العرب في بريطانيا | توفير المخصصات اللازمة لاستيعاب أعداد جديدة من ...

1445 شوال 8 | 17 أبريل 2024

توفير المخصصات اللازمة لاستيعاب أعداد جديدة من اللاجئين السوريين في بريطانيا

توفير المخصصات اللازمة لاستيعاب أعداد جديدة من اللاجئين السوريين في بريطانيا
فريق التحرير February 11, 2022

أمّنت مقاطعة هيرفوردشير البريطانية تمويلًا أكبر لتوفير المخصّصات اللازمة لاستيعاب اللاجئين السوريين، وإعادة توطينهم في المنطقة.

 

وقد أبلغ موقع “غلوسترشير لايف” (Gloucestershire Live) عن موافقة مجلس هيرفوردشير على عقد بقيمة تزيد عن 100 ألف باوند؛ لمواصلة دعم استيعاب اللاجئين السوريين.

 

وقال المجلس: إن العائلات التي وصلت إلى المقاطعة قد اتخذت خطوات مهمة نحو العيش المستقل، ولكنها ما زالت تحتاج قدرًا إضافيًا من الدعم يشمل دعم إدارة شؤون الإسكان.

 

خطة لدعم اللاجئين السوريين في بريطانيا

 

توفير المخصصات اللازمة لاستيعاب أعداد جديدة من اللاجئين السوريين في بريطانيا
توفير المخصصات اللازمة لاستيعاب أعداد جديدة من اللاجئين السوريين في بريطانيا (أنسبلاش)

تعهّد مجلس المقاطعة بإعادة توطين 95 لاجئًا في هيرفوردشير بموجب خطة إعادة توطين الأشخاص السوريين الضعفاء (SVPRS)، وخطة إعادة توطين الأطفال الضعفاء (VCRS).

 

هذا وقد وصلت مجموعة أولى تتكون من 60 شخصًا للمقاطعة في الفترة المتراوحة بين تشرين الثاني/ نوفمبر عام 2016 وحتى حزيران/ يونيو عام 2017، وضمّت 14 أسرة. ثم وصلت مجموعة ثانية من اللاجئين مؤلفة من 35 شخصًا بين حزيران/ يونيو وحتى أيلول/ سبتمبر عام 2018، وضمّت 9 عائلات.

 

ولذلك فقد خصّص المجلس التمويل المتعاقد عليه حديثًا لتقديم دعم إدارة الإسكان خلال العامين الرابع والخامس من خطة إعادة التوطين.

 

توفير المخصصات اللازمة لاستيعاب أعداد جديدة من اللاجئين السوريين في بريطانيا
توفير المخصصات اللازمة لاستيعاب أعداد جديدة من اللاجئين السوريين في بريطانيا (أنسبلاش)

 

كما ستقوم شركة “سبرينغ” للإسكان بصفتها العارض الوحيد بتشغيل ما يوصف بكونه خدمة “معززة”؛ لدعم العائلات فيما يتعلق بالإسكان، ومساعدتهم في الحفاظ على إيجاراتهم خلال العامين الرابع والخامس من إعادة توطينهم.

 

هذا وشدّد المجلس المحليّ على أهمية الإسراع في مساعدة جميع اللاجئين على اكتساب مهارات تمكّنهم من العيش المستقلّ؛ لأنّه قد ثبت أن إعادة التوطين الناجحة للاجئين مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بذلك.

 

شاركونا حملة “امنحوهم الدفء”

 

توفير المخصصات اللازمة لاستيعاب أعداد جديدة من اللاجئين السوريين في بريطانيا

 

وبينما تعزم هيرفوردشير البريطانية على حماية اللاجئين السوريين ودعمهم بعد ما عانوه من آلام الحرب والهجرة، يمكن مساعدة السوريين القاطنين في المخيّمات المتهالكة، ومدّ يد العون لهم في فترة الشتاء البارد من خلال المشاركة في حملة: “امنحوهم الدفء” التي أطلقتها منصة العرب في بريطانيا (AUK) بالتعاون مع “سيريا ريليف” (Syria Relief).

 

وللمزيد من المعلومات حول أهداف الحملة، وكيفية التبرّع وتقديم الدعم اضغط هنا.

 

المصدر | غلوسترشير لايف

 


اقرأ أيضًا: 

الداخلية البريطانية تصدم لاجئا سوريا بقرار مريع

صحيفة محلية في كوفنتري ترافق عائلة سورية حديثة اللجوء

معاناة أعداد كبيرة من طالبي اللجوء إثر احتجازهم بثكنات عسكرية في بريطانيا