العرب في بريطانيا | قرابة 1.3 مليون في بريطانيا يعانون من مضاعفات ك...

1445 شوال 8 | 17 أبريل 2024

قرابة 1.3 مليون في بريطانيا يعانون من مضاعفات كوفيد طويل الأمد

قرابة 1.3 مليون في بريطانيا يعانون من مضاعفات كوفيد طويل الأمد
فريق التحرير January 7, 2022
قرابة 1.3 مليون في بريطانيا يعانون من مضاعفات كوفيد طويل الأمد (بيكسيلس)

تُشير البيانات الصادرة عن مكتب الإحصاءات الوطنية (ONS) أن ما يُقدر بنحو 1.3 مليون شخص من سُكّان بريطانيا يعانون من أعراض كوفيد طويلة الأمد؛ وذلك استنادًا للأرقام التي جُمعت في الفترة المتراوحة بين 9 تشرين الثاني/ نوفمبر وحتى 6 كانون الأول/ديسمبر.

ووفقًا لما ذكرته إحدى المواقع البريطانية فإن عدد مرضى “كوفيد طويل الأمد” يعادل حوالي 2% من السكّان البريطانيين؛ حيث كان أكثر المبلغين عنه مِن:

  • مَن تتراوح أعمارهم بين 35 عامًا إلى 69 عامًا
  • الإناث
  • سكّان المناطق الفقيرة
  • الموظفين في مجال الصحة أو الرعاية الاجتماعية أو التعليم
  • مَن يعانون من حالات صحية أو إعاقات أخرى تحدّ من النشاط البدنيّ

 

وقال 64% من الأشخاص الذين أبلغوا بأنفسهم عن كوفيد طويل الأمد، بأن أعراضهم أثّرت على أنشطتهم اليوميّة، بينما قال 20% بأنها حدّت من أنشطتهم اليوميّة “إلى حدٍّ كبير” حسبما ذكره مكتب الإحصاء الوطنيّ.

وتختلف أعراض كوفيد طويل الأمد من شخص لآخر، ولكن العديد ممّن يعانون منها لا يحتاجون إلى علاج في المستشفى. ووجدت بعض الدراسات أن 10% من الأشخاص الذين أُصيبوا بأعراض فيروس كورونا خفيفة سيعانون من كوفيد طويل الأمد، ولكن دراسات أخرى قدّرت النسبة بما يصل إلى 35%.

كما تُظهر أحدث أرقام مكتب الإحصاءات أن من بين الأشخاص الذين أبلغوا بأنفسهم عن الإصابة بمرض كوفيد طويل الأمد، قال 506 ألف (40% منهم) بأنهم أُصيبوا بالفيروس لأول مرة قبل عام واحد على الأقل، إلا أن الأعراض ظلّت مستمرة.

ووجد التقرير أن الأعراض المستمرّة أثّرت سلبًا على المقدرة على إنجاز الأنشطة اليوميّة لحوالي 809 آلاف شخص (64% من المصابين بفيروس كوفيد طويل الأمد)، بينما أبلغ حوالي 247 ألف شخص (20%) أن أعراض كوفيد طويل الأمد أثّرت على أنشطتهم اليومية “بشكل كبير”.

 

أعراض كوفيد طويلة الأمد الشائعة، ونِسب الإبلاغ عنها من المصابين بالمرض:

  • الإرهاق العام (51 %)
  • فقدان حاسة الشّم (37 %)
  • ضيق التنفس (36 %)
  • صعوبات في التركيز (28 %)

 

أعراض أخرى لكوفيد طويل الأمد

  • تساقط الشعر
  • طفح جلدي
  • الاكتئاب والقلق والصعوبات المعرفية
  • صداع شديد ومتكرر
  • تضخم العقد الّلمفية (مرض يصيب الغدد الليمفاوية، وعادة ما ينتج عنه توّرم غير طبيعي)
  • فقدان أو تغيرات في حاسة الشّم والتذوق على المدى الطويل
  • مشاكل في الجهاز التنفسيّ
  • ضيق في الصدر والتهاب حاد في عضلة القلب وأزمات قلبيّة
  • ضعف الكبد والكلى
  • اضطراب الجهاز الهضميّ والإسهال
  • تجلّط في الدم

 

وتجدر الإشارة إلى أن مكتب الإحصاءات الوطنيّ اعتمد تعريف “كوفيد طويل الأمد” بأعراض مرضية تمّ الإبلاغ عنها لأكثر من أربعة أسابيع بعد أول إصابة بفيروس كوفيد-19 مُشتبهٍ بها، ولا يمكن تفسيرها بأي حالة مرضية أخرى.

ومن جهته أشار الدكتور ديفيد ستراين من جامعة إكستر إلى أن البيانات تدل على نجاح حملة التطعيم في الحدّ من احتمالية معاناة الأشخاص من كوفيد طويل الأمد والأعراض المرتبطة به؛ لأن أعداد المصابين به لم يتزايدوا بما يتناسب مع عدد الإصابات التي تسبّب بها متحوّر دلتا.

# قرابة 1.3 مليون في بريطانيا يعانون من مضاعفات كوفيد طويل الأمد


اقرأ المزيد:

الأطفال بين 5 إلى 9 سنوات هم الأكثر إصابة بكوفيد في بريطانيا

لماذا لا يصاب بعضنا بكورونا رغم مخالطتهم لمصابين؟

أنباء عن إلغاء اختبارات فيروس كورونا “قبل السفر” للقادمين إلى إنجلترا!

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

أخبار ذات صلة