العرب في بريطانيا | نحو 45 ألف لاجئ وصلوا بريطانيا رغم التهديد بفزا...

1445 شعبان 16 | 26 فبراير 2024

نحو 45 ألف لاجئ وصلوا بريطانيا رغم التهديد بفزاعة رواندا

رواندا
فريق التحرير April 15, 2023

خلال العام الماضي، وصل ما يقرب من 45 ألف لاجئ إلى المملكة المتحدة بعد عبور القنال الإنجليزي منذ أن وقعت الحكومة البريطانية صفقة ترحيل طالبي اللجوء إلى رواندا.

يشمل ذلك ما يقرب من 5 آلاف لاجئ وصل إلى حدود بريطانيا هذا العام، على الرغم من حملة الترهيب التي تتبناها الحكومة البريطانية.

الحد من توافد اللاجئين

رواندا
وصول ما يقرب من 45 ألف لاجئ إلى المملكة المتحدة العام الماضي

تأتي هذه البيانات في الوقت الذي صرح فيه رئيس الوزراء ريشي سوناك أن خططه للحد من قدوم طالبي اللجوء إلى المملكة المتحدة لن تكتمل بحلول الانتخابات العامة المُقبلة.

وأعربت وزيرة الداخلية سوالا برافرمان عن حلمها بأن تنجح خطة الحكومة المتعلقة بترحيل اللاجئين إلى رواندا، والتي توقفت بسبب الإجراءات القانونية.

في 14 نيسان/ إبريل من العام الماضي، وقعت وزيرة الداخلية السابقة بريتي باتيل ما وصفته بأنه الاتفاق الأول من نوعه مع رواندا؛ لإرسال المهاجرين الذين يعتقد أنهم وصلوا إلى المملكة المتحدة بشكل غير قانوني إلى دولة رواندا الإفريقية.

وفقًا لتحليل الأرقام الحكومية، سُجل وصول 44,826 لاجئًا إلى المملكة المتحدة عبر القوارب الصغيرة بالقنال الإنجليزي خلال الفترة بين 15 نيسان/ إبريل 2022 و 13 نيسان/ إبريل 2023.

شهد يوم 5 نيسان/ إبريل أعلى معدل يومي للوافدين من اللاجئين حتى الآن بمعدل 492 لاجئًا خلال هذا العام. بينما سجل يوم 22 آب/ أغسطس 2022 أكبر عدد من عابري القنال الإنجليزي خلال يوم واحد بمعدل 1,295 لاجئًا، منذ عام 2018.

كم تبلغ تكلفة خطط الحكومة؟

رواندا
انتقادات لخطة وزارة الداخلية بشأن ترحيل طالبي اللجوء

دفعت بريطانيا لرواندا 140 مليون باوند بموجب اتفاقية ترحيل اللاجئين من المملكة المتحدة للإقامة في رواندا كحل بديل عن العودة لوطنهم في حال كان يشكل خطرًا على حياتهم.

ووفقًا لصحيفة التايمز، أنفقت وزارة الداخلية أيضا 163 ألف باوند على رحلة وزيرة الداخلية السابقة بريتي باتيل إلى العاصمة الرواندية كيغالي للإعلان عن الصفقة، بالإضافة إلى إنفاق ما يقرب من 22 ألف باوند على الأقل في رحلات للمسؤولين لمناقشة الاتفاق.

وقالت الصحيفة إن الحكومة أنفقت حوالي 300 ألف باوند أخرى على رحلة الترحيل الأولى، التي كان من المقرر أن تقلع في 14 حزيران/ يونيو، والتي تعطلت بسبب إجراءات قانونية. في حين لمّا يُكشف بعد عن تكلفة زيارة وزيرة الداخلية الحالية الأولى إلى رواندا خلال الشهر الماضي.

تستمر المعركة حول قانونية رحلات الترحيل إلى رواندا، مع جلسات الاستماع الأربع المُقبلة في محكمة الاستئناف والتي ستبدأ في 24 نيسان/ أبريل المُقبل.

ويُتوقع المزيد من المعارك القانونية حول مشروع قانون الهجرة غير الشرعية الجديد الذي تطرحه الحكومة على البرلمان حاليًا، ويشير رئيس الوزراء ريشي سوناك أن يكون هناك حكم مؤقت من المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان ضد مشروع القانون الجديد كما حدث مع مخطط رواندا.

 

 

المصدر: Shropshire Star


اقرأ أيضًا:

سوالا برافرمان تثير الشكوك بشأن خطة ترحيل اللاجئين

سوالا برافرمان تتفقد المنازل التي تنوي ترحيل اللاجئين إليها

ترند بريطانيا: مواقف سوالا برافرمان في مخطط ترحيل اللاجئين تثير الجدل عبر تويتر

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.