العرب في بريطانيا | شرطة العاصمة تعترف بالإفراط في استخدام صلاحيات ...

1445 ربيع الأول 18 | 03 أكتوبر 2023

شرطة العاصمة تعترف بالإفراط في استخدام صلاحيات تجريد الأطفال من ملابسهم

شرطة العاصمة تعترف بالإفراط في استخدام صلاحيات تجريد الأطفال من ملابسهم
فريق التحرير September 15, 2023

أعلنت شرطة العاصمة يارد اعترافها بالإفراط في استخدام سلطاتها في تفتيش الأطفال بعد أن واجه أربعة من ضباطها تهمًا بسوء السلوك الجسيم. وجاء هذا الاعتراف بعد تفتيش تلميذة في مدرسة في هاكني بشرق بريطانيا في عام 2020،

إذ اعتُبِرت طريقة تفتيش التلميذة، التي كانت في سن الخامسة عشرة آنذاك، غير مناسبة وأنها تمييز على أساس العرق والجنس. وقد واجه ثلاثة من الضباط اتهامات بسوء السلوك الجسيم، في حين واجه الضابط الرابع اتهامات أقل بسبب غياب شخص بالغ مناسب أثناء التفتيش.

تفاصيل القضية

الشرطة البريطانية تقبض على شخص يحتفظ بمبلغ نقدي قدره 663 ألف باوند ثم تطلق سراحه!
الشرطة البريطانية تقبض على شخص يحتفظ بمبلغ نقدي قدره 663 ألف باوند ثم تطلق سراحه!

بدأت هذه القضية بعد تقديم شكوى بشأن التفتيش الذي نفّذه الضباط في مدرسة هاكني في ديسمبر 2020. وتبيّن أن هذا التفتيش، تم في فترة حيض التلميذة ودون وجود شخص بالغ مناسب، وأن ذلك أدى يُعَد تمييزًا على أساس العرق والجنس. وقد فتح المكتب المستقل لسلوك الشرطة تحقيقًا في هذا الحادث، وانتهى إلى ضرورة اتخاذ إجراءات تأديبية بحق الضباط المعنيين.

رد فعل الجهات المعنية

شرطة لندن تسجل نحو 170 بلاغًا عن جرائم تتعلق بكاميرات ulez خلال أسبوعين
شرطة لندن تسجل نحو 170 بلاغًا عن جرائم تتعلق بكاميرات ulez خلال أسبوعين

استجاب رؤساء شرطة ميت لهذه القضية، ووافقوا على كتابة رسائل اعتذار رسمية إلى التلميذة المتضررة وأسرتها، بناءً على توصيات المكتب المستقل لسلوك الشرطة. وأشارت المحامية التي تمثل التلميذة إلى أن الأسرة رحّبت بالاعتراف بالإفراط في استخدام السلطة، ولكنها أعربت عن خيبة أملها؛ لأن التحقيق استغرق أمدًا طويلًا حتى توصل إلى هذه النتائج.

تأثير القضية

شرطة لندن تراقب المحتوى الإلكتروني الخاص بأطفال دون الثالثة عشرة
شرطة لندن تراقب المحتوى الإلكتروني الخاص بأطفال دون الثالثة عشرة

تسلط هذه القضية الضوء على التعسف في استخدام السلطة في مسألة تفتيش الأطفال، ولا سيما الأطفال المنحدرين من أعراق مختلفة. ويشير التقرير إلى أن الشرطة “تتجاوز حدودها وصلاحياتها المُخوَّلة بها”، وأنه يجب على ضباط الشرطة أن يعرفوا حدودهم وصلاحياتهم معرفة تامة، وبخاصة في مسألة تعرية الشخص المراد تفتيشه مع وجود شخص بالغ مناسب. كما أشار التقرير إلى أن هذه القضية تستدعي مراجعة شاملة لسلطات الشرطة وقوانينها.

جدير بالذكر أن هذه القضية تُعَد مثالًا على أهمية ضمان احترام حقوق الأطفال ومعاملتهم معاملة حسنة أثناء تفتيشهم. وهي تذكير بأن الأطفال في جميع أنحاء العالم يجب أن يحصلوا على كامل حقوقهم، وأنه يجب على الجهات المختصة توفير الحماية والاحترام الكاملين لهم، دون أي تمييز على أساس العرق أو الجنس أو أي أمور أخرى.

 

المصدر  The Guardian 


اقرأ أيضا 

ترند بريطانيا: هجوم شرطة العاصمة على رجل وقتل كلبيه يسببان مزيدًا من الغضب

ترند بريطانيا: تويتر يشتعل بنتائج التقرير الذي كشف عنصرية شرطة العاصمة

تحقيق يدين شرطة العاصمة البريطانية بالعنصرية والوحشية الجنسية!