العرب في بريطانيا | على غرار رواندا.. بريطانيا تخطط لترحيل طالبي ال...

1445 ذو القعدة 10 | 18 مايو 2024

على غرار رواندا.. بريطانيا تخطط لترحيل طالبي اللجوء إلى العراق

على غرار رواندا.. بريطانيا تخطط لترحيل طالبي اللجوء إلى العراق
عبلة قوفي May 7, 2024

تتمسك الحكومة البريطانية بمخططها الخاص بطالبي اللجوء، حيث كشفت وثائق مسربة أن البلاد فكرت سابقًا في ترحيل المهاجرين غير الشرعيين إلى العراق على غرار رواندا.

وجاء في الوثائق التي اطّلعت عليها سكاي نيوز أن بريطانيا قد ترسل بعض طالبي اللجوء -من ذوي الأصول العراقية- إلى العراق. وبحسَب مراسلات مسربة بين مسؤولين رفيعي المستوى، فقد تعهدت الجهات المختصة بالتزامات الترحيل إلى العراق “بطلب من السلطة التقديرية” مع عدم الترويج لها. وقد كانت الحكومة البريطانية على استعداد للمضي قدمًا في ذلك بشرط أن يكون الاتفاق غير رسمي وغير عام.

خطة بريطانيا لترحيل طالبي اللجوء إلى العراق

وزارة الداخلية البريطانية تحتجز طالبي اللجوء المسجلين للترحيل إلى رواندا
على غرار رواندا.. بريطانيا تخطط لترحيل طالبي اللجوء إلى العراق

وتنصح بريطانيا مواطنيها بعدم السفر إلى العراق حسَب ما هو مذكور في موقع وزارة الخارجية، ولكن المفاوضات بين البلدين بشأن طالبي اللجوء كانت متقدمة جدًّا، وفقًا للوثيقة.

وشملت الأهداف الحكومية الأخرى تعزيز التعاون مع السفارة الإيرانية من أجل تعزيز ترتيبات عودة المهاجرين وطالبي اللجوء المحتملين.

إضافة إلى أن اتفاقيات العودة أو الترحيل لإريتريا وإثيوبيا قيد الإعداد، وفقًا لوثائق خاصة بتعاون وزارة الداخلية ووزارة الخارجية على تحديد الدول التي يهاجر منها أكبر عدد من المواطنين إلى بريطانيا بطريقة غير شرعية.

تجدر الإشارة إلى أن بعض الوثائق الحكومية الداخلية كشفت أن مستشاري داونينغ ستريت كانوا يدركون أن مقترحاتهم، ويشمل ذلك مخطط رواندا، مثيرة للجدل. بل إن هناك اعترافات خاصة بأن العديد من المهاجرين غير الشرعيين وصلوا إلى بريطانيا دون العصابات الإجرامية.

فضلًا عن ذلك، أُجرِيت مقارنات مع أستراليا وطريقة تعاملها مع ملف المهاجرين غير الشرعيين، حيث ذكرت الوثائق أن مسؤولي داونينغ ستريت يرون أن هذه المشكلة ليست معقدة في أستراليا مقارنة بما هو عليه الحال في بريطانيا، ولكنها كانت مكلفة جدًّا للحكومة الأسترالية حتى تكون عمليات الترحيل جاهزة للتنفيذ.

هذا وحددت هيئة مراقبة الإنفاق الرسمية في وايتهول تكلفة إرسال طالبي اللجوء إلى رواندا بمبلغ 1.8 مليون باوند للشخص الواحد لأول 300 شخص تخطط الحكومة لترحيلهم إلى كيغالي.

وكشفت أيضًا أنه منذ إبريل 2022، دفعت وزارة الداخلية 220 مليون باوند لصندوق التحول والتكامل الاقتصادي في رواندا، المخصص لدعم النمو الاقتصادي في رواندا، وستواصل دفع الأموال؛ لسداد تكاليف النظر في طلبات اللجوء والتكاليف التشغيلية للأفراد المرحلين إلى رواندا، إضافة إلى 50 مليون باوند تُدفَع خلال العام المقبل و50 مليون باوند أخرى تُدفَع في العام التالي.

وختامًا، ستنطلق أولى الرحلات إلى رواندا في الأشهر التسعة المقبلة، بحسَب تصريحات الحكومة.

المصدر: سكاي نيوز


اقرأ أيضًا:

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.