العرب في بريطانيا | تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات ال...

1445 شوال 6 | 15 أبريل 2024

تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران للرحلات القصيرة

طائرة
فريق التحرير February 3, 2022

تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران للرحلات القصيرة

صُنِّفت الخطوط الجوية البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران في الرحلات القصيرة بعد ورود شكاوى حول مقاعدها غير المريحة بالإضافة لسوء الطعام والمشروبات المقدّمَة خلال الرحلات.

وكانت الشركة قد تصدرت قائمة (ويتش) كواحدة من أفضل الخطوط الجوية في العالم عام 2015، لكنها شهدت تراجعاً في التصنيف بسبب سلسلة من المشاكل التقنيّة إلى جانب الإضرابات والإقالات الحاصلة ضمن الكوادر العاملة. إذ تراجع تصنيفها العام الجاري إلى ما دون شركات الطيران المنخفضة التكلفة.

واعتمدت ويتش في تصنيفها على استبيانٍ أُجري ل 1,300 مسافر تم سؤالهم حول مجموعة من المعايير كالنظافة، وخدمة الزبائن، وتكاليف السفر.

تصنيف نجمتين فقط!

واحتلت الخطوط الجوية البريطانية المرتبة قبل الأخيرة ضمن شركات الطيران الأخرى وحصلت على مجموع 63 في المائة فيما يتعلق بخدمة الزبائن، واستحقت نجمتين فقط بسبب خيارات ونوعية الطعام المقدّم إلى جانب تراجع جودة المقاعد بالإضافة إلى التكاليف الكليّة للسفر.

 

تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران للرحلات القصيرة
تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران للرحلات القصيرة (أنسبلاش)

 

وورد في التقرير: “أن الركاب أمضوا ساعات في الانتظار والانتقال بين الأقسام المختلفة لشركة الطيران”.

ووصف أحد الركاب الخطوط الجوية البريطانية بأنها “لا تختلف عن شركات الطيران منخفضة التكلفة بأسعار استثنائية” وذلك نظراً لخدمة الزبائن المخيّبة للآمال بالإضافة إلى نوعية الطعام والمشروبات والجودة المنخفضة للمقاعد وتكاليف السفر والتي حصلت الشركة بسببها على نجمتين فقط.

وعبّر زبائن الخطوط الجوية البريطانية عن استيائهم من طريقة الشركة في إعادة المبالغ للمسافرين الذين ألغوا رحلاتهم، وكانت نسبة رضا الزبائن عن تعامل الشركة حوالي 63 في المائة وتجاوزت في ذلك شركة “ريان اير” التي حصلت على نسبة 47 في المائة.

وقال أحد المحررين في مجلة روري بولاند “أن خدمة الزبائن السيئة التي تقدّمها “ريان اير” جعلتها ضمن أسوأ التصنيفات في الاستطلاعات التي نجريها، لكن الخطوط الجوية البريطانية شهدت تدهوراً في تصنيفها بسبب طريقتها السيئة في إعادة أموال المسافرين الذين ألغوا سفرهم بسبب كورونا”.

تراجع السمعة بسبب سوء الخدمات

 

تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران للرحلات القصيرة
تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران للرحلات القصيرة (أنسبلاش)

 

“وتلقّت سمعة الخطوط الجوية البريطانية ضربة قوية بسبب طريقتها القاسية في التعامل مع المسافرين الذين استردّوا أموالهم لأنهم لم يتمكنوا من السفر نظراً لاتباعهم الإرشادات الصحية الحكومية”.

وحصلت شركة “جيت2” على المرتبة الثانية في تحقيق رضا الزبائن بنسبة 82 في المائة، وأشاد الزبائن بالشركة لإعادتها أموال الذين ألغوا سفرهم، وكان أغلب الزبائن راضين عن أداء الشركة وإرجاعها الأموال في ظلّ صعوبة السفر خلال انتشار كورونا.

وعود بتحسين الخدمات

وقال المتحدث باسم الخطوط الجوية البريطانية: “نحن نتيح مجموعة من الخيارات بالنسبة للزبائن الذين ألغوا رحلاتهم الجوية ومن بينها إعادة أموالهم بشكل كامل، لقد أعدنا حوالي 4.2 مليون باوند من المبالغ المدفوعة بالإضافة إلى 3.3 مليون من الحجوزات على البطاقات.

 

تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران للرحلات القصيرة
تصنيف الخطوط البريطانية كواحدة من أسوأ شركات الطيران للرحلات القصيرة (أنسبلاش)

 

“لكننا مدركين أنه يمكن القيام بأفضل من ذلك وهو الأمر الذي نعمل عليه خلف الكواليس ونعمل أيضاً على ترقية أنظمتنا الاتصالية وتوظيف المزيد من الناس من أجل تحسين وتسريع الخدمة التي يستحقها زبائننا”.

 

المصدر: www.telegraph.co.uk

 


اقرأ أيضاً:

عام 2021 كان الأكثر أمنًا في عالم الطيران منذ سنوات

تحويل طائرة جامبو بيعت مقابل 1 باوند إلى مقر لاستضافة الحفلات الفاخرة

مطار هيثرو يحذر: العودة إلى وضع السفر الطبيعيّ يحتاج إلى سنوات!

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.