العرب في بريطانيا | أطفال يرتجفون من البرد بعد مصادرة معاطفهم لأنهم...

1445 شوال 11 | 20 أبريل 2024

أطفال يرتجفون من البرد بعد مصادرة معاطفهم لأنهم لا يملكون 25 جنيهًا

أطفال يرتجفون من البرد بعد مصادرة معاطفهم لأنهم لا يملكون ,25, جنيها
فريق التحرير January 13, 2022

أطفال يرتجفون من البرد بعد مصادرة معاطفهم لأنهم لا يملكون 25 جنيهًا (Twitter)

مدرسة في بريطانيا تفرض على طلابها ارتداء سترات الزي المدرسي الغالية الثمن داخل أسوار المدرسة. هذا وانتقض الأهالي السياسة الصارمة، حيث أن المدرسة تصادر معاطف الأطفال وتتركهم يرتجفون بردًا في ساحات المدرسة.

لا يمكن لتلاميذ مدرسة Bishop Heber في منطقة Cheshire ارتداء معاطف غير سترات الزي المدرسي الباهظة الثمن داخل أسوار المدرسة. 

التقط الأهالي الغاضبين صور من المدرسة تُظهر المعلمين مرتديين معاطف شتوية دافئة بينما التلاميذ يقفون خارجًا في سترات الزي المدرسي الخفيفة.

تحدثت إحدى الأمهات غاضبة عن ابنها المصاب بالربو الذي تم معاقبته وحجزه منفردًا بسبب استعادته لمعطفه الذي صادرته المدرسة، حيث أنه كان يشعر بالبرد الشديد.

 

 

بررت المدرسة موقفها قائلة أن السماح للتلاميذ بارتداء معاطفهم الخاصة سيضر بسلطة المدرسة. حيث تعتقد المدرسة أن ذلك سيؤدي لمخالفة التلاميذ لقوانين المدرسة أكثر وارتداء التلاميذ للـHoodies.

انتقد مايك أمسبري ، عضو البرلمان في تشيشاير ، سياسات المدرسة ، الذي يدفع حاليًا لمشروع قانون للتأكد من أن الآباء ليسوا مثقلين بفواتير ضخمة للزي المدرسي ذي العلامات التجارية.

انتقد سياسات المدرسة مايك أمسبري، عضو البرلمان في Cheshire، الذي يحاول حاليًا طرح قانون يمنع فرض مبالغ ضخمة للزي المدرسي على الأهالي.

 

25 جنيهًا استرلينيًا لمعاطف الشتاء المدرسية

وقد اشتكى الآباء أيضًا من تكلفة المعاطف الشتوية التي تفرضها المدرسة حيث بلغت 25 جنيهًا إسترلينيًا. وقالت إحدى الأمهات معترضة أن معاطف المدرسة غير دافئة بما فيه الكفاية، لتؤكد أن تكلفتها باهظة بالنسبة لجودتها.

فأكملت حديثها قائلة: “على الطالب أن يرتدي زيه المدرسي المكون من: قميص بولو، سترة، كنزة من الصوف، ومعطف، من أجل الشعور بالقليل من الدفء في الخارج.”  وجميعها تحتوي على العلامة التجارية للمدرسة. (xanax)

يكلف أهالي التلاميذ هذا الزي المدرسي، الأربع قطع من الملابس، 94.5 جنيهًا إسترلينيًا، متجاهلة المدرسة بذلك التزامات الأهالي الأخرى وحاجة الأهالي لشراء أكثر من قطعة من القمصان أو السترات.

تم تمرير قانون برلماني مصمم لخفض تكاليف الزي المدرسي الباهظة هذا العام ، ومن المقرر أن يدخل حيز التنفيذ اعتبارًا من شهر سبتمبر القادم.

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.