العرب في بريطانيا | العرب في بريطانيا - إضراب الأطباء المبتدئين في ...

1445 ذو الحجة 10 | 17 يونيو 2024

إضراب الأطباء المبتدئين في بريطانيا المقبل يهدد حملة سوناك الانتخابية

الإضراب المقبل للأطباء المبتدئين في بريطانيا يهدد حملة سوناك الانتخابية
محمد علي May 30, 2024

يُنفِّذ الأطباء المبتدئون في بريطانيا إضرابًا لخمسة أيام، خلال الفترة التي تسبق الانتخابات العامة في بريطانيا، وهو ما رأى فيه مراقبون تهديدًا لحملة سوناك الانتخابية.

إضراب الأطباء المبتدئين قبل أيام من بدء الانتخابات البريطانية

مظاهرات للأطباء في بريطانيا
مظاهرات للأطباء في بريطانيا

وسيبدأ إضراب الأطباء المبتدئين في بريطانيا من الساعة السابعة صباحًا بتوقيت غرينتش يوم الـ27 من حَزيران/يونيو، أي قبل أسبوع فقط من بدء الانتخابات.

وبهذا الصدد أوضحت الجمعية الطبية البريطانية أن أعضاءها سينفّذون الإضراب الجديد بسبب عدم تلقيهم عرضًا مقبولًا من الحكومة لزيادة الأجور، بعد عودة المفاوضات بين الطرفين في منتصف أيار/مايو.

بدوره يرى رئيس الوزراء أن هذا الإضراب يحمل طابعًا سياسيًّا، لا سيما أنه يأتي قُبيل الانتخابات.

ويعتقد مراقبون أنه كان يمكن استمرار المفاوضات بين الحكومة والأطباء المبتدئين بشأن الأجور خلال فترة الانتخابات، لكن انشغال موظفي الخدمات المدنية بتنظيم الانتخابات، وتدني حظوظ حكومة المحافظين في الانتخابات القادمة، قد يصعب من إمكانية التوصل إلى حل لإنهاء الخلاف بشأن الأجور.

وطالبت الجمعية الطبية البريطانية بزيادة الأجور بنسبة قدرها 35 في المئة؛ لتعويض الأطباء عما وصفته بالزيادات المحدودة في الأجور، التي لم تتجاوز مستوى التضخم خلال السنوات الخمس عشرة الماضية.

وكان الأطباء المبتدئون في بريطانيا قد استفادوا من زيادة في الأجور نسبتها 9 في المئة العام الماضي، لكن الجمعية الطبية البريطانية انسحبت من المفاوضات في ذلك الوقت، بعد أن طالبت بزيادة أخرى قدرها 3 في المئة إلى جانب الـ9 في المئة المذكورة.

الأطباء المبتدئون في بريطانيا يستعدون لشن إضرابهم الثالث عشر

مظاهرات للمطالبة برفع اجور الأطباء في بريطانيا
مظاهرات للمطالبة برفع اجور الأطباء في بريطانيا

وإذا نفّذ الأطباء المبتدئون الإضراب الموعود فسيكون الإضراب الثالث عشر لهم، منذ بدء موجة الإضرابات في آذار/مارس 2023، وكان آخر إضراب في شباط/فبراير 2024.

هذا وستضطر المستشفيات إلى الاستعانة بالأطباء المتخصصين والاستشاريين؛ لتغطية النقص الناجم عن مغادرة الأطباء المبتدئين للمستشفيات والمؤسسات الطبية.

ومن المتوقع أن يتسبب الإضراب باضطرابات كبيرة في عمل المؤسسات الطبية، وتأخير بعض العمليات الجراحية الاعتيادية.

يُذكَر أن نسبة الأطباء في بريطانيا تشكل نحو نصف عدد الأطباء العاملين في هيئة خدمات الصحة البريطانية، كما تشكل ثلثي أعضاء الجمعية الطبية البريطانية.

وبهذا الشأن قال رئيسا لجنة الأطباء المبتدئين في الجمعية الطبية البريطانية روبرت لورينشون وفيفيك تريفيدي: “أوضحنا للحكومة البريطانية أننا سنتجه إلى تنفيذ إضراب جديد ما لم تنتهِ المفاوضات بزيادة مقبولة في أجور الأطباء”.

وأضافا: “لقد طالبنا رئيس الوزراء قبل عام ونصف بتقديم مقترح؛ لتعويض الأطباء المبتدئين عن نقص الأجور الذي عانوا منه خلال السنوات الـ15 الماضية”.

وأردف الطبيبان: “عندما قبلنا الوساطة لاستئناف المفاوضات مع الحكومة في شهر أيار/مايو الجاري، كنا نأمل أن تقدم لنا الحكومة عرضًا جيدًا لزيادة الأجور، لكن لم يحصل أي شيء من ذلك بعد، وقد سَئِم الأطباء المبتدئون من الانتظار”.

وقالا أيضًا: “لا يزال أمام سوناك فرصة لإثبات اهتمامه بهيئة خدمات الصحة البريطانية وموظفيها”.

سوناك يتهم الأطباء بتنفيذ أجندات سياسية

رئيس الحكومة وزعيم حزب المحافظين ريشي سوناك
رئيس الحكومة وزعيم حزب المحافظين ريشي سوناك

لكن رئيس الوزراء يرى أن تلويح الأطباء المبتدئين بتنفيذ إضراب جديد يحمل طابعًا سياسيًّا.

وقال سوناك خلال إحدى الحملات الانتخابية التي نظمها في ديفون: “لا يمكننا استبعاد الدوافع السياسية التي يحملها الإضراب؛ نظرًا إلى توقيته الذي يتزامن مع الحملات الانتخابية، ولا سيما بعد أن توصلنا إلى حلول بنّاءة مع بقية الموظفين العاملين تحت لواء هيئة خدمات الصحة البريطانية”.

وأشار سوناك إلى أن الأطباء المبتدئين حصلوا قبل وقت وجيز على عرض لزيادة الأجور بنسبة 10 في المئة.

وتعليقًا على ذلك قال وزير الصحة في حكومة الظل ويس ستريتنج: “إن الحكومة المقبلة لحزب العمال ستتفاوض مع الأطباء المبتدئين من أجل وضع حد لموجة الإضرابات”.

وبالتزامن مع ذلك يستعد الأطباء المبتدئون في إيرلندا الشمالية لتنفيذ إضراب جديد في الأول من حَزيران/يونيو القادم، وقد علّقت الإضرابات في ويلز؛ للمساعدة في تقدم المفاوضات.

في حين أعلن الأطباء المبتدئون في بريطانيا قبولهم بعرض الحكومة لزيادة الأجور.

هذا ونتج عن إضراب الفِرَق الطبية في بريطانيا إلغاء نحو 1.5 مليون موعد وعملية طبية في إنجلترا، بتكلفة تبلغ نحو 3 مليارات باوند.

وكان الأطباء الاستشاريون والممرضات والقابلات قد قبلوا عروض زيادة الأجور التي اقترحتها الحكومة البريطانية على مدار العام الماضي في إنجلترا.

المصدر: بي بي سي


اقرأ أيضاً :

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
3:01 am, Jun 17, 2024
temperature icon 12°C
overcast clouds
Humidity 86 %
Pressure 1008 mb
Wind 5 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 92%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:42 am
Sunset Sunset: 9:20 pm