التعليم البريطاني يتجه لتغريم العائلات التي تسافر بأبنائها وسط الفصل الدراسي

التعليم البريطاني يتجه لتغريم العائلات التي تسافر بأبنائها وسط الفصل الدراسي
التعليم البريطاني يتجه لتغريم العائلات التي تسافر بأبنائها وسط الفصل الدراسي

يتجه التعليم البريطانيّ لتغريم جميع الآباء الذين يأخذون أبناءهم في إجازة خلال الفصل الدراسيّ.

وبموجب القانون الجديد ستُغرم الحكومة البريطانية الآباء الذين تأخر أبناؤهم لخمسة أيام في الفصل الدراسيّ الواحد، وأهالي الطلاب الذين تغيبوا عن الدوام لخمس مرات دون إذن، أو الذين ذهبوا في إجازة خلال فترة الفصل الدراسيّ.

 

ما الحالات التي يغرّم فيها الأهالي بموجب القانون الجديد الذي أقرّه قطاع التعليم البريطاني 

 قطاع التعليم البريطاني يفرض غرامة على الأهالي في حال تغيب أبنائهم عن المدارس لمدة معينة
قطاع التعليم البريطاني يفرض غرامة الذين يتغيب أبنائهم عن المدارس لمدة معينة (بيكساباي)

 

وقال وزير التعليم ناظم زهاوي في هذا الصدد:” أعلم أنّ جميع الأطفال يحبون الدوام المدرسيّ والحضور رفقة معلميهم وأصدقائهم، إنّ وظيفتي هي التأكد من أنّ كلّ طفل يحصل على الخبرات المدرسية التي تنقصه”.

وبحسب القانون الجديد سينظر وزير التعليم في سجلات جميع المدراس الموجودة في قاعدة بيانات وايتهول.

وقال الوزير في هذا الصدد:” إنّ القانون الجديد يشكل إصلاحًا في آلية تغريم أولئك الذين يتغيب أبناؤهم عن المدرسة، إلى جانب قانون المدارس الذي سيُقره البرلمان قريبًا فإنّ هذه القوانين الجديدة من شأنها أن تضبط الغيابات المدرسية بشكل كبير”.

هذا ودعت مفوضة شؤون الأطفال راشيل دي سوزا الطلاب إلى زيادة نسبة الالتحاق بالمدارس حتى 100 في المئة بحلول هذا الخريف.

وحثت راشيل المدارس على فعل كل ما يتطلبه الأمر لتحقيق هذا الهدف.

وسيواجه ولي الأمر غرامتين كحد أقصى عن غياب كل طفل خلال السنة الدراسية، وإذا تمّ الوصول إلى هذا الحد من الغرامات سيتمّ النظر بأشكال أخرى للعقوبة.

وقد وضعت المجالس المحلية الحد الأدنى للغيابات المسموحة والتي بموجبها ستفرض الغرامات على أولياء الأمور. وسيتمّ تشديد القوانين الخاصة بغياب التلاميذ في حال المرض.

 

اقتراحات بتفعيل التعليم الالكتروني للطلاب المرضى أو العاجزين عن الحضور في المدرسة 

التعليم الالكتروني هو الخيار الأمثل للطلاب المرضى
التعليم الالكتروني هو الخيار الأمثل للطلاب المرضى (بيكساباي)

 

وبموجب القوانين الحالية يتمّ شطب أسماء التلاميذ من لوائح الغياب في حال إصابتهم بأمراض أو أعراض صحية تعفيهم من الدوام

وقالت الحكومة البريطانية :”إنّ هذه القوانين أصبحت قديمة بالنظر إلى المساعدات والتسهيلات التي تمنح للطلاب الذين يعانون من مشاكل طبية معينة بغرض مساعدتهم في إكمال دراستهم، وهناك اقتراحات أيضًا بتفعيل التعلم عبر الإنترنت في حال اضطر الطالب للغياب”.

وبموجب القوانين الجديدة فإنّ الأطفال الذين يعانون من حالات صحية معينة لا يمكن أن يتغيبوا عن الصفوف الدراسية من دون موافقة المجلس المحليّ

ولا بدَّ أيضًا من تسجيل غياب التلاميذ الذين لم يصلوا إلى سن التعليم الإلزاميّ، وليس من الضروريّ أن يتمّ تسجيل حضورهم أيضًا.

وقالت الحكومة إنّه تمّ إبلاغ المجالس المحلية بالتلاميذ الذين تغيبوا 15 يومًا أو أكثر لأسباب صحية وذلك حرصًا على حصولهم وعائلاتهم على المزيد من الدعم.

 

المصدر : Daily Mail 


 

 

اقرأ أيضاً : 

وزير التعليم البريطاني: لا عودة مطلقا للتعليم عن بعد

كيف يعمل نظام التعليم المدرسي في بريطانيا ؟

التعليم في بريطانيا تشترط لبقاء المدارس مفتوحة

الرابط المختصر هنا ⬇

تابعنا على التيلجرام

يرجى مسح هذا الكود على مجموعة التيلجرام التابعة لمنصة العرب في بريطانيا AUK أو الضغط هنا

آخر الأخبار