العرب في بريطانيا | العرب في بريطانيا - إلغاء التوقيت الشتوي في بري...

1445 ذو الحجة 11 | 18 يونيو 2024

إلغاء التوقيت الشتوي في بريطانيا قد يساعد بتخفيض استهلاك الطاقة

إلغاء التوقيت الشتوي في بريطانيا قد يساعد بتخفيض استهلاك الطاقة
فريق التحرير October 20, 2022

ينصح أحد خبراء الطاقة بإلغاء التوقيت الشتوي في بريطانيا، مشيرا إلى أن العائلات قد توفر أكثر من 400 باوند سنويًّا على فواتير الطاقة إذا لم تعد الساعة إلى الوراء في نهاية أكتوبر الجاري. وقال: إن ذلك سيساعد الناس في أزمة تكلفة المعيشة، ويقلل الضغط على الشبكة الوطنية هذا الشتاء.

يبلغ الطلب على الطاقة في المساء ذروته بين الساعة الـ5 مساء والـ7 مساء خلال فصل الشتاء، في حين تكون الشمس قد غربت بالفعل بعد التوقيت الصيفي. إذا لم ترجع الساعات إلى الوراء، فستظل خفيفة لجزء من هذا الوقت على الأقل، مما يقلل انبعاثات الكربون والطلب على الطاقة.

 

إلغاء التوقيت الشتوي في بريطانيا لتوفير الطاقة 

التوقيت الشتوي
ضرورة إلغاء التوقيت الشتوي

 

وبهذا الصدد صرحت البروفيسورة أويف فولي خبيرة الطاقة النظيفة في جامعة كوينز بلفاست: “بالتخلي عن التوقيت الشتوي في أكتوبر فإننا سنوفر الطاقة، وبذلك نحد من الطلب التجاري والسكني على الكهرباء في الوقت الذي يغادر فيه الناس العمل. وهذا يعني الذهاب في وقت مبكر، والعودة إلى المنزل في وقت مبكر، ومن ثَمّ الحاجة إلى إضاءة وتدفئة أقل”. (https://escapecitybuffalo.com/)
وقالت: إن هذا من شأنه أن يساعد الحكومة في معالجة “حرب الطاقة” في أوروبا الناتجة عن غزو أوكرانيا. وأضافت: “اعتمادًا على الأحوال الجوية في هذا الشتاء، من الوارد جدًّا أن نحتاج إلى البدء بتقنين الطاقة ونأخذ هذه المسألة على محمل الجد؛ لتجنب مشكلات الطاقة في ديسمبر ويناير عندما تبدأ احتياطيات الغاز بالنفاد”.

تشير حسابات فولي إلى أن الأسر يمكنها أن توفر 1.20 باوند في اليوم وأكثر من 400 باوند سنويًّا على فواتير الكهرباء، إذا لم يجرِ إرجاع الساعات في نهاية أكتوبر، مع أن المبالغ الدقيقة تعتمد على الرسوم الجمركية.

لطالما كان هناك جدل حول مسألة التخلص من التوقيت الصيفي الذي قُدِّم في عام 1916 لتقليل الطلب على الطاقة أثناء الحرب من خلال إطالة ضوء النهار في المساء خلال الصيف. ولا يزال هذا الأمر يفيد بعض المزارعين، إلا أنه أقل شيوعًا بين الأشخاص الذين يفضلون مزيدًا من الضوء في وقت لاحق من النهار في الشتاء، ويُعتقد أنه يسبب اضطرابات النوم. اقترح هذا الأمر عام 1907 ويليام ويليت، عامل البناء والجد الأكبر لكريس مارتن من كولدبلاي المعروف بأغنية كلوكس.

 

 

التوقيت الشتوي
إلغاء التوقيت الشتوي سيوفر الكثير في استهلاك الطاقة

وقد صوَّت البرلمان الأوروبي على إلغاء تغيير التوقيت في عام 2019، وأظهر استطلاع للرأي أن معظم مواطني الاتحاد الأوروبي يوافقون على ذلك. لكن التغيير لم يتحقق بعد، ولم يَعُد ينطبق على المملكة المتحدة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

لم تُدرج فولي مدخرات الغاز أو الكهرباء والغاز في القطاعات التجارية أو الصناعية في حساباتها، لكنها قالت: إنها ستعمل على توفير “المزيد من الطاقة المهمة وخفض الانبعاثات”، ما يؤدي إلى التقليل من ذروة الطلب على الطاقة في المساء بنسبة تصل إلى 10 في المئة.

يشعر بعض منتقدي إلغاء التوقيت الشتوي بالقلق من حوادث الاصطدام على الطرق، لكن بحث فولي أشار إلى أن معظم وفيات الطرق تحدث في حالة رؤية جيدة أثناء النهار وخارج المناطق المبنية، وعادة في أيام الجمعة والسبت والأحد والإثنين، تُعَد السرعة والتعب والكحول من العوامل الرئيسة التي تسبب الحوادث.

ستكون هناك أيضًا مشكلات في المنطقة الزمنية بين المملكة المتحدة وأيرلندا، ما يؤدي إلى إنشاء منطقتين مختلفتين بين الشمال والجنوب. واقترحت فولي معالجة هذا الأمر من خلال تشاور الحكومتين في اقتراح طارئ لإلغاء نظام توفير ضوء النهار هذا العام.

 

 

المصدرThe Guardian 


اقرأ أيضا 

الأحد 31 أكتوبر تدخل بريطانيا التوقيت الشتوي

كيف يُؤثر نظام التوقيت الصيفيّ على صحتنا الجسدية والنفسية؟

متى يبدأ فصل الخريف لعام 2022 في بريطانيا؟

loader-image
london
London, GB
8:48 pm, Jun 18, 2024
temperature icon 19°C
overcast clouds
Humidity 60 %
Pressure 1015 mb
Wind 9 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 97%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:42 am
Sunset Sunset: 9:20 pm