العرب في بريطانيا | الحكومة البريطانية تصدر تحديثاً بشأن مساعدة فوا...

1445 شوال 4 | 13 أبريل 2024

الحكومة البريطانية تصدر تحديثاً بشأن مساعدة فواتير الطاقة الشتوية

WhatsApp Image 2023-12-13 at 10.18.50
فريق التحرير December 13, 2023

أعلنت الحكومة البريطانية عن استجابتها لنداءات المواطنين لإعادة دعمها الشهري لفواتير الطاقة خلال فصل الشتاء. حيث كانت الأسر جميعها تحصل على دعم إجمالي بقيمة 400 باوند، ويُوزع على دفعات شهرية بقيمة 67 باوند لكل دفعة.

وعلى الرغم من ارتفاع أسعار الطاقة، إلا أن هذا الدعم لم يُجَدَّد في هذا الشتاء، ما تسبب في مواجهة بعض الأفراد زيادة في تكاليف الفواتير بشكل عام مقارنة بالعام الماضي. وقد وقّع آلاف الأشخاص عريضة عبر الإنترنت تحث الحكومة على إعادة هذا الدعم.
وفقًا لتقارير (BirminghamLive)، تعتزم الهيئة الوطنية لتنظيم الكهرباء والغاز (Ofgem) رفع أسعار الطاقة بنسبة 5 في المئة ابتداءً من الأول من يناير. ويتوقع أن يتسبب هذا الارتفاع في زيادة متوسط الفاتورة السنوية للطاقة إلى حوالي 2000باوند. وفي هذا السياق، يسعى العديد من المواطنين إلى إعادة الدعم الذي لم يُجَدَّد خلال هذا الشتاء.

الحكومة البريطانية تصدر تحديثًا بشأن مساعدة فواتير الطاقة الشتوية

الحكومة البريطانية تصدر تحديثاً بشأن مساعدة فواتير الطاقة الشتوية
مساعدة فواتير الطاقة الشتوية(Unsplash)

وأكد مواطن بريطاني أنه على الرغم من انخفاض أسعار الطاقة، إلا أنها ما زالت تظل أعلى بكثير من المستويات الطبيعية. وفي هذا السياق، يرى أن الخطوة الأمثل التي يمكن أن تتخذها حكومة المملكة المتحدة هي إعادة تقديم خطة دعم لفواتير الطاقة خلال فصل الشتاء لعام 2023/24، مشيرًا إلى أن هذه الخطة كانت لها فائدة للأسر في وقت سابق من هذا العام.

وردت الحكومة على التحديات التي تواجه العائلات في ظل ارتفاع تكاليف المعيشة، أنها خصصت أكثر من 40 مليار باوند في الشتاء الماضي لمساعدة الأسر والشركات، ما يغطي نصف تكلفة فاتورة الطاقة للأسرة بقيمة 1500 باوند بين أكتوبر 2022 ويونيو 2023.

كما تواصل الحكومة البريطانية دعمها اللازم للأسر ذات الدخل المنخفض، حيث رفعت مدفوعات تكاليف المعيشة للعام 2023/24 إلى 900 باوند، لتساعد ثمانية ملايين أسرة مستحقة. وتتضمن هذه المدفوعات دعمًا إضافيًا للأفراد ذوي الاحتياجات الخاصة والمتقاعدين.

وتتيح الحكومة مدفوعات الوقود الشتوية والدعم خلال فترات الطقس البارد للأفراد الذين يحتاجون إليها. كما تؤكد الحكومة على استمرار التفاوض مع موردي الطاقة لضمان حماية مصلحة المواطنين.

المصدر: walesonline


إقرأ أيضًا: 

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.