العرب في بريطانيا | وفاة صادمة لطفل عمره 5 سنوات جراء حادث سببه بال...

1445 شوال 15 | 24 أبريل 2024

وفاة صادمة لطفل عمره 5 سنوات جراء حادث سببه بالون هيليوم!

وفاة صادمة لطفل
فريق التحرير July 11, 2022

في حادث مأساوي أسفر عن وفاة صادمة لطفل بعمر الخمس سنوات، حذرت أم بريطانية بحسرة وأسى شديدين من بالونات الهيليوم التي قد تؤدي إلى الوفاة!

 

لقي الطفل المدعو كارلتون نوح دوناغي مصرعه بعد محاولته ركوب بالون كبير على شكل ديناصور حصل عليه من مهرجان هوبينغز (The Hoppings).

 

وكانت الصدمة عندما دخلت عليه والدته ليزا دوناغي -البالغة من العمر 43 عامًا- لتجده مرميًّا على أرضية المنزل في دنستون (Dunston) جيتسهيد (Gateshead)، وبالون الهيليوم فوق رأسه ورقبته.

 

اتصلت الأم المذهولة بالإسعاف الذي جاء على جناح السرعة ليسعف الطفل بالإنعاش القلبي الرئوي في مكان الحادث قبل نقله جوًّا إلى مستشفى رويال فيكتوريا (RVI) في نيوكاسل لتلقي الرعاية اللازمة.

 

أمضى دوناغي 6 أيام في العناية المركزة قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة.

 

قالت ليزا -وهي أيضًا أمٌّ لثلاثة شبان-: إنها كانت تستمتع مع ابنها الصغير بأشعة الشمس في حديقة المنزل عندما وقع الحادث في الـ 23 من شهر يونيو. وأضافت أنها ذهبت للاطمئنان على كارلتون بعد أن دخل الحمام.

“عندما دخلتُ وجدته مرميًّا على الأرض والبالون فوق رأسه ورقبته. كان بالون الديناصور بنفس حجمه. أعتقد أنه أراد ركوب البالون ليمثل أنه ديناصور ويفاجئ بنات أخته”.

 

“أزحت البالون جانبًا، وراودني شعور سيئ وأنا أحمله مهرولة إلى باب الفناء. بوصفي أُمًّا كنت أعلم أنه رحل لأنه لم يبدِ أي استجابة. كانت عيناه مفتوحتين جدًّا وكان شاحب اللون”.

 

 

وأضافت الأم المفجوعة بابنها أن كارلتون اشترى البالون الأخضر الكبير بوصفه لعبة لأنه يحب الديناصورات وقصصهم خلال رحلتهم إلى مهرجان (The Hoppings) في نيوكاسل مع والده كارل دوناغي -ذي الـ 35 عامًا- في الـ 17 من شهر يونيو. وكانت تلك هي المرة الأولى التي يذهب فيها كارلتون المؤدب إلى مدينة الملاهي، وقد استمتع حقًّا بوقته هناك.

 

هل حقّا بالون الهيليوم  تسبب في وفاة صادمة لطفل؟

 

يُعتقد أن سبب وفاة كارلتون هو تناول الهيليوم، لكن الطبيب الشرعي لمّا يُؤكِّد هذه الفرضية بعد. وتحذر ليزا الآن الآباء من مخاطر الهيليوم.

 

إذ قالت في هذا الصدد: “إنها مادة سامة وخطيرة يمكن أن تقضي على حياة الشخص في ثوان! لقد قضت على حياة طفلي الذي كان يريد فقط أن يلعب بديناصوره. يمكن أن تتسبب هذه المادة في موت الصغير والكبير”.

 

“أريد من الآباء والجدات ومربيات الأطفال والبالغين والطلاب وأي شخص يحتك بالهيليوم أن يتوخى الحذر بشأن طرق استخدامه والتخلص منه. لقد أخذ مني طفلي الصغير في وقت مبكر جدًّا، ولهذا أنا لا أريدكم أن تذوقوا مرارة ما حصل معي”. 

 

المصدر: ChronicleLive  


اقرأ أيضًا:

فتح تحقيق بوفاة رجل قفز إلى نهر التايمز هربا من ضباط شرطة لندن

وفاة طفلة بعمر 17 شهرًا في بريطانيا بعد افتراسها من كلب العائلة

وفاة فتاة عن 14 عامًا بعد اصطدام السكوتر الذي تقوده بشاحنة شرق لندن!