العرب في بريطانيا | أكثر من 100 ألف بريطاني يوقعون عريضة رسمية لطرد...

1445 شعبان 12 | 22 فبراير 2024

أكثر من 100 ألف بريطاني يوقعون عريضة رسمية لطرد السفيرة الإسرائيلية

طرد السفيرة الإسرائيلية
فريق التحرير January 10, 2024

في تطور يثير الجدل في المملكة المتحدة، وقّع أكثر من 100 ألف مواطن بريطاني على عريضة رسمية تطالب بطرد السفيرة الإسرائيلية لدى المملكة المتحدة تسيبي حوتوفيلي.

ووفقًا للقواعد البرلمانية، يجب على البرلمان البريطاني تشكيل لجنة رسمية لمناقشة الأمر إذا وصل عدد الموقّعين على العريضة إلى 100 ألف شخص.

مطالبات بطرد السفيرة الإسرائيلية

طرد السفيرة الإسرائيلية
عريضة تطالب بطرد السفيرة الإسرائيلية (Unsplash)

وتأتي هذه العريضة في ظل ازدياد الانتقادات والاتهامات التي تواجهها سفيرة إسرائيل في المملكة المتحدة، تسيبي حوتوفيلي؛ بسبب مزاعم دعمها للإبادة الجماعية في غزة.

وقد سُلِّط الضوء على حوتوفيلي مؤخرًا، وهي من أعضاء حزب الليكود الإسرائيلي، الذي يتزعمه رئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو؛ بسبب تصريحاتها العنصرية بشأن الهجوم العسكري الإسرائيلي على غزة.

وفي بيان أصدره الدكتور عاصم سليمان، الذي أطلق العريضة التي تطالب بطرد السفيرة الإسرائيلية من بريطانيا، في ديسمبر الماضي، أعرب عن قلقه من التصريحات المتطرفة للسفيرة الإسرائيلية حوتوفيلي.

وأشار البيان إلى استخدامها “لغة تحرض على الإبادة الجماعية العلنية”.

وفي تصريحاتها المثيرة للجدل التي أدلت بها على قناة (LBC)، اعتبرت أن كل مبنى في قطاع غزة هو هدف عسكري مشروع، وأكدت إمكانية الوصول إلى الأنفاق عن طريق المدارس والمساجد والمنازل!

تصريحات تحريضية!

طرد السفيرة الإسرائيلية
مطالبات بطرد السفيرة الإسرائيلية (Unsplash)

وفي ديسمبر الماضي شككت حوتوفيلي في موقف المملكة المتحدة والأمم المتحدة بشأن إقامة دولة فلسطينية مستقلة، ما أثار انتقادات واسعة النطاق.

يُذكر أن حوتوفيلي تولت وزارة شؤون المستوطنات في إسرائيل، وكانت مدة ولايتها حافلة بالتصريحات المثيرة للجدل بشأن الفلسطينيين والدعوة إلى التوسع الاستيطاني على الأراضي الفلسطينية.

وفي سياق متصل قدم النائب البريطاني أفضال خان رسالة إلى وزير الخارجية ديفيد كاميرون يحثه فيها على استدعاء السفير الإسرائيلي.

هذا ويرى كثيرون أن صراحة حوتوفيلي تُبرِز وجهات النظر المتطرفة للحكومة الإسرائيلية.

وفي السياق ذاته، أعربت الأمم المتحدة عن قلقها من ارتفاع عدد الشهداء في غزة، واستمرار إسرائيل باستهداف الصحفيين الفلسطينيين.

المصدر: Doha News


اقرأ أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.