العرب في بريطانيا | تعرف على مدن بريطانيا الأكثر تبرعًا لعام 2023 -...

1445 شعبان 24 | 05 مارس 2024

تعرف على مدن بريطانيا الأكثر تبرعًا لعام 2023

تعرف على مدن بريطانيا الأكثر تبرعًا لعام 2023
فريق التحرير January 1, 2024

أظهر تقرير لموقع GoFundMe للتمويل الجماعي أن مدينة مانشستر البريطانية حافظت على مركزها كأكثر مدن بريطانيا تبرعًا للعام الثاني على التوالي، بعد أن سجلت أكثر من 43 ألف تبرع خلال عام 2023.

ووفقًا للتقرير، فقد شهد موقع GoFundMe تبرعًا كل ثانية في عام 2023، وقد تركزت العديد من حملات التمويل التي نظمها المتبرعون البريطانيون على مساعدة النازحين والمتضررين من النزاعات والكوارث الطبيعية في مختلف أنحاء العالم.

مدن بريطانيا الأكثر تبرعًا 2023

مانشستر

جاءت مدينة مانشستر في المرتبة الأولى من حيث عدد التبرعات، إذ بلغ عدد التبرعات المسجلة من مانشستر 43،135 تبرعًا، تلتها ليفربول بـ 36،739 تبرًعا، ثم برايتون بـ 19،641 تبرعًا، وليسبورن بـ 11،122 تبرعًا، وسانت ألبانز بـ 10،474 تبرعًا.

واحتلت بريطانيا المرتبة الثالثة عالميًا من حيث عدد التبرعات، حيث بلغ عدد التبرعات التي سُجِّلت في عام 2023 أكثر من أربعة ملايين تبرع (أي بمعدل 0.05 للفرد)، في حين جاءت إيرلندا في المرتبة الأولى للعام الخامس على التوالي، بنحو 650 ألف تبرع (أي بمعدل 0.13 للفرد).

ومجملًا، اختار الأفراد في بريطانيا التبرع لقضايا شملت ضحايا غزو روسيا على أوكرانيا، وضحايا الزلازل التي ضربت سوريا وتركيا والمغرب، وضحايا العواصف القاسية التي اجتاحت بريطانيا، ولا دلالة على أن الدراسة تشمل التبرعات المقدمة لدعم أهل غزة منذ 7 أكتوبر. (للتبرع ودعم أهل غزة اضغط هنا).

ومن بين الحملات الإنسانية، برزت حملة نظمتها كنيسة Lifehouse في مدينة تشيسترفيلد لمساعدة ضحايا الفيضانات التي نجمت عن عاصفة بابيت، والتي غمرت المركبات والمنازل بالمياه.

نحو 20 ألفًا جمعها فلسطينيون وعرب في بريطانيا في ساعات لصالح متضرري الزلزال
نحو 20 ألفًا جمعها فلسطينيون وعرب في بريطانيا لصالح متضرري الزلزال

وتمكنت الحملة من جمع أكثر من 92 ألف باوند، من إجمالي 1600 تبرع، وقال بول هولينغورث، القس في الكنيسة، إن “الكرم لا يزال في قلب غالبية السكان”، وإنهم “نسوا أنفسهم واهتموا بمساعدة الناس”.

وأعرب تيم كادوجان، الرئيس التنفيذي لموقع GoFundMe، عن سعادته بتسجيل الموقع “مليار باوند” من التبرعات التي جُمِعَت من المملكة المتحدة منذ إنشائه في عام 2017.

وأشار كادوجان إلى أن الدعم العاطفي والمالي الذي يتلقاه المستخدمون للمنصة “قوي للغاية” ويعزز “التضامن” بين الأفراد.

 


اقرأ أيضًا

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.