العرب في بريطانيا | تقليص دعم الرعاية الاجتماعية بنسبة 60 في المئة ...

1445 ذو القعدة 11 | 19 مايو 2024

تقليص دعم الرعاية الاجتماعية بنسبة 60 في المئة

تقليص دعم الرعاية الاجتماعية بنسبة 60 في المئة
فريق التحرير November 12, 2023

كشفت تقارير من مكتب التدقيق الوطني عن تقليص الحكومة البريطانية الأموال المخصصة لدعم الرعاية الاجتماعية للبالغين بنسبة تصل إلى 60 في المئة، ما يعادل مليار باوند، من إجمالي الاتفاق البالغ 1.74 مليار باوند مع وزارة الخزانة.

وتشير التقارير إلى أن هذا التقليص في التمويل أثر بشكل كبير على دعم نظام الرعاية الاجتماعية، حيث حُوّلت الأموال إلى أولويات أخرى في مجال الرعاية.

وصرحت الحكومة أنها لا تزال ملتزمة بدعم نظام الرعاية الاجتماعية، وتعمل على تخصيص 729 مليون باوند فقط من أصل 1.74 مليار باوند لدعم النظام حتى عام 2025.

وأعلنت الحكومة في ديسمبر 2021 رؤيتها على مدى 10 سنوات لتحسين الرعاية الاجتماعية للبالغين، والتي تضمنت تحديد حد أقصى للمبالغ التي يتعين دفعها من قِبل الأفراد مقابل الرعاية الاجتماعية، والتي بلغت 86000 باوند.

جهود الحكومة لدعم الرعاية الاجتماعية

تقليص دعم الرعاية الاجتماعية بنسبة 60 في المئة
جهود الحكومة لدعم الرعاية الاجتماعية (أنسبلاش)

وأعلن المستشار جيريمي هانت في بيان صحفي أن هذه الرؤية تأجلت لمدة عامين، مع تخصيص ما يصل إلى 7.5 مليار باوند لتخفيف الضغوط الفورية على القطاع.

من ناحية أخرى، أعربت ديزي كوبر، المتحدثة باسم الصحة والرعاية في الحزب الديمقراطي الليبرالي، عن استيائها واصفة التقرير بـ”اللعنة”، وأكدت على “الإهمال المستمر للرعاية الاجتماعية”.

وأكد الحزب الديمقراطي الليبرالي على جهوده الرامية لتحسين الوضع، حيث أوضح خططه لمعالجة نقص الموظفين من خلال زيادة الأجور وتوفير رعاية شخصية مجانية.

تقليص دعم الرعاية الاجتماعية

تقليص دعم الرعاية الاجتماعية بنسبة 60 في المئة
الرعاية الاجتماعية (بيكساباي)

وكشف تقرير مكتب التدقيق الوطني عن عدم وجود “برنامج شامل لتنسيق إصلاحاتها” في استراتيجية الحكومة البريطانية للرعاية الاجتماعية للبالغين، ما يجعل من الصعب معرفة ما إذا كانت تسير على المسار الصحيح لتحقيق أهدافها.

وأكدت وزارة الصحة والرعاية الاجتماعية التزامها بالدعم، مشيرة إلى استثمار ما يصل إلى 700 مليون باوند، لتحسين نظام الرعاية الاجتماعية للبالغين هذا العام والعام المُقبل.

وتوفير ما يصل إلى 8.1 مليار باوند لدعم السلطات المحلية في التعامل مع قوائم الانتظار ونقص الأيدي العاملة.

المصدر: بي بي سي 


إقرأ أيضًا: 

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.