العرب في بريطانيا | العرب في بريطانيا - عرب بريطانيا يطلقون حملة ال...

1445 ذو الحجة 10 | 17 يونيو 2024

عرب بريطانيا يطلقون حملة الصوت العربي في الانتخابات

عرب بريطانيا يطلقون حملة الصوت العربي في الانتخابات
فريق التحرير February 28, 2024

تجاوبت عشرات الشخصيات مع دعوة منصة العرب في بريطانيا لإطلاق حملة منظمة لتشجيع حضور العرب البريطانيين في الانتخابات العامة في البلاد بصفة خاصة والمشهد السياسي بصفة عامة.

ودعت الحملة في بيانها التأسيسي لتعزيز أثر الصوت العربي، من خلال تشكيل فريق تطوعي يسعى للتأثير في العرب البريطانيين ليكونوا أكثر فاعلية في المجتمع بما يواكب الاندماج ويعزز ثقافة التعايش ويخدم قضايانا العادلة.

رئيس منصة العرب في بريطانيا عدنان حميدان دعا المهتمين من الذين حضروا الندوة التأسيسية للمشروع السبت 24.02.2024 أو الذين أبدوا اهتمامًا بالمشروع للانضمام لمجموعة عمل تخصصية ناهز عدد أعضائها حتى الآن خمسًا وخمسين شخصية من الكفاءات والنخب العربية الممثلة لمختلف مناطق المملكة المتحدة، حميدان قال: (نحن نسعى لتنسيق الجهود العربية حتى نلفت انتباه صناع القرار، وندعم الحفاظ على الهوية العربية مع تشجيع الاندماج والتعايش).

الصوت العربي في بريطانيا

عرب بريطانيا يطلقون حملة الصوت العربي في الانتخابات

الناشط عمر مفيد قال: (من المهم أن نوضح ونثبت اسم العرب في بريطانيا وأن نبين أن لهم وجودًا وتأثيرًا ومطالب).

وأضاف قائلا: (الجاليات الأخرى-بعيدًا عن الأسباب- استطاعت فرض نفسها في المجتمع والحياة السياسية وصار لها وزن وحساب. ولكن أعتقد في حالتنا فهناك تخوف عام لدى السياسيين من التعامل مع العرب بسبب الحروب في المنطقة والأحداث في الوطن العربي).

ودعا مفيد إلى: إيصال الصوت العربي للسياسيين (إثبات أننا موجودون ولنا كينونة) وإيجاد أجسام سياسية عربية في حزبي المحافظين والعمال. والتحالف (الحذر) مع مجموعات مشابهة أو قريبة (مثل اليساريين والمؤسسات الإسلامية).

بدوره أكد المستشار الدكتور محمد حسن أن (القضية الأساسية التي على أساسها نريد أن نثيب ونعاقب في الانتخابات القادمة، ليست قضية العرب وحدهم. لذلك يمكننا ويجب علينا توسيع الدائرة بما يخص الانتخابات باتجاه أقليات أخرى تشاركنا القضية والكثير من العادات والتقاليد والحاجات المجتمعية. عندها يكون لنا صوت وفعل ووزن أكثر).

الحضور العربي في البرلمان

ندوة عرب بريطانيا: يجب أن نعاقب كل من دعم استمرار الإبادة في غزة

المرشح البرلماني حلمي الحراحشة أوضح قائلًا: (إن مشاركة الجالية العربية في الانتخابات النيابية القادمة أمر لا مفر منه) وأضاف الحراحشة: (نريد من يمثلنا داخل البرلمان نريد أن نكون شركاء بالقرارات السياسية نريد أن نثبت أن للجالية العربية صوتًا وممثلين).

الناشط السياسي في مدينة بلفاست الإيرلندية جمال عويضة، أكد أهمية التنسيق العربي المشترك منبهًا لضرورة “معاقبة حزب العمال” بسبب موقفه المتخاذل – على حد وصفه – وذلك كما أضاف عويضة: لأنه الحليف الطبيعي للمظلومين والمستضعفين، ينبغي أن يكون حزب العمال منحازًا للمظلومين وإن خالف ذلك فيجب إن يعاقب، وإذا لم يعاقب ويعلم أنه عوقب فلن يجبره شيء على التغيير أو تعديل مواقفه).

أما رئيس مؤسسة قرطبة لحوار الثقافات د.أنس التكريتي فرحب بالفكرة وشجع عليها، رافضًا بالوقت نفسه اعتماد أي إحصائيات حاليًا لأعداد العرب وذلك حسب قوله بسبب: (عدم وجود طريقة للتعرف بدقة على أعداد العرب نظرًا لأن تصنيف الإثنية العربية غير موجود في الإحصاء العام).

يشار إلى أن حملة الصوت العربي لا تزال تستقطب الراغبين بالانضمام لها من داخل بريطانيا عبر الضغط هنا.

 


اقرأ أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
2:02 am, Jun 17, 2024
temperature icon 12°C
overcast clouds
Humidity 85 %
Pressure 1008 mb
Wind 6 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 98%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:42 am
Sunset Sunset: 9:20 pm