العرب في بريطانيا | العرب في بريطانيا - امنعوا الحديث بغير اللغة ال...

1445 ذو الحجة 12 | 19 يونيو 2024

امنعوا الحديث بغير اللغة العربية في بيوتكم

الحديث بغير اللغة العربية
عدنان حميدان November 16, 2022

ما زلت أشعر بتقدير كبير لمعلمة ابني الإنجليزية في رياض الأطفال بإحدى المدارس الحكومية غرب لندن؛ حيث أوصتنا بالتركيز في المنزل على اللغة الأم، وترك تعليمه الإنجليزية لها وللبيئة التي توفرها المدرسة.

بهذه الحالة فقط يحافظ الطفل على تعلم اللغتين العربية والإنجليزية معًا، ولا يحتاج إلى عناية خاصة في أي منهما؛ فالأطفال قادرون على تعلم اللغات وإتقانها بلهجات أهلها إن درسوها في مراحل مبكرة من حياتهم.

 

تعلّم اللغة العربية… سلاح لاقتناص وظيفة الأحلام

تعليم اللغة العربية
تعلّم اللغة الأم يعزز فرص الحصول على عمل في الغرب (فليكر)

 

إن تعلم اللغة العربية وتعليمها لأبنائنا المقيمين في الغرب، ليس واجبًا دينيًّا وثقافيًّا واجتماعيًّا فحسب، بل هو سبيل عملي لدعمهم في مستقبلهم وزيادة فرصهم في الحصول على وظائف أفضل وأكثر تميزًا.

أذكر أن شابًّا من أصل عربي في دولة غربية حظي بترقية كبيرة ليكون مديرًا إقليميًّا لشركة في الخليج العربي، ولكن تراجعت الشركة عن ذلك في اللحظة الأخيرة عندما علمت أنه لا يتحدث اللغة العربية رغم أصله العربي!

فالقصة ليست اهتمامًا أخلاقيًّا وقيَميًّا بتعلم اللغة العربية فحسب؛ وإنما زيادة فرص المستقبل الذي يشتد التنافس فيها مع ازدياد الخريجين في مختلف التخصصات وندرة الفرص المميزة.

تعلم اللغات
أهمية لغتنا العربية في بريطانيا (بيكسباي)

 

إن تعلم اللغة العربية في بريطانيا وعدد من الدول الغربية، يساعد الطالب أثناء دراسته، فهو يضمن له علامة متقدمة في مادة اللغة العربية في امتحاني الـ(GCSE) والـ(A Level).

وهذا يدعمه ما صدر من سنوات عن المجلس الثقافي البريطاني بأن اللغة العربية هي ثاني لغة مستقبلية يحتاج إليها الطلبة في بريطانيا بعد الإسبانية، متفوقة بذلك على الفرنسية وغيرها من اللغات.

وعليه فكما أسلفت تتناسب فرص العمل طرديًّا مع تطور مستوى التمكن من اللغة العربية إلى جانب اللغة الإنجليزية.

 

لغتنا الأم تعزز الانتماء العربي والإسلامي في نفوس أطفالنا 

القرآن الكريم
 تعلّم لغة القرآن الكريم واجب على المسلمين! (بيكسباي)

 

إن حرص العائلة على التحدث باللغة العربية داخل المنزل بالتشجيع تارة وبمنع الحديث بغيرها تارة أخرى، لهو صمام الأمان بعد توفيق الله تعالى بالحفاظ على هُوية العائلة وزيادة انتماء الأطفال لأمتهم وحضارتهم، وتشجيعهم على الحفاظ على المبادئ والأخلاق التي تربَّى عليها ذووهم.

إن اتقان اللغة العربية يجعل أبناءنا وبناتنا أكثر انسجامًا مع أنفسهم عند قراءة القرآن الكريم وكتب الأدب العربي، ويمنحهم ذوقًا أدبيًّا وتربويًّا أفضل وهم يسبحون في جماليات العربية وتصريفاتها الإبداعية.

وتعليم الوالدين العربية لأطفالهم واجب ديني ووطني، من يُقصِّر فيه فهو مُقصِّر بحق دينه ووطنه، قبل أن يكون مُقصِّرًا بشدة بحق أطفاله؛ إذ يُمهِّد الطريق لانسلاخهم من حضارتهم، ويفتح الباب مشرعًا لذلك، ولا ينفع حينها الندم عندما يرى أبناءه في سن المراهقة وهم لا يمتون بصلة إلى أمتهم وحضارتهم.
من كان حريصًا على تربية أطفاله على قِيَم حضارتهم وأمتهم فهو معنيٌّ قبل غيره بالعناية باللغة العربية والتشجيع عليها، وإن فعل زاد فرصهم وخياراتهم في الدنيا، وقدّم لنفسه صدقة جارية ليوم القيامة.

 

عدنان حميدان

 

عندما يتحدث الغرب عن عظمة لغتنا العربية  (يوتيوب)


اقرأ أيضًا: 

خطوة للخلف.. لماذا يصعب علينا إتقان اللغة الانجليزية ؟

رسالة سلمان أبو ستة الفلسطيني لبلفور البريطاني

نبحث عن عروس لابننا المغترب!

(www.sienagolfclub.com)

loader-image
london
London, GB
7:30 am, Jun 19, 2024
temperature icon 13°C
overcast clouds
Humidity 83 %
Pressure 1020 mb
Wind 8 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 100%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:42 am
Sunset Sunset: 9:21 pm