العرب في بريطانيا | ترند بريطانيا: وزير الصحة السابق يدعو لخصخصة ال...

1445 شعبان 12 | 22 فبراير 2024

ترند بريطانيا: وزير الصحة السابق يدعو لخصخصة الخدمات الصحية الوطنية

-الصحة-السابق
فريق التحرير January 22, 2023

تصدر هاشتاج (#NHSPrivatization) موقع تويتر بعد تصريحات وزير الصحة السابق ساجد جاويد بشأن فرض رسوم إضافية بهيئة الصحة الوطنية.

اقترح وزير الصحة السابق أن تستبدل هيئة الصحة الوطنية (NHS) أوقات الانتظار الطويلة برسوم إضافية، مستشهدًا بالسويد وأيرلندا والنرويج كنماذج يُحتذى بها.

 

تصريحات وزير الصحة السابق

وزير الصحة السابق
جدل حول تصريحات وزير الصحة السابق ساجد جاويد (Pixabay)

 

يرى ساجد جاويد أن سياسة عمل هيئة الصحة الوطنية (NHS) الحالية غير مستدامة وأنه يجب فرض رسوم على المرضى مقابل مواعيد الطبيب العام وزيارات الطوارئ (A&E).

يقول جاويد إنه يجب أن يكون توسيع مبدأ المساهمة جزءًا من التغييرات الجذرية لمعالجة أزمة هيئة الصحة الوطنية (NHS).

بعد نشر مقال رأي جاويد لصحيفة التايمز، أعربت عدة شخصيات بارزة وسياسيون وأفراد من الجمهور عبر تويتر عن غضبهم من التصريحات الغريبة التي أدلى بها ساجد جاويد.

 

وأعربت الإعلامية البريطانية كارول فوردرمان عن غضبها من طلب جاويد وقالت: “نحن ندفع بالفعل مقابل زيارات الطبيب العام والطوارئ، وهذا ما يسمى دفع الضرائب”.

كما أشارت إلى التحقيقات الأخيرة مع الزهاوي والتهرب الضريبي، مشيرة إلى أن دفع الجمهور للضرائب هو “شيء يبدو أن عددًا من أصدقاء جاويد في مجلس الوزراء لديهم مشاكل معه! الزهاوي، زوجة سوناكس”.

 

 

موقف حزب العمال

وزير الصحة السابق
وزير الصحة السابق ساجد جاويد يدعو لخصخصة هيئة الصحة الوطنية (Pixabay)

 

سلّط عضو البرلمان العمالي ريتشارد بورغون الضوء على كيف أن “ساجد جاويد حصل على 1500 جنيه إسترليني في الساعة من وظيفة ثانية في بنك استثماري أمريكي – يدعو الناس إلى الدفع لزيارة طبيبهم العام و A + E”.

وقال: “من الواضح أن المحافظين يريدون استخدام هذه الأزمة لدفع خصخصة هيئة الصحة الوطنية (NHS)”.

 

كذلك قال جون ماكدونيل، عضو آخر في البرلمان عن حزب العمال، بإن هذا يدل على نية حزب المحافظين خصخصة هيئة الصحة الوطنية (NHS).

وأشار إلى أن المحافظين يرغبون في إنهاء مجانية الخدمات الصحية بالتدريج حيث ستكون خطوتهم التالية هي التأمين الخاص ثم الخصخصة الكاملة للتربح.

 

كما غردت الطبيبة البريطانية راشيل كلارك متفقة مع آراء نواب حزب العمال وقالت: إن وزير الصحة السابق يدعو إلى فرض رسوم بقيمة 20 جنيهًا إسترلينيًا لكل زيارة للطبيب العام و66 جنيهًا إسترلينيًا لكل زيارة لقطاع الطوارئ، هذا هي خطة الحكومة، الاستعانة بمصادر خارجية، والخصخصة، ودفع رسوم إضافية!”.

 

وكتبت إحدى المواطنات البريطانيات أنه عندما علمت ابنتها البالغة من العمر 12 عامًا بخطة ساجد جاويد، تساءلت عما إذا كان يريد أن تشبه البلاد أمريكا، حيث يُترَك الأشخاص المصابون بأمراض خطيرة ليموتوا دون الحصول على العلاج. وقالت: إنه أدهشها أنه حتى الطفل يمكن أن يرى مدى فظاعة هذه الفكرة، لكنّ حزب المحافظين لا يعي ذلك! .

 

 

كما غردت الدكتورة ماي عن خطورة الوضع بينما استشهدت بحالة الآباء الذين قد لا يستطيعون الحصول على رعاية طبية لطفلهم المريض نتيجة لاقتراحات ساجد جاويد.

 

كما أكد الدكتور مايك جالسورثي أنه “لا يمكن الوثوق باقتراحات المحافظين بشأن تطوير هيئة الصحة الوطنية، ودعا لإجراء انتخابات عامة الآن، من أجل إنقاذ(NHS).

 

 

 


 

اقرأ أيضًا:

تعليق إضراب موظفي الصحة في اسكتلندا بعد زيادة الأجور

الصحة البريطانية تواجه أكبر أزمة توظيف للكادر الطبي في تاريخها

ترند بريطانيا: سعادة الجمهور بفشل كتاب وزير الصحة السابق مات هانكوك