العرب في بريطانيا | كيف كادت المشاكل المالية لأسرة ريشي سوناك أن تق...

1445 شوال 15 | 24 أبريل 2024

كيف كادت المشاكل المالية لأسرة ريشي سوناك أن تقضي على مستقبله السياسي؟

كيف كادت المشاكل المالية لأسرة ريشي سوناك أن تقضي على مستقبله السياسي؟
فريق التحرير October 25, 2022

واجهت عائلة ريشي سوناك العديد من المشكلات المالية التي كادت أن تقضي على مستقبله السياسي، فقد سبق أن وجَّهت السلطات البريطانية إلى التدقيق في المصادر المالية لأسرة سوناك عندما كان ريشي وزيرًا للمالية.

 

كما أن الوضع القانوني لزوجة سوناك أكشاتا مورتي يعفيها من دفع الضرائب على ثروتها الطائلة التي تُقدَّر بملايين الدولارات، وسط الأزمة المالية الحادة التي تشهدها البلاد.

 

تزوج سوناك 2009 بمصممة أزياء هندية، وهي ابنة رجل أعمال شهير، ووضعت صحيفة الصنداي تايمز سوناك وزوجته في قائمة الشخصيات الأغنى في العالم، حيث تُقدَّر ثروتهما بنحو 730 مليون باوند.

ما صحة الانتقادات التي طالت زوجة ريشي سوناك بالتهرب الضريبي؟

ووفقًا للحالة القانونية تُعَد مورتي مقيمة إقامة ثانوية في بريطانيا؛ فعلى الرغم من قضاء معظم وقتها في بريطانيا، فإنها تعتبر الهند مكان إقامتها الدائم، ويعتقد بعض الناس أنها تفعل ذلك للحصول على إعفاء من الضرائب التي تُفرَض على ثروة المقيمين في بريطانيا.

 

وقد انتُقِد سوناك؛ لأنه كان يزيد الضرائب المفروضة على الشعب البريطاني، في الوقت الذي لم تدفع فيه زوجته أي ضرائب تُذكَر؛ لأن بريطانيا تُعَد بلد إقامة ثانوية بالنسبة إليها، لكنها كانت تدفع 30 ألف باوند سنويًّا للحفاظ على وضع إقامتها.

 

وتشير التقديرات إلى أن وضع الإقامة الخاص بزوجة سوناك يُعفيها من دفع ضرائب بقيمة 20 مليون باوند على الأرباح التي تجنيها من حصتها في شركة (Infosys) الهندية لتكنولوجيا المعلومات التي يملكها والدها.

 

وأشار سوناك سابقًا إلى أن زوجته تمتلك الحق في اعتماد إجراءات الإقامة الثانوية في بريطانيا؛ لأنها مواطنة هندية وتخطط للعودة إلى بلادها من أجل رعاية والدها.

 

وبعد أن أثار الإعلام البريطاني جدلًا واسعًا حول الأمر، قالت زوجة سوناك: إنها ستدفع الضرائب اللازمة على أملاكها في جميع أنحاء العالم لبريطانيا!

بعد اكتشاف إقامته الأمريكية…”نصف البريطانيين لا يثقون بسوناك”

رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك
رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك

وقد تولى سوناك منصب مستشار جونسون لشؤون الوزراء أثناء تسلمه منصب وزارة المالية؛ سعيًا لتجنب الأسئلة المتعلقة بالشؤون المالية لأسرته، وأكد أنه كان يتصرف بطريقة قانونية في جميع الأوقات، ولكنه كان قلقًا من عدم تصديق الناس لكلامه فيما يتعلق بثروة عائلته.

 

وقد أثبت مستشار المعايير الخاص بجونسون براءة سوناك من انتهاك القانون الوزاري.

 

إضافة إلى ذلك، كان سوناك يحمل الإقامة الأمريكية أثناء عمله وزيرًا للمالية في بريطانيا، كل هذه العوامل أضرت بسمعة سوناك ومنعته من الوصول إلى منصب رئاسة الوزراء في الانتخابات التي تلت استقالة جونسون.

 

وبحسَب استطلاع الرأي الذي أجرته شركة إيبسوس، فإن نحو نصف البريطانيين تراجعت ثقتهم بسوناك بعد الكشف عن المشكلات المالية لأسرته.

كم تبلغ حصة زوجة سوناك في شركة (Infosys) ؟

شركة (Infosys) الهندية (فلكلر)
شركة (Infosys) الهندية (فلكلر)

وتعرض ريشي سوناك لضغوط كبيرة نتيجة امتلاك زوجته 400 مليون باوند من الأسهم في شركة (Infosys) الهندية، التي استمرت فروعها في العمل داخل روسيا بعد غزوها أوكرانيا.

 

وأصدرت الشركة بيانًا بهذا الصدد تقول فيه: إنها أبقت فريقًا صغيرًا من الموظفين في روسيا؛ لتأمين احتياجات الزبائن العالميين، وأكدت أنها لا تقيم أي علاقات تجارية مع الشركات الروسية.

 

وقد أُغلِق مكتب الشركة في روسيا في وقت سابق من هذا العام، وأُرسِل الموظفون إلى فروع أخرى للشركة خارج موسكو.

 

 

المصدر: الإندبندنت 


 

 

اقرأ أيضاً : 

الملفات الأكثر أهمية التي تواجه رئيس وزراء بريطانيا الجديد ريشي سوناك

خبراء ضرائب يدعون للتحقيق بقرض قدّمته زوجة وزير الخزانة لشركتها البريطانية

ريشي سوناك يواجه انتقادات بعد أنباء عن تهرب زوجته المليارديرة من دفع الضرائب