العرب في بريطانيا | الأطباء المبتدئون يعتزمون إجراء استفتاء لإضرابا...

1445 شعبان 15 | 25 فبراير 2024

الأطباء المبتدئون يعتزمون إجراء استفتاء لإضرابات إضافية

الأطباء المبتدئون
فريق التحرير January 10, 2024

تعتزم نقابة الأطباء المبتدئين، التابعة للجمعية الطبية البريطانية (BMA)، إجراء استفتاء جديد؛ لتحديد مستقبل الإضرابات في المملكة المتحدة.

ويأتي هذا الاستفتاء عقب أطول إضراب في تاريخ هيئة خدمات الصحة الوطنية (NHS)، الذي انتهى صباح أمس.

إضراب الأطباء المبتدئين

الأطباء المبتدئون

ويتعلق هذا الاستفتاء الجديد بتجديد التفويض لتنفيذ الإضرابات، ويستمر هذا التفويض ستة أشهر، وذلك للاستمرار في الضغط على الجهات المختصة لزيادة الأجور وتحسين ظروف العمل.

وتشير صحيفة “الغارديان” إلى أن هذه الخطوة قد تؤدي إلى زيادة الاضطرابات في القطاع الصحي، الذي شهد إضرابًا استمر ستة أيام.

يُذكَر أن التفويض الحالي بدأ الصيف الماضي، وسينتهي في الـ29 من شباط/فبراير، وتشير مصادر نقابية إلى أن دعم الأطباء المبتدئين لمواصلة الإضراب ما زال كبيرًا.

وأسفر الإضراب الأخير للأطباء المبتدئين في إنجلترا، الذي انتهى في الساعة الـ7 من صباح أمس الثلاثاء، عن “تأخير وإلغاء” مواعيد آلاف المرضى، وفقًا لمسؤولي الصحة.

وفي هذا السياق أعلنت وزيرة الصحة فيكتوريا أتكينز يوم الإثنين، أنها مستعدة للتفاوض مع الأطباء المبتدئين إذا قبلوا المشاركة في محادثات وقدَّموا “عروضًا معقولة”، حسَب تعبيرها.

وأضافت أتكينز خلال جلسة في مجلس العموم: إن الوقت قد حان لكي تُظهِر نقابة الأطباء المبتدئين “أنها جادة في إبرام صفقة”.

وقد أيد رئيس الوزراء ريشي سوناك دعوات مديري المستشفيات للأطباء المبتدئين من أجل العودة إلى العمل، مع تزايد المخاوف بشأن سلامة المرضى.

يشار إلى أن مستشفى الملكة ألكسندرا في بورتسموث أعلن وقوع حوادث خطيرة في أول يوم من الإضراب، وكذلك هيئة خدمات الصحة الوطنية (NHS) في نوتنغهام.

ضغوط على الخدمات الصحية

الأطباء المبتدئون

وفي الوقت نفسه، أفاد أكثر من عشرة مستشفيات بأن خدمات الطوارئ كانت مشغولة، ما أدى إلى “ضغوط كبيرة” في بعضها.

من جانبها أثنت أماندا بريتشارد، الرئيسة التنفيذية لهيئة خدمات الصحة الوطنية في إنجلترا، على الموظفين الذين عملوا بجد خلال فترة الإضراب.

ويشمل ذلك الأطباء المبتدئين الذين اختاروا العودة إلى العمل لضمان سلامة المرضى، وأكدت أن المرضى الذين يحتاجون إلى علاج فوري هم الأكثر عرضة للخطر على حياتهم.

وفي تحديث أُرسل إلى مديري أقسام هيئة خدمات الصحة الوطنية (NHS)، قالت بريتشارد: “لقد سمعت روايات عن زملاء ومديري مجالس الإدارة الذين يعملون على مدار الساعة للحفاظ على سلامة المرضى”.

وأكد مسؤولو هيئة خدمات الصحة الوطنية أن تأثير الإضراب قد يستمر وقتًا طويلًا، وتحاول الهيئة تعويض الوقت الضائع بسبب انخفاض أعداد العاملين في القطاع الصحي.

وأكدت الجمعية الطبية البريطانية (BMA) أن أجور الأطباء المبتدئين قد انخفضت بأكثر من الربع منذ عام 2008، ومن اللافت للنظر أن الأطباء المبتدئين في أيرلندا الشمالية سيُجرون اقتراعًا للمرة الأولى بسبب الإضراب المحتمل.

وإذا صوَّت أعضاء الجمعية الطبية البريطانية (BMA) لمصلحة الإضراب، سينفِّذ المسعفون إضرابًا يستمر 24 ساعة، وفقًا لنقابة الأطباء المبتدئين في أيرلندا الشمالية.

وفي الوقت نفسه يعتزم الأطباء المبتدئون في ويلز الإضراب لـ72 ساعة ابتداءً من الـ15 من كانون الثاني/يناير.

جدير بالإشارة أن نزاع الأطباء المبتدئين في اسكتلندا بشأن الأجور سُوِّي خلال الصيف الماضي.

المصدر: The Standard


اقرأ أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.