العرب في بريطانيا | 8 أسباب تشجع على الاستثمار في بريطانيا عام 2024...

1445 شعبان 16 | 26 فبراير 2024

8 أسباب تشجع على الاستثمار في بريطانيا عام 2024

8 أسباب تشجع على الاستثمار في بريطانيا عام 2024
فريق التحرير January 4, 2024

مع نهاية عام 2023 يقف الاقتصاد البريطاني على حافة الركود، ولكن بنك دويتشه يرى أن العام الجديد يحمل في طياته فرصًا أفضل للاستثمار في بريطانيا لعدة أسباب يناقشها المقال التالي.

وتحدث البنك البريطاني عن انخفاض معدل التضخم في بريطانيا وارتفاع الأجور، ومن المفترض أن تستفيد الأسر البريطانية من التخفيضات الضريبية، إضافة إلى تخفيض فواتير الوقود خلال الربيع القادم.

انحفاض أسعار الفائدة سيساهم بتحسن الاستثمار في بريطانيا

سعر الفائدة
هل يستقر سعر الفائدة في السوق البريطانية ؟ (آنسبلاش)

ومن المتوقع أيضًا أن تشهد بريطانيا انخفاضًا في أسعار الفائدة بصفة عامة بدءًا من أيار/مايو القادم، وقد تتراوح هذه التخفيضات بين 0.7 و1.25 في المئة، ما سيعزز الآمال بانتعاش سوق العقارات وارتفاع أسعار المنازل.

ومن الأسباب الأخرى التي تدعو إلى التفاؤل انخفاض القروض المترتبة على القطاع العام بين 2023 و2024، بحسَب ما ذكر بنك دويتشه.

وبهذا الصدد قال الخبير الاقتصادي سانجاي راجا: “من الصعب أن نتحدث بتفاؤل عن الوضع الاقتصادي، ولا سيما في ظل تقلب الظروف الاقتصادية، لكن هذا العام قد يحمل معه ما يدعو إلى التفاؤل”.

وقد أظهر مؤشر فوستي 250 (FTSE 250) الخاص بالشركات البريطانية تحسنًا في أداء بعض الشركات قُبَيل نهاية عام 2023، إذ حققت شركة (Persimmon PSN) نسبة 1.49 في المئة على المؤشر، كما أظهرت شركة (Easy Jet) بعض التعافي بعد أن حققت 4.35 في المئة على المقياس.

ومع أن الأرباح القادمة من الشركات غير البريطانية تشكّل ثلاثة أرباع ما يجنيه مؤشر فوستي 100 (FTSE 100)، فإن عائدات مؤشر فوستي 250 (FTSE 250) تنخفض إلى النصف أيضًا، وقد حققت بعض الشركات الأخرى أسهمًا متوسطة بالاعتماد على الإعلانات مثل شركة (ITV) بنسبة 0.06 في المئة، وشركة (Greggs GRG) بنسبة 0.69 في المئة وشركة (Currys CURY) بنسبة 1.17 في المئة.

معدل التضخم قد يسجل 2 في المئة خلال الأشهر القادمة

ماذا يعني رفع سعر الفائدة في بريطانيا لعام 2022
انخفاض أسعار المواد الاستهلاكية في بريطانيا خلال الشهور القادمة (آنسبلاش)

هذا وسيؤثر التضخم بشكل كبير على أداء الشركات في عام 2024، إذ يرى بنك دويتشه أن مؤشر أسعار المواد الخاصة بالمستهلكين قد يصل إلى 2 في المئة بحلول شهر نيسان/إبريل أو أيار/مايو، وذلك بحسَب تغير أسعار الغاز.

وأضاف البنك: “على الرغم من وجود بعض العقبات التي يجب تجاوزها، والناتجة عن استمرار ارتفاع الأجور وزيادة مؤشر الأسعار، فالتضخم ينخفض بوتيرة أسرع وأكبر مما كنا نتوقعه”.

“ومن المتوقع أن يصل متوسط أسعار المواد الخاصة بالمستهلكين إلى 2.7 في المئة هذا العام، وسنرى أين ستستقر الأسعار بعد إقرار التخفيضات الجديدة في فواتير الطاقة خلال نيسان/إبريل المقبل”.

ويعتقد البنك أن انخفاض أسعار الطاقة سيساعد الأسر على توفير ميزانية إجمالية تتراوح بين 10 مليارات باوند و15 مليار باوند مقارنةً بعام 2023، ما سيؤدي إلى زيادة الطلب على السوق، وسيسمح بالإنفاق على عدة قطاعات إنتاجية.

تخفيضات ضريبية جديدة

وزير الخزانة في بريطانيا
وزير المالية يستعد للإعلان عن تخفيضات ضريبية جديدة في آذار/ مارس القادم

أما بشأن التخفيضات الضريبية فقد يكشف وزير المالية جيريمي هانت عن خفض بمقدار بنس واحد على المعدل الأساس لضريبة الدخل بحلول السادس من آذار/مارس القادم، إضافة إلى تخفيض يتراوح بين 20 و40 في المئة على ضريبة الميراث.

وأشار البنك إلى انتهاء أسوأ فترة مرت بها سوق العقارات، وتوقع استمرار انخفاض أسعار المنازل بنسبة تصل إلى 6 في المئة.

وختم رجا كلامة بالقول: “نتوقع أن يشهد الاقتصاد نموًّا، وبخاصة في ظل التحسن الأخير في أوضاع الأسر، أضف إلى ذلك أن استقرار أسعار الفائدة في الربيع القادم سيُسهِم في استقرار سوق العقارات، ونتوقع انتعاشًا تدريجيًّا في أسعار العقارات بحلول أواخر الربيع القادم”.

المصدر: Interactive Investors


اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.