الأربعاء 7 ذو الحجة 1443هـ - 6-07-2022م

المزيد من المدارس تطلب ارتداء الكمامات

 

Man photo created by freepik – www.freepik.comالعديد من المدارس بدأت تطلب ارتداء الكمامات مجددًا بسبب انتشار أعداد المصابين بالكورونا في الآونة الأخيرة

أقرت محافظة سوفولك إلزامية ارتداء الكمامة داخل المدرسة والغرف الصفية لموظفي المدارس وطلبة الصفوف الثانوية لمحاولة التقليل من حالات انتشار كوفيد – 19 بين الطلبة.

كما أقرت المحاظة إلزامية ارتداء الكمامة لزائري المدرسة أيضًا، بما في ذلك الأهل الذين يأتون لجلب أطفالهم.

أكد مدير مجلس الصحة العامة السيد ستيوارت كيبل أن هذا القرار جاء عُقب ارتفاع معدلات الإصابة بين الطلاب في المنطقة. وسيبدأ العمل بهذه القرارات في الأول من نوفمبر وسيتم دراسة نتيجتها بعد أسبوعان من تطبيقها.

ويأتي هذا بعدما ألغت بريطانيا جميع القيود المتعلقة بكوفيد – 19، لكن عودة الوباء وسرعة إنتشاره حتّمَ على المدارس البدء بفرض قيودها الخاصة وذلك من خلال إعادة إستعمال الأقنعة الواقية وإلغاء التجمعات وفرض سياسات التباعد الخاصة بهم.

الجدير بالذكر أن آخر الدراسات أظهرت أن واحداً من بين كل عشرة طلبة في الثانوية مُصاب بالكورونا. ويعتقد وزير التعليم أن السبب بانتشار الكورونا في أوساط الطلبة هو التأخر بإعطائهم اللقاح؛ حيث تبلغ نسبة متلقي جرعتي المطعوم فقط 3% من الاطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 15 سنة.

وأظهرت إحصائيات قسم التعليم ان مايقارب 2.9% من الطلبة، أي؛ ما يعادل 200,000 طالب، لم يتمكنوا من الحضور إلى المدارس بسبب الكورونا كما أن 111,000 منهم كانت نتيجة فحصه إيجابية،وهذا يعني أن الطلبة لم يحضروا العديد من الحصص التعليمية.

ففي الشهر الماضي نصح رئيس الصحة جميع الطلبة بين أعمار 4 – 18 عامًا بالبقاء بالمنزل إن كان أحد أخوتهم مصابًا بالكورونا.

بالرغم من من هذه الاحصاءات والأرقام، إلا أن بريطانيا رفعت جميع القيود المرتبطة بالكورونا، بما في ذلك الكمامات، كجزء من حملة التعايش مع كوفيد – 19. ولكن خلال هذا الأسبوع، بدأت العديد من مدارس في عدة مناطق، كـويلتشير وستافوردشاير وإسيكس، بإلغاء التجمعات وفرض بعض من القيود.

وتم توجيه نصح بعض المدارس في ويلز أيضًا الشهر الماضي بإلغاء تجمعات الطلبة داخل المدرسة. وطلبت اسكتلندا كذلك من المدارس تجنب التجمعات، التي شهدت ارتفاعًا قياسيًا في الإصابات في أغسطس بعد عودة التلاميذ إلى الفصول الدراسية.

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW