تربويون بريطانيون يحذرون من مسلسل ‏Squid Game على نتفليكس

 

قد يكون مسلسل “لعبة الحبار” (Squid Game) أكبر مسلسلات نتفليكس وأكثرها شهرة على الإطلاق. ومع ذلك، فإن المعلمين البريطانيين يخشون على طلابهم بسببه.

تم إصدار المسلسل الكوري Squid Game في سبتمبر، وهي تتبع قصة مجموعة كبيرة من الأشخاص الذين يتنافسون حتى الموت للحصول على جائزة نقدية. ووفقا لصحيفة الإندبندنت، فإن المسلسل يتلقى العديد من الانتقادات من معلمي المدارس، الذين لديهم مخاوف من أن الأطفال يكررون بعض الألعاب “القاتلة” التي تظهر في الحلقات.

يحتوي المسلسل على محتوى عنيف للغاية، حيث تقتل العديد من الشخصيات أو تصاب بجروح خطيرة.

ما الذي يثير قلق المعلمين البريطانيين؟

أصدرت مدرسة جون برامستون الابتدائية في إلفورد رسالة إلى أولياء الأمور تقول إن الأطفال الذين شاهدوا البرنامج يتظاهرون بإطلاق النار على بعضهم البعض في الملعب لإعادة تمثيله.

تنص الرسالة على أن المسلسل “لا يناسب الأطفال في سن المدرسة الابتدائية. أي طفل يقلد أو يظهر هذه السلوكيات، سوف يتم استدعاء والديه وفرض العقوبات له”.

وفي الوقت نفسه، بدأت مدرسة أخرى في كينت في تقديم دروس إضافية تعلم الأطفال المزيد عن العنف والأذى عبر الإنترنت استجابة لشعبية البرنامج.

ونقلت صحيفة الإندبندنت عن متحدثة باسم المدرسة: “نقوم دائمًا بتحديث نصيحتنا للآباء والأطفال، وهذا شيء نقوم بتحديثه باستمرار. كرد على هذا المسلسل وغيره، قدمنا ​​دروسًا إضافية حول العنف والأذى عبر الإنترنت”.

كُتب مسلسل Squid Game في عام 2008 في بادئ الأمر لكن الأمر استغرق أكثر من 10 سنوات حتى توافق أي خدمة على عرضه.

المصدر: الإندبندنت

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW