نصف الأُسَر التي تُعيل أطفالًا قد تلجأ إلى الاستدانة لمواجهة ارتفاع الأسعار!

نصف الأسر التي تعيل أطفالا قد تلجأ للاستدانة لمواجهة ارتفاع الأسعار
نصف الأسر التي تعيل أطفالا قد تلجأ للاستدانة لمواجهة ارتفاع الأسعار (آنسبلاش)

تتوقع أكثر من نصف العائلات البريطانية التي تُعيل أطفالًا اللجوء إلى الاستدانة في ظل الارتفاع الرهيب الذي تشهده فواتير الطاقة حسب مختصّي الثقة المالية.

 

وفي دراسة أُجرِيت على 2100 بريطانيّ في الأسبوع الثالث من شهر شباط/ فبراير الماضي، قال ثلث الأُسَر (30 في المئة) المعيلة للأطفال إنها عانت كثيرًا من تسديد فواتير المنزل في الآونة الأخيرة، في حين قال نحو خُمس الأُسَر (19 في المئة) غير المعيلة للأطفال إن أزمة تكاليف الطاقة ستدفعهم لمزيد من الديون.

 

وصرّح ألكس هاستي مدير موقع “comparethemarket.com” الذي أجرى الدراسة قائلًا: “تواجه مُعظم الأُسَر ارتفاعًا كبيرًا في نفقاتهم، وربما سيدفعهم ذلك إلى الاستدانة”.

 

وقد جاء هذا بعد إعراب ثُلُث الأُسَر المعيلة للأطفال عن قلقهم في تحقيق التزاماتهم المالية في الأسابيع المقبلة؛ حيث أظهرت نتائج الموقع عدم تسجيل أي تحسُّن ملحوظ على مستوى الثقة المالية العامّة خلال فترة الجائحة.

 

هذا وقد أعرب أكثر من نصف البريطانيين (56 في المئة) عن تشاؤمهم حول قدرتهم على الإيفاء بالتزاماتهم المالية، على عكس ثُلُثهم (33 في المئة) المتفائل قليلًا.

 

 

و من الواضح أن سبب تشاؤم الأُسَر حول ذلك يعود إلى ارتفاع فواتير الطاقة، و أزمة غلاء المعيشة التي شملت المواد الغذائية أيضًا، وتكاليف التأمين؛ وهذا ما جعل نصف الأُسَر تتجه نحو التقشُّف في استهلاك الغذاء والملابس والمدخرات.

 

 

المصدر: Independent  

 


اقرأ أيضاً : 

ارتفاع أسعار الوقود في بريطانيا إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق تزامنًا مع غزو أوكرانيا

ارتفاع غير مسبوق على الإطلاق لأسعار الوقود في بريطانيا

بريطانيا: ارتفاع أسعار الوقود مجددًا

 

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW