العرب في بريطانيا | لماذا تكثُر إضرابات العمال في بريطانيا؟ - العرب...

1445 شوال 7 | 16 أبريل 2024

لماذا تكثُر إضرابات العمال في بريطانيا؟

إضرابات العمال
فريق التحرير October 29, 2022

شهدت بريطانيا مؤخرًا العديد من إضرابات العمال المتتالية، ما عطل حركة القطارات، وسبب توقف عدة خدمات مثل تسليم البريد.

ومن المتوقع أن يشهد فصل الشتاء إضرابات أخرى من قِبل الأطباء والممرضين والمعلمين بسبب أزمات انخفاض الأجور وسط غلاء تكلفة المعيشة التي تعيشها البلاد.

 

لماذا تكثُر إضرابات العمال؟

إضرابات العمال
ما اسباب إضرابات العمال المتتالية في بريطانيا (Pixabay)

 

دعت بعض النقابات العمالية إلى عدة إضرابات بسبب انخفاض أجور العمال في الوقت الذي ترتفع فيه الأسعار بأكثر من 10 في المئة، وهو أسرع معدل منذ 40 عامًا.

خلال عام 2019، ضاع ما معدله 19,500 يوم في الشهر بسبب الإضرابات، وخلال تموز/ يوليو الماضي وصل الرقم إلى 87,600 يوم ضائع، وفق الإحصائيات الوطنية.

لم تصل المفاوضات بين النقابات وأصحاب الشركات حتى الآن إلى أي نتيجة، حيث لم تكن الصفقات التي يقدمها رؤساء الشركات مُرضية للعمال.

 

ماذا يقول أصحاب العمل؟

إضرابات العمال
إضرابات العمال بالسكك الحديدية (Pixabay)

 

صرّحت بعض الشركات التي تواجه أزمات مع عمالها، أنّها لا تستطيع زيادة الأجور بالنسب المطلوبة، وأنّ أجور الموظفين تُعدّ تكلفة كبيرة تثقل كاهل الشركات.

وتقول شركة خدمات البريد (Royal Mail) وشركات السكك الحديدية إنّها ترغب في إرساء ممارسات عمل جديدة إلى جانب الاتفاق على زيادة الأجور.

في تصريح سابق٫ حذّر رئيس الوزراء ريشي سوناك من أزمة اقتصادية يتبعها قرارات صعبة قادمة؛ ما سيجعل من الصعب زيادة أجور العمال في القطاع العام.

 

 

تحدد الحكومة رواتب الأطباء والممرضين والمحامين من خلال عملية مراجعة تُنشر في تموز/ يوليو، ما جعل عروض الزيادات لا تتوافق مع معدلات التضخم التي شهدتها البلاد بعد ذلك.

في هذا الإطار، أبدى بنك إنجلترا قلقه إزاء زيادات أجور العمال؛ إذ يدفع ذلك أصحاب العمل لزيادة أسعار الخدمات والسلع، ما يزيد من معدلات التضخم.

وأعلنت اتحادات نقابات العمال (The Trades Union Congress) عن أنّ مرتبات العمال تمثل في المتوسط أقل ما كانوا يتقاضونه خلال عام 2008 وهي أطول فترة دون زيادة الرواتب منذ مئتي عام، حسبما قالوا.

 

هل يدعم الجمهور الإضراب؟

إضرابات العمال
إضراب الممرضين بسبب انخفاض الأجور (Pixabay)

 

كشف استطلاع رأي أجرته شركة (Savanta Comres) خلال آب/ أغسطس الماضي تضمن ألفي شخص، أنّ 59 في المئة يؤيدون إضراب العمال، بينما عارض 33 في المئة الإضراب.

خلال الصيف، وجدت استطلاعات الرأي من (Ipsos) و(Opinium) أعداد متساوية تقريبًا تدعم وتعارض إضراب السكك الحديدية.

 

 

المصدر: BBC


 

اقرأ ايضًا:

قائمة بجميع الإضرابات المتوقعة هذا الشتاء في بريطانيا

نقابات موظفي القطارات في بريطانيا تعلن عن إضرابات جديدة في نوفمبر 2022

أكبر النقابات العمالية في بريطانيا تستعد لإضراب شامل

(Ambien)

أخبار ذات صلة