اسكتلندا: مديرة مدرسة تخرق حجرها الصحي برحلة سياحية وسناب شات يكشفها

اسكتلندا مديرة مدرسة تخرق حجرها الصحي برحلة سياحية وسناب شات يكشفها (أنسبلاش/ rswebsols)

اسكتلندا مديرة مدرسة تخرق حجرها الصحي برحلة سياحية وسناب شات يكشفها (أنسبلاش/ rswebsols)

يُزعم أن مديرة مدرسة صُوّرت في مطار غلاسكو قبل يومين من عطلة أكتوبر الرسمية على الرغم من إخبار زملائها بحاجتها للحجر الصحي بسبب مخالطة مباشرة بشخص مصاب بفيروس كوفيد-19.

أفادت صحيفة بريطانية بأنه قد تم الكشف عن مخالفة مديرة المدرسة أليسيا ريد، التي تبلغ من العمر 52 عاما، عندما نشر أحد طلاب مدرستها بعض لقطات الفيديو لها في المطار. وقد شوهدت المديرة هناك عقب إخبار زملائها بأن نظام الصحة الحكومي أبلغها بوجوب دخولها بحجر صحي بسبب مخالطتها لإصابة بكورونا.

من المقرر الآن أن يحل محلها القائم بأعمال المدير في أكاديمية سترانرير في دومفريز وغالواي في اسكتلندا بينما يجري رؤساء التعليم تحقيقًا في خرق أليسيا التزامات الحجر الصحي.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب لقطات فيديو تمت مشاهدتها على نطاق واسع والتي ظهرت على تطبيق التواصل الاجتماعي سناب شات. قال والد التلميذة التي صورت المديرة ونشرتها: “كانت هناك رحلتان إلى تركيا في نفس الوقت تقريبًا ليلة الخميس. كنا على واحدة وهي كانت على الأخرى”.

وأكد أن الطالبة لم تنشر الصور بهدف كشف المديرة. قائلا: “لم يكن لدينا أي فكرة عن مدى تأثير ذلك، لأننا لم نعرف أنها كانت تخترق قوانين العزلة الذاتية.”

حسب التقارير الواردة، فإنه كان من المقرر أن تعمل المديرة ليومين أخيرين فقط من الفصل الدراسي قبل بدء العطلة المدرسية لمدة أسبوعين في الـ 8 من أكتوبر.

قال متحدث باسم مجلس دومفريز وجالواي – الذي ينصح الآباء بعدم أخذ إجازات غير مصرح بها خلال فترة الفصل الدراسي: “نحن لا نعلق على القضايا المتعلقة بالموظفين الفرديين”.

وما زال الأثر الذي ستحمله هذه الحادثة على منصب ريد كمديرة للمدرسة غير واضحا. لكن من المثير للاهتمام أن بالإمكان العثور على عريضة أطلقت قبل عامين تطالب بطرد المديرة من منصبها بمزاعم سوء إدارة، وقد وقعها 258 شخص. وقد نشرها أحد مستخدمو تويتر من جديد في يوم نشر الخبر.

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW