العرب في بريطانيا | العرب في بريطانيا - كيف غطى الإعلام البريطاني ا...

1445 ذو القعدة 19 | 27 مايو 2024

كيف غطى الإعلام البريطاني الأحداث في السودان؟

الداخلية البريطانية تتراجع عن رفض طلب لجوء سوداني بدعوى الأمان في بلده
فريق التحرير April 16, 2023

تناول بعض الصحف البريطانية المشهد الدموي، الطاغي على الأحداث في السودان بعد اندلاع اشتباكات عنيفة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع الموالية للبرلمان، في محاولة للانقلاب على الجيش، حيث قتل في المواجهات التي خاضها أكبر فصيلين عسكريين في السودان 27 شخصًا وجرح حوالي ال 200.

وبحسب ما ورد في بي بي سي فقد حاول المدنيون تجنب مصادر إطلاق النار في العاصمة الخرطوم، حيث دارت الاشتباكات بين الجيش السوداني وقوات الردع السريع التي حاولت السيطرة على القصر الرئاسي، والتلفزيون الرسمي ومقر قيادة الجيش.

مقتل 27 شخصًا خلال الأحداث في السودان

وذكرت بي بي سي أنه من بين القتلى ثلاثة من موظفي الأمم المتحدة، الذين سقطوا أثناء تبادل إطلاق النار على قاعدة عسكرية.

وبحسب بي بي سي فإن السبب الأساسي للاشتباكات هو المقترحات المقدمة للانتقال للحكم المدني في السودان، ما أدى لتصاعد التوتر بين أكبر فصيلين عسكريين في البلاد.

وزعم كل من الجيش و قوات الرد السريع سيطرتهم على المطار، والمواقع المهمة الأخرى في الخرطوم حيث استمرت الاشتباكات حتى ساعات الليل.

كما وردت أنباء عن اندلاع أعمال عنف في مناطق أخرى في البلاد بما في ذلك إقليم دارفور.

ونقلت بي بي بي سي تصريحات الجيش السوداني الذي قال إن طائراته استهدفت قواعد قوات الدعم السريع، حيث طلبت القوات الجوية من الناس التزام منازلهم مساء السبت، بعد إجراء مسح جوي كامل لنشاط القوات المعادية للجيش السودان.

أما صحيفة الغارديان فقد أشارت إلى أن استمرار القتال لا يهدد فقط أمن السودان، بل قد يزعزع استقرار المنطقة خاصة في ظل زيادة المنافسة على النفوذ، بين دول الخليج والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي وروسيا.

واوضحت الغارديان أن القوات المسلحة السودانية، تقاتل تحت قيادة عبد الفتاح البرهان الحاكم الحالي للسودان، فيما تدين قوات الدعم السريع بولائها لأحد أمراء الحرب السابقين والذي يدعى محمد حمدان دقلولو أو المعروف باسم حميدتي وتتشكل هذه القوات من الميليشيات بشكل أساسي.

ونقلت الغارديان عن المحللة السياسية في الخرطوم خلود خير قولها :” لقد هدأت الاشتباكات قليلًا، لكنها لم تتوقف بشكل نهائي، بعد أن اندلعت في الساعات الأول من الصباح، واعتقدت أن الأمر سيقتصر على مناوشات سريعة، لكن القوات الجوية دخلت المعركة بسرعة، وظهر قادة أطراف النزاع على الشاشة، لقد تحدثوا بشكل واضح، ويبدو أنهم لا يريدون التوصل لحل سلمي.

تفوق جوي للجيش السوداني

وأضافت:” لقد عمل كل من الطرفين على بث الدعاية والمعلومات المضللة لكن معظم دول المنطقة تعتقد بأن الكلمة الفصل ستكون للجيش السوداني بسبب تفوقه الواضح في التسليح على قوات الدعم السريع، أعتقد أن قائد قوات الدعم السريع حميدتي بالغ في تقدير شعبيته،وهو يبحث عن خيار الديمقراطية، لكن لا أحد يعتقد أنه يمكن تحقيقها بهذه الطريقة”.

وأكدت المحللة السياسية أن المعركة قد تستمر حتى النهاية وقد لا يخرج أيٌّ من الطرفين سالمًا بحسب ما نقلت الغارديان. وكان حميدتي قد تحدث إلى قناة الجزيرة واصفًا البرهان بالكاذب، وتوعد بتقديمه للعدالة “.

من جانبه، دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش مساء السبت إلى الوقف الفوري لأعمال العنف، وبحسب الغارديان فقد تحدث غوتيريش إلى قوات الدعم السريع وقادة الجيش السوداني والرئيس المصري ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي .

هذا ونقل موقع Middle East Eye عن خبير عسكري سوداني قوله:” إن قوات الدعم السريع تمتلك الأفضلية على الأرض، لكن الجيش السوداني لا يزال يتمتع بالتفوق الجوي”.

وأشار الخبير إلى أن قوات الدعم السريع تتقدم على الأرض بسبب امتلاكها لما يكفي من المقاتلين، بالإضافة لاستخدامها العربات المدججة بالمدافع، وتستطيع قواتها شن هجوم فعال في العاصمة الخرطوم”.

قوات الردع السريع تخوض أسلوب حرب المدن

وأضاف الخبير :” لكن الجيش السوداني يمتلك التفوق الجوي، لهذا السبب حاولت قوات الدعم السريع السيطرة في البداية على المطارات المدنية والعسكرية لتحييد القوة الجوية للجيش”.

وقال أيضًا :” أعتقد أنه يصعب على الجيوش النظامية خوض قتال الشوارع، والاشتباك ضمن الأحياء، لذلك فإن قوات الدعم السريع قد تستفيد من خاصة حرب الشوارع”.

ونقل موقع Middle East Eye عن لجنة أطباء السودان، مقتل ثلاثة مدنيين على الأقل في الاشتباكات

قالت نسرين الأمين الأستاذة المساعدة في الأنثروبولوجيا والدراسات الإفريقية لموقع The Middle East Eye :” يمكننا سماع إطلاق نار كثيف بين الجيش وقوات الدعم السريع، لقد قطعت الكهرباء ومن المرجح انقطاع الإنترنت”.

وكان كل من قائد الجيش السوداني وقائد قوات الدعم السريع قد وافقا على تسليم السلطة إلى حكومة مدنية مدعومة من الغرب في ظل عملية انتقال سلمي للسلطة كان من المفترض تنفيذها خلال الشهر الحالي بحسب ما ورد في صحيفة التايمز.

ونقلت التايمز تصريحات قائد الجيش لوكالة الأنباء الفرنسية حيث قال الأخير : تستمر الاشتباكات مع قوات الدعم السريع، حيث يقوم الجيش بواجبه في حماية البلاد”.

وأضاف:” إن الجيش السوداني يستخدم القوة الجوية لوقف السلوك غير المسؤول لقوات الدعم السريع”، بينما وصف المتحدث باسم الجيش تصريحات قوات الدعم السريع بالكاذبة بحسب ما نقلت التايمز.

هذا وسلطت صحيفة التايمز الضوء على تحقيق أجرته سي إن إن العام الماضي حول تواطؤ كل من قيادة الجيش السوداني وقوات الدعم السريع مع استغلال روسيا لموارد السودان من الذهب من أجل تمويل حربها في أوكرانيا”.

حيث ورد في التحقيق أن قوات حميدتي حصلت على أسلحة روسيا، وأجرت تدريبات على هذه الأسلحة بإشراف روسي.
وقالت التايمز إن السفارة الروسية دعت لوقف إطلاق النار.

بينما أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه من الاشتباكات وأعمال العنف في الخرطوم، ودعا إلى الوقف الفوري للأعمال القتالية، وفقًا لما ذكرت الصحيفة.

 


اقرأ أيضاً :
تعيين السودانية زينب بدوي رئيسةً لجامعة الدراسات الشرقية والإفريقية البريطانية
الملك تشارلز يقابل لاجئين من السودان في الذكرى الـ20 لحرب دارفور
لاجئ من السودان يشرح معاناته في مركز مانستون للمهاجرين في بريطانيا

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
7:57 pm, May 27, 2024
temperature icon 15°C
few clouds
Humidity 71 %
Pressure 1014 mb
Wind 11 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 13%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:53 am
Sunset Sunset: 9:02 pm