العرب في بريطانيا | السكان في "حالة مزرية" إثر تلوث طفيلي...

1445 ذو الحجة 18 | 25 يونيو 2024

السكان في “حالة مزرية” إثر تلوث طفيلي في إمدادات المياه في منطقة ديفون جنوب غرب إنجلترا

السكان في "حالة مزرية" إثر تلوث طفيلي في إمدادات المياه في منطقة ديفون جنوب غرب إنجلترا
اية محمد May 17, 2024

تعاني منطقة ديفون جنوب غرب إنجلترا من أزمة صحية حادة بسبب تلوث إمدادات المياه بطفيلي مجهري، ما أدى إلى إغلاق مدرسة ابتدائية في بريكسهام نتيجة لعدم توفر مياه الشرب. وبدأ المسؤولون تحقيقات مكثفة بشأن تفشي مرض يسبب أعراضًا مثل الإسهال والقيء بين السكان.

أزمة صحية حادة في ديفون بسبب تلوث المياه بطفيلي مجهري

السكان في "حالة مزرية" إثر تلوث طفيلي في إمدادات المياه في منطقة ديفون جنوب غرب إنجلترا
تلوث المياه

وأكدت وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة (UKHSA) تسجيل 22 إصابة بداء خفيات الأبواغ، وهو مرض ينتقل عبر المياه، مع توقع زيادة في الحالات. ونتيجة لذلك، أصدرت شركة South West Water “إشعارًا بضرورة غلي الماء” في منطقتي ألستون وهيلهيد بعد اكتشاف آثار الطفيلي في المياه.

واتخذ مجلس تورباي إجراءات عاجلة، حيث فتحت شركة South West Water نقطتين لتوزيع المياه المعبأة على المتضررين وعلى المدارس ودور الحضانة.

وأصدر فريق الصحة العامة إرشادات للمدارس بشأن أعراض داء الكريبتوسبوريديوم وطرق العلاج والاحتياطات الواجب اتخاذها.

إرشادات الصحة العامة للمدارس بشأن داء الكريبتوسبوريديوم

السكان في "حالة مزرية" إثر تلوث طفيلي في إمدادات المياه في منطقة ديفون جنوب غرب إنجلترا
إرشادات صحية (Unsplash)

وقالت شركة المياه في وقت سابق إن الاختبارات التي أُجريت يوم الثلاثاء أظهرت أن المياه المعالجة الخارجة من محطات المعالجة لم تكن ملوثة. ومع ذلك، كشفت اختبارات أخرى عن آثار طفيفة لطفيلي الكريبتوسبوريديوم، ما دفع الشركة إلى إصدار تحذير بغلي الماء كإجراء احترازي.

وأوصت السلطات السكان بغلي الماء وتركه ليبرد قبل استخدامه للشرب أو إعداد الطعام أو تنظيف الأسنان، مع التأكيد على أن المياه يمكن استخدامها بشكل طبيعي للغسيل والاستحمام وتنظيف المرحاض.

وقالت سارة بيرد، مستشارة حماية الصحة في UKHSA South West: “ننصح الأشخاص في المناطق المتضررة باتباع توجيهات شركة South West Water وغلي مياه الشرب وتركها لتبرد قبل الاستخدام”.

نصائح صحية لتجنب الجفاف ومعالجة الأعراض

السكان في "حالة مزرية" إثر تلوث طفيلي في إمدادات المياه في منطقة ديفون جنوب غرب إنجلترا

وأضافت: “يجب على من يعاني من الإسهال شرب الكثير من الماء لتجنب الجفاف، وفي حال ظهور أعراض شديدة مثل الإسهال الدموي، ينبغي الاتصال بـ NHS 111 أو زيارة عيادة الطبيب. وتشمل الأعراض الإسهال المائي، وآلام البطن، والجفاف، وفقدان الوزن، والحمى، والتي قد تستمر لمدة تتراوح ما بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع”.

وأكدت بيرد أن أي شخص يمكن أن يصاب بالمرض، لكنه أكثر شيوعًا بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنة وخمس سنوات، ومعظم الأشخاص الأصحاء يتعافون تمامًا. وأوصت بأن يبقى الأشخاص المصابون بالمرض بعيدًا عن المدرسة أو العمل لمدة 48 ساعة بعد اختفاء الأعراض، وأن يتجنبوا حمامات السباحة لمدة 14 يومًا.

وأوضحت أن المرض يمكن أن ينتقل مباشرة من براز شخص أو حيوان مصاب، أو عبر السباحة أو شرب المياه الملوثة، أو تناول الأطعمة الملوثة مثل الخضروات غير المغسولة. وأشارت إلى أن الكريبتوسبوريديوم الموجود في السماد يمكن أن يلوث الحقول والأنهار والمحاصيل.

المصدر: الغارديان 


إقرأ أيضًا: 

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
7:09 am, Jun 25, 2024
temperature icon 18°C
clear sky
Humidity 83 %
Pressure 1016 mb
Wind 2 mph
Wind Gust Wind Gust: 2 mph
Clouds Clouds: 1%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:44 am
Sunset Sunset: 9:21 pm