العرب في بريطانيا | اتحاد الطلبة البريطاني يواجه مزاعم جديدة من الل...

1445 شوال 15 | 24 أبريل 2024

اتحاد الطلبة البريطاني يواجه مزاعم جديدة من اللوبي الاسرائيلي

شيماء دلالي
فريق التحرير May 22, 2022

واجه اتحاد الطلبة البريطاني (NUS) إتهامات ومزاعم جديدة بمعاداة السامية بعد دفاع رئيسة الاتحاد عن طالبة جامعية وصفت أكاديميًّا يهوديًّا بأنّه “يمينيّ متطرف”.

وكانت الحكومة الأسبوع الماضي قد قطعت علاقتها باتحاد الطلبة، مما يعني خسارته لأيّ تمويل مستقبليّ، بعد تصريحات وزير التعليم بأنَّ معاداة السامية متأصلة في الاتحاد.

 

رئيسة اتحاد الطلبة البريطاني تدافع عن طالبة متهمة بمعاداة السامية

بعد أيّام من هذه الخطوة غير المسبوقة، تصدت لاريسا كينيدي رئيسة اتحاد الطلبة البريطاني، للدفاع عن رئيسة اتحاد طلاب جامعة جولدسميث لندن سارة بافو بعد أن أحالتها جامعتها للتحقيق بشأن اتهامات وجِّهت لها بمعاداة السامية.

حيث طلبت جامعة جولدسميث لندن الأسبوع الماضي من اتحاد طلابها التحقيق في تغريدات قامت بها سارة بافو رئيسة الاتحاد.

سارة بافو كانت قد ردت على ديفيد هيرش المحاضر اليهوديّ في علم الاجتماع في جامعة جولدسميثس والذي ادّعى في تغريدة له على موقع تويتر بأنَّ:”هناك توجهًا لمعاداة السامية في الحملات الرسمية في الجامعات والمؤسسات التعليمية”.

وكان رد سارة على هذه المزاعم قد أثار الجدل على تويتر حيث غرّدت: “ديفيد هيرش يمينيّ متطرف عنصريّ يؤمن بتفوق العرق الأبيض. عليكم بقراءة أعماله وتغريداته لتتأكدوا من ذلك”. (zolpidem order in pakistan)

وبعدما أعلنت سارة بافو بأنَّها استدعيت للتحقيق من قبل إدارة الجامعة، أسرعت لاريسا كينيدي رئيسة اتحاد الطلبة البريطاني للدفاع عنها.

وغرّدت كينيدي على تويتر: “خطوة مثيرة للاشمئزاز من جامعة جولدسميثس لندن، كلّ التضامن مع سارة بافو وأي ناشط يواجه تهديدات مماثلة”.

وقالت رئيسة اتحاد الطلبة البريطانيّ أيضًا إنَّ الطلبة الناشطين من ذوي البشرة الملونة والبنية يواجهون قمعًا منظمًا من الحكومة والجامعات، وحذّرت قائلة: “لتكن هذه رسالة إلى كلّ جامعة وإلى الحكومة، لن يتمّ إسكات الحركة الطلابية”.

وتصاعد الخلاف يوم الجمعة الماضي بعد إصرار الرئيس التنفيذيّ لاتحاد الطلبة في جامعة جولدسميث لندن بأنَّ الاتحاد لن يحقق في الاتهامات الموجهة لرئيسته سارة بافو لأنَّها كانت تعبر عن رأيها وهذا محميّ ضمن حرية التعبير.

هذا وقد ازدادت هجمات اللوبي الإسرائيلي على اتحاد الطلبة البريطاني عقب الإعلان عن انتخاب التونسية شيماء الدلالي التي ستستلم مسؤوليات إدارة الاتحاد بشكل رسمي اعتبارًا من تموز/ يوليو 2022.

 

تعليق وزير التعليم على القضية

اتحاد الطلبة البريطاني يواجه مزاعم جديدة من اللوبي الاسرائيلي
وزير التعليم ناظم الزهاويّ يعلن عن فتح تحقيق مستقل بقضية الاتهامات الموجهة لاتحاد الطلبية (الأناضول/ Raşid Necati Aslım)

قال وزير التعليم ناظم الزهاويّ الأسبوع الماضي إنَّه يشعر بقلق بالغ بشأن التقارير عن معاداة السامية المزعومة المرتبطة باتحاد الطلبة البريطاني، وأعلن هذا الأسبوع عن المباشرة في إجراء تحقيق مستقل في هذا الأمر بقيادة مراقبين جودة.

وعلّق على هذا الموضوع قائلًا: “يحتاج الطلاب اليهود إلى الشعور بالثقة بأنَّ هذا الاتحاد يمثلهم، وعلينا أن نتأكد من أنَّ الهيئات الطلابية تتعامل بشكل عادل مع جميع الطلاب”.

 

المصدر: التلغراف


اقرأ أيضًا:

وثيقة مسربة تؤكد إنفاق حزب العمال مليون باوند بتحقيقات حول معاداة مزعومة للسامية

الحكومة البريطانية تقاطع اتحاد الطلبة برئاسة شيماء دلالي لأجل عيون إسرائيل

التونسية شيماء دلالي رئيسة للاتحاد الوطني لطلبة بريطانيا