أجرى بالفعل تحقيقًا وأصدر تقريرًا!

وفي هذا السياق قال متحدث باسم أندرسون: تم الانتهاء من التقرير وستُعلِّق عليه رسميًّا شرطة اسكتلندا. وسألت بي بي سي شرطة اسكتلندا عن إتلافها التقرير من عدمه، فأجابت: إنها لم تَعُد تحتفظ بالتقرير؛ تماشيًا مع سياسة الاحتفاظ بالوثائق.

وتتضمن إحدى الوثائق التي أصدرتها شرطة اسكتلندا جدولًا يوضح عدد المكالمات التي خُصِّصت لنظام (DUMY) في الأسابيع الستة بين 9 فبراير و21 مارس 2015.

Incident priority Number of DUMY references DUMY at scene
1 101 29
2 822 238
3 1,436 411
4 730 214
5 1,538 447
Diary 202 59

وبهذا الصدد صرحت موي علي التي كانت عضوًا في مجلس إدارة هيئة الشرطة الاسكتلندية من 2013 الى 2017، بأنها لم تكن على علم بالنظام، وأنها ترى أن هذا النظام ما هو إلا محاولة خداع وأنه يزعزع ثقة الناس بالشرطة؛ وبخاصة عندما يكونون بحالة طارئة ويتوقعون وصول النجدة سريعًا فلا يتحقق ذلك!

جدير بالذكر أن الجهات المختصة أوقفت العمل بهذا النظام في مارس 2015 واتخذت الإجراءات المناسبة بخصوص ما حدث.

 

المصدر: بي بي سي


إقرأ أيضًا :
الشرطة البريطانية تستخدم تقنية جديدة للتعرف على المفقودين والمشتبه بهم
كل مئة ضابط شرطة في إنجلترا وويلز كان بينهم واحد على الأقل متهم جنائيًا في 2022
الشرطة الاسكتلندية متهمة بالعنصرية بسبب استهداف الأقليات العرقية

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

أخبار ذات صلة