العرب في بريطانيا | بريطانيا تستعد لإطعام 850 ألف شخص في اليمن في خ...

1445 ذو القعدة 10 | 18 مايو 2024

بريطانيا تستعد لإطعام 850 ألف شخص في اليمن في خضم أسوأ مجاعة إنسانية

بريطانيا تستعد لإطعام 850 ألف شخص في اليمن في خضم أسوأ مجاعة إنسانية
رجاء شعباني May 16, 2024

يُواجه اليمن أزمة إنسانية هائلة، حيث يُعاني أكثر من نصف سكانه من نقص حاد في الغذاء والدواء. وفي خطوة إنسانية مهمة، أعلنت المملكة المتحدة اليوم زيادة كبيرة في مساعداتها لليمن، تعهدت من خلالها بتقديم 139 مليون باوند (175 مليون دولار) لمكافحة المجاعة وإنقاذ الأرواح.

وتُعَد هذه الزيادة، التي تُعادل زيادة بنسبة 58 في المئة عن مساعدات العام الماضي، أكبر تعهد تلتزم به المملكة المتحدة في تاريخها تجاه اليمن، وتُمثل بارقة أمل جديدة للشعب اليمني المُنهك، وتُسهِم في دعم برامج حيوية تشمل:

 

أسوأ مجاعة إنسانية

بريطانيا قد تقتل آلاف النساء في اليمن والصومال بتخفيضها للمعونات
بريطانيا قد تقتل آلاف النساء في اليمن والصومال بتخفيضها للمعونات
  • توفير الغذاء: ستُسهِم المساعدات في إطعام أكثر من 850 ألف شخص شهريًّا، ويشمل ذلك الأطفال والنساء.
  • مكافحة سوء التغذية: ستُقدم المساعدات الدعم الطبي لـ700 ألف طفل يعانون من سوء التغذية الحاد، وتوفّر لهم اللقاحات والمكملات الغذائية الضرورية.
  • دعم الرعاية الصحية: ستُسهِم المساعدات في دعم 500 مرفق صحي، وتوفير الأدوية والمستلزمات الطبية المنقذة للحياة.

يشار إلى أن هذا التعهد البريطاني يجسّد التزام المملكة المتحدة الراسخ بدعم الشعب اليمني في هذه الأوقات العصيبة. وتُؤكد المساعدات البريطانية قيم التضامن الإنساني والالتزام الراسخ بتخفيف معاناة البشرية.

في سياق سياسي

بريطانيا تعلن عن تقديم المزيد من الدعم للنساء والأطفال في اليمن
بريطانيا تعلن عن تقديم المزيد من الدعم للنساء والأطفال في اليمن

ويُعَد اليمن نموذجًا صارخًا للآثار المدمرة للحرب الأهلية، حيث أدت الصراعات الداخلية إلى تفاقم الأزمة الإنسانية كثيرًا.

وتأتي زيادة المساعدات البريطانية لليمن في وقت تشهد فيه المنطقة العربية اضطرابات سياسية واقتصادية. وتُمثل المساعدات البريطانية رسالة قوية تُؤكد ضرورة إيجاد حل سياسي سلمي للصراع في اليمن، ودعم الجهود الدولية لإنهاء معاناة الشعب اليمني.

المملكة المتحدة تُدعو المجتمع الدولي إلى زيادة المساعدات لليمن

هذا وتُؤكد المملكة المتحدة أن حل هذه الأزمة يتطلب تضافر الجهود الدولية. وتُدعو المملكة المتحدة المجتمع الدولي إلى زيادة المساعدات المالية والإنسانية لليمن، ودعم الجهود الدبلوماسية؛ لإنهاء الصراع وتحقيق السلام المستدام.

 

المصدر غوف 


إقرأ أيّضا 

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.